خالد صلاح

تعرف على أشهر توقعات الدايت لعام 2020

الثلاثاء، 17 ديسمبر 2019 07:00 ص
تعرف على أشهر توقعات الدايت لعام 2020 دايت 2020
كتبت هند عادل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يسعى الكثيرين للحفاظ على وزن صحي واتباع انظمة غذائية جديدة لتجربتها، واستعدادا لقدوم عام جديد فهناك توقعات حول اتجاه النظام الغذائي لعام 2020 كشفت عنها صحيفة "ديلى ميل البريطانية".

حيث تتضمن التقرير توقعات لخبراء التغذية عن الاتجاهات الغذائية الأشهر في العالم 2020، حيث هناك تأكيدات إن التركيز سيكون حول الانبهار المستمر بالأغذية النباتية.

22290684-7796115-image-a-22_1576473668804

ويحمل عام 2020 اتجاهات حول الأطعمة الكاملة المستخلصة من النباتات والحبوب القديمة الحجرية، واكد خبراء التغذية أنه لا شك أن محور 2020 سيكون سحرنا المستمر للأطعمة النباتية (وخاصة البروتينات النباتية) واستمرار امتصاص وشعبية النظم الغذائية المستندة إلى النباتات" ، هذا ما قاله خبير التغذية الأسترالي ، كريستن بيك.

مشيرا إلى ان النباتات ذات الأهمية الحيوية في الأنظمة الغذائيه من حيث الحفاظ على الصحة ورفاهية الكوكب.

المستخلصات النباتية القائمة على النبات

 

22290674-7796115-image-a-2_1576473264161

 

الأنظمة الغذائية المعتمدة على ليس مفهومًا جديدًا، لكن هناك عددًا أكبر من الأشخاص يختارون البقوليات في وجباتهم الغذائية، وقال خبراء التغذية إن "الأنظمة الغذائية القائمة على النباتات ستسود في عام 2020 لأن تناول المزيد من النباتات مفيد لصحتنا وكوكبنا".

و أفضل النظم الغذائية النباتية تتكون أساسًا من الخضروات والفواكه والفاصوليا والبقوليات والمكسرات والبذور وكمية معتدلة من الحبوب الكاملة".

 

ما هي توقعات اتجاه النظام الغذائي الرئيسية الأخرى لعام 2020؟
 

سيطرت زبدة الفول السودانى سابقًا على الأنظمة الغذائية حيث كان اللوز والفول السوداني هي المكونات الرئيسية، ولكن من المتوقع الآن أن يشهد النمو في السوق المزيد من المكسرات والبذور بما في ذلك زبدة بذور اليقطين.

بدائل السكريات
 

يمكن لعناصر مثل دبس الرمان والبطاطس الحلوة أن تكون طريقة صحية جديدة للأشخاص للتحلية دون استخدام السكريات البسيطة المعتادة.

استخدام الحبوب الكاملة

 

عمل_زبدة_الفول_السوداني

 

لقد كانت إضافة الكينوا إلى كل الطعام تقريبًا على مدار السنوات الخمس الماضية أو نحو ذلك أمرًا رائعًا للصحة لكن عشاق الطعام يبحثون الآن عن مزيد من التنوع.

البحث عن بدائل للدقيق 
 

وفقا لخبراء التغذية  فإن حملة الاستعاضة عن النباتات المبتكرة للحبوب وزيادة الاهتمام بالبروتينات النباتية ستشهد المزيد من  الاهتمام مثل البحث عن بديل للدقيق خاصة المصنوع من الفواكه والخضروات أبرزها دقيق الموز ودقيق جوز الهند للخبز بالإضافة إلى ابتكارات جديدة في الأطعمة المعلبة مثل المكرونه المجففة القائمة على البقوليات و المصنوعة من البازلاء والعدس والحمص والفاصوليا فهى تعد خيارًا جيدًا ، حيث تحتوي على البروتين والألياف أكثر من المكرونة المصنوعة من القمح العادي.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة