خالد صلاح

10 مكاسب لمنتدى الشباب فى نسخته الثالثة.. وكيل البرلمان: منصة حوارية لتبادل الأفكار ورسالة من أرض السلام.. "اللجنة التشريعية": جسر للتواصل وطرح الرؤى لمواجهة التحديات.. ولجنة الزراعة: انفتاح على العالم

الأربعاء، 18 ديسمبر 2019 01:00 م
10 مكاسب لمنتدى الشباب فى نسخته الثالثة.. وكيل البرلمان: منصة حوارية لتبادل الأفكار ورسالة من أرض السلام.. "اللجنة التشريعية": جسر للتواصل وطرح الرؤى لمواجهة التحديات.. ولجنة الزراعة: انفتاح على العالم منتدى شباب العالم
كتب ـ هشام عبد الجليل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

العديد من المكاسب على صعيد لمنتدى شباب العالم فى نسخته الثالثة، التى عُقدت بمدينة شرم الشيخ، برعاية الرئيس عبد الفتاح السيسى، أبرزها، مد جسور التواصل بين الشباب المصرى والقيادة السياسية والشباب من مختلف دول العالم، ويعتبر منصة حوارية لتجميع أفكار الشباب، ويمثل انفتاح على العالم، إتاحة الفرصة للشباب للتعبير عن رأيهم فى التحديات التى تواجه المنطقة والعالم بشكل عام.

 

السيد الشريف

 

منصة حوارية لتبادل الأفكار
 

وفى هذا الإطار، قال السيد الشريف، وكيل أول مجلس النواب، إن منتدى شباب العالم فى نسخته الثالثة، تضمن العديد من المكاسب، لعل أبرزها أن مصر ترسل رسالة سلام للعالم أجمع، بالإضافة إلى أنه بمثابة منصة حوارية تجمع افكار وآراء ومبادرات شبابية من شباب العالم أجمع.

وأوضح الشريف، أن المنتدى يعد نقله نوعية فى التواصل بين الشباب من مختلف الدول على مستوى العالم، وتعظيم الاستفادة من الأفكار فى شتى الموضوعات التى طُرحت للنقاش سواء فى ورش العمل أو الجلسات، ورعاية وحضور القيادة السياسية للمنتدى له مدلول كبير، فهة بمثابة انفتاح مصر على العالم، واتاحه الفرصة للشباب لأنهم بناة المستقبل، والفترة الأخيرة شهدت تمكين حقيقى للشباب المصرى بعد تأهيله على أرض الواقع.

وأشار وكيل أول مجلس النواب، إلى أن التعارف بين الشباب المصرى ومختلف الدول واتاحة الفرصة لتبادل الأفكار والآراء والثقافة والتعاون من أجل قضايا العالم، من المكاسب التى حققها المنتدى على أرض الواقع أيضا، إلى جانب القضايا التى تم إلقاء الضوء عليها خلال المنتدى والتى تمثلت فى قضايا الأمن الغذائي ومستقبل الغذاء في العالم، والذكاء الاصطناعي، ورؤية الشباب فى التعامل مع التحديات الراهنة والتعرف علي الثورة في العالم الرقمي وتمكين الأشخاص ذوى الإعاقة نحو عالم متكامل، من المكاسب أيضا.

وتابع:" سبل التعاون بين الشباب الافريقي لتعزيز التنمية، والحق في التنمية، وتمكين المرأة، ومكافحة خطاب التطرف والكراهية علي مواقع التواصل الاجتماعي ودور الفنون في التعامل مع القضايا الإنسانية، قضايا جوهرية ستحقق مكاسب حقيقة على أرض الواقع.:

وفى نفس السياق، قال النائب إيهاب الطماوى، وكيل لجنة الشئون الدستورية والتشريعية بمجلس النواب، إن المكاسب علي مستوي العلاقات الدولية يعتبر جسرا جديدا للتواصل بين شباب و شعوب العالم للوصول إلي الرؤي و الأفكار وتحديد الطموحات، وكذا في المشاركة في مواجهة التحديات التي تواجه المجتمع الدولي بهدف الوصول الي رؤي مشتركة تساهم في تحقيق السلم و الأمن الدوليين.

النائب إيهاب الطماوى

الاستفادة من طاقات الشباب
 

وأضاف الطماوى، أن المكاسب على المستوي الأقليمي، فأن المنتدى يحقق مزيدا من التفاعل والتناغم بين الدول ذات الظروف الإقليمية المشتركة والتي تسعي للتنمية ومكافحة قوي الشر والإرهاب التي تستهدف عرقلة التنمية في المنطقة كلها، وداخليا يساهم في الاستفادة من طاقات الشباب و الاطلاع علي رؤيتهم لتحقيق آمال وطموحات الشعب المصري وكيفية الوصول لسبل مكافحة الحروب المعنوية التي يسعي دول وتنظيمات داعمة للإرهاب عرقلة مسيرة التنمية عن طريقها باستخدام وسائل التواصل الاجتماعي و بث الشائعات و الاستخدام السلبي للثورة التكنولوجية.

وتابع:" كذا نستفيد من منتديات شباب العالم في نشر الوعي بإنجازات الدولة المصرية ومسيرة التنمية والتي تحقق منها الكثير وتسعي الدولة وشبابها لاستكمال تلك الإنجازات والنجاحات في ظل القيادة السياسية المؤمنة بدور الشباب والمرأة وكافة أطياف المجتمع المصري باعتبارهم شركاء في المسئولية وفي النجاحات والانتصارات التي تحققت في سنوات قليلة ولولا تضافر جهود الجميع ما كانت تحققت في عشرات السنوات

واستكمل وكيل لجنة الشئون الدستورية بالبرلمان، أن منتديات شباب العالم رسالة سلام من أرض السلام، مفادها أن مصر التي تتحمل عن العالم كله مسئولية مكافحة الإرهاب لينعم شعوب العالم بالأمن والسلم الدوليين، بالإضافة لإحداث نقلة نوعية كبيرة جدا في علاقة الشباب بمؤسسات الدولة واحدث نقلة نوعية كبيرة في علاقة شباب مصر بشباب العالم.

النائب مجدى ملك

رسالة سلام من أرض الحضارة
 

وفى سياق متصل، أكد النائب مجدى ملك، وكيل لجنة الزراعة والرى بمجلس النواب، أن مكاسب منتدي شباب العالم بمشاركه 150 دوله لا تقدر بقيمة، فهي رسالة سلام منقولة عبر نماذج متفردة تصنع رأي عام عالمي عن مدي قدره وقوه الحضارة المصرية الحديثة الرائدة يشاهدها العالم بعيون وعقول ممثلي أكبر تجمع شبابي علي مستوي العالم.

وأضاف ملك، أنه من ضمن المكاسب أيضا أن المنتدى يبعث رسالة استقرار دائم تكرر علي مدي سنوات بمثابة دعوه للزيارة للاستمتاع والاستثمار والثقة في جهود الدولة المصرية علي كافه المحاور الأمنية والتنموية والسياسية، كما يعد المؤتمر استكمال لاستعادة دور مصر الرائد في المنطقة أفريقيا وعربيا، وبعد هذا النجاح المتكرر علي المسؤولين بقطاع السياحة والاستثمار الاستفادة من المناخ العام الذي يري من خلاله العالم مصر الآن.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة