خالد صلاح

أسطورة الأسكواش على خُطى الجوهري والفلاح الفصيح

الإثنين، 23 ديسمبر 2019 04:30 ص
أسطورة الأسكواش على خُطى الجوهري والفلاح الفصيح امير وجيه مع منتخب الاسكواش
كتبت أسماء عمر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أضاف أمير وجيه المدير الفني لمنتخب مصر الأول لرجال الاسكواش، انجازاً جديداً في سجل شرف المدرب الوطني، بعدما قاد الفراعنة إلى حصد بطولة العالم التي أقيمت في واشنطن بالولايات المتحدة الأمريكية، عقب الفوز على إنجلترا في المباراة النهائية بنتيجة 2/0، ليتوج المنتخب الوطني باللقب الثاني على التوالي والخامس في تاريخه.

إنجاز أمير وجيه ليس في أنه قاد الفراعنة من خارج الملعب الزجاجي لحصد البطولة، ولكنه أيضاً سبق له التتويج مع فراعنة الاسكواش بأول لقب في بطولة العالم، خلال نسخة عام 1999، حيث كان منتخب مصر يضم، أحمد براده وعمر البرلسي وأمير وجيه وعمرو شبانة، وتغلب الفراعنة على منتخب ويلز في المباراة النهائية لتتوج مصر باللقب الأول في تاريخها.

لحظة تسليم الدرع
لحظة تسليم الدرع

 

وعادل أمير وجيه انجاز شوقي غريب مدرب المنتخب الأوليمبي، وكذلك محمود الجوهري جينرال الكرة المصرية الراحل.

أصبح شوقي غريب أو "الفلاح الفصيح" كما تلقبه الجماهير، المدير الفني للمنتخب الأولمبي أول مصري يشارك في الأولمبياد كمدرب وكلاعب حيث كان ضمن لاعبي المنتخب الوطني الذي شارك في أولمبياد لوس أنجلوس 84 قبل أن يقود المنتخب الأولمبى لأولمبياد طوكيو 2020 بعد التتويج بأمم أفريقيا للشباب تحت 23 سنة التي استضافتها مصر مؤخراً.

أمام محمود الجوهري فانضم لمنتخب مصر في بطولة أمم أفريقيا عام 1959 وحقق الفوز باللقب الثاني لمنتخب الفراعنة على التوالي، وتم تتويجه هدافا للبطولة، إذ أحرز 3 أهداف خلال البطولة.

ولم يكن يعلم الجوهري أنّه بعد مرور نحو 40 عاما سيكون مدربا لمنتخب الفراعنة ويفوز باللقب الأفريقي، إذ قاد منتخب مصر في أمم أفريقيا التي أقيمت ببوركينا فاسو عام 1998 وحقق الفوز باللقب على حساب جنوب أفريقيا، ليكون أول من يفوز بالبطولة الأفريقية لاعبا ومدربا.

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة