خالد صلاح

بنك القاهرة يحقق أعلى أرباح خلال 9 أشهر ليصل صافى الربح إلى نحو 3 مليارات جنيه

الخميس، 26 ديسمبر 2019 01:19 م
بنك القاهرة يحقق أعلى أرباح خلال 9 أشهر ليصل صافى الربح إلى نحو 3 مليارات جنيه طارق فايد رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذى لبنك القاهرة
كتب أحمد يعقوب

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أظهرت نتائج أعمال بنك القاهرة طفرة على مستوى المؤشرات المالية خلال الـ9 أشهر الأولى من العام الجارى 2019، معلنة عن وصول أرباح البنك قبل خصم الضرائب إلى 3.9 مليار جنيه مقارنة بـ3 مليارات جنيه عن نفس الفترة من عام 2018، كما ارتفعت صافى الأرباح بعد الضرائب إلـى نحو 3 مليارات جنيه مقارنة بـ1.7 مليار جنيه، خلال نفس الفترة من عام 2018، بمعدل نمو 66 %، كما حقق البنك عائداً على حقوق الملكية قدره 31.4% وعائداً على الأصول 2.2%، خلال نفس الفترة.
 
وفى إطار استراتيجية البنك لتوسيع نطاق أعماله بما يساهم فى تحقيق أهداف الشمول المالى، سجلت محفظة القروض بنهاية الربع الثالث من العام المالى 2019 زيادة بواقع 9.6 مليار جنيه، لتصل إلى 76 مليار جنيه وبنسبة نمو  14 % مقارنة بنهاية عام 2018 وقد سجلت الودائع زيادة قدرها 17.6 مليار جنيه بنسبة نمو 14%، لتصل إلى 149 مليار جنيه بنهاية الربع الثالث مقارنة بنهاية 2018، فيما سجل صافى الدخل من العائد بنهاية الربع الثالث من العام المالى 2019 ارتفاعاً بنسبة 33 % ليصل إلى 6 مليارات  جنيه، مما ساهم فى زيادة صافى هامش العائد، ليصل إلى 5.1 % مقارنة 4.5 % عن ذات الفترة فى العام المالى السابق، كما ارتفع صافى الدخل من الأتعاب والعمولات بنسبة 39 %، ليصل إلى 1.1 مليار جنيه.
 
وتعليقاً على تلك النتائج، صرح طارق فايد، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذى لبنك القاهرة، أن التقدم الملحوظ فى المؤشرات المالية للبنك بنهاية الربع الثالث من عام 2019، يأتى نتيجة اتخاذ العديد من الإجراءات التى حرص مجلس الإدارة الحالى منذ تولى مهام عمله على تنفيذها من خلال إعادة الهيكلة الداخلية لإدارات البنك، ورفع الكفاءة التشغيلية لكل العاملين، وتدعيمها بخبرات متنوعة من مختلف القطاعات، مما يمثل إضافة حقيقية للبنك لتحقيق طموحاته فى المرحلة المقبلة.
 
وأضاف «فايد» أن البنك قام باستحداث إدارات جديدة وتقديم أفضل الخدمات والمنتجات المصرفية، حيث قام البنك مؤخراً بإطلاق حساب  بُــكرة، والمصمم خصيصاً لتلبية الاحتياجات المصرفية للمرأة، كما أن البنكب صدد البدء فى تقديم خدمات إدارة الثروات للعملاء «Wealth Management»، وذلك لتقديم خدمة متميزة لهذه الشريحة من العملاء.
 
وفى ضوء خطة البنك للتحول الرقمى، حرصنا على القيام بعملية تطوير شامل لخدمات الدفع الرقمية، من خلال طرح بطاقة الدفع الوطنية «ميزة»، حيث تمكن البنك فى وقت قصير للوصول بعدد البطاقات إلى 350 ألف بطاقة سواء بطاقات خصم مباشر أو مدفوعة مقدماً، كما يخطط البنك لافتتاح عدد 2 فرع رقمى أوائل العام الجديد، بالإضافة إلى ميكنة التمويل متناهى الصغر، وزيادة عدد ماكينات الصراف الآلى ATM، إلى جانب 1100 ماكينة بنهاية العام الحالي.
 
كما بدأنا فى طرح خدمة رمز الاستجابة السريع QR code، كأول بنك يقدم هذه الخدمة بالسوق المصرى، بعد الحصول على موافقة البنك المركزى المصرى، وذلك لدعم فئة كبيرة من التجار لتشجيع المجتمع على التعاملات غير النقدية. 
 
وفى مجال الائتمان، فقد أوضح رئيس مجلس إدارة بنك القاهرة حرص البنك على تعزيز  وتنمية المحفظة فى قطاعات مختلفه، مثل تمويل الشركات الكبرى والمتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر، بالإضافة إلى التجزئة المصرفية لتصل إجمالى نسبه القروض إلى الودائع 50.7% بنهاية سبتمبر 2019، حيث تم زيادة محفظة قروض الشركات الكبرى بنسبة 8% لتصل إلى نحو 40 مليار جنيه بنهاية الربع الثالث من عام2019، وتمثلت تلك الزيادة فى تدبير العديد من العمليات التمويلية الكبرى على مستوى القطاعات الاقتصادية المختلفة أبرزها قطاعات الأسمدة، المقاولات، البترول، التطوير العقارى، الصناعات الغذائية، الأدوية، البتروكيماويات، الكهرباء، مواد البناء، صناعة السكر، المطاحن، نشاط التأجير التمويلى.
 
كما حقق البنك نتائج متميزة فى تمويل قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر، حيث بلغت نسبة النمو نحو 56 % ليصل إجمالى حجم المحفظة إلى نحو 11.3 مليار جنيه بنهاية الربع الثالث من عام 2019، مما ساهم فى وصول حجم المحفظة إلى نحو 18% من إجمالى المحفظة الائتمانية للبنك، وذلك نتيجة قيام البنك بإعادة هيكلة القطاع من خلال خطة تطوير شاملة تضمنت قيام البنك بإنشاء مراكز  أعمال فى جميع محافظات الجمهورية للوصول للعملاء فى شكل أفضل، ومن المزمع أن يصل إجمالى عدد مراكز الأعمال إلى 40 مركزا بنهاية عام 2020.
 
وزادت محفظة التجزئة المصرفية بمبلغ 2.5 مليار جنيه لتصل إلى 24 مليار جنيه بنسبة زيادة 11% بنهاية الربع الثالث من عام 2019، وقد حرصنا على تقديم خدمات ومنتجات تجزئة مصرفية متنوعة بالأخص البطاقات، بمختلف أنواعها سواء بطاقات ائتمان وخصم ومدفوعة مقدماً.
 
وحرص بنك القاهرة على المشاركة الفعالة فى المبادرات التى أطلقها البنك المركزى المصرى، وعلى رأسها مبادرة التمويل العقارى، تمكن البنك من الوصول بحجم محفظة التمويل العقارى إلى 2 مليار جنيه بعدد عملاء مستفيدين من مبادرة التمويل العقارى، وصل لأكثر من 25 ألف عميل.
 
واستكمالا لمبادرات بنك القاهرة المتعددة لدعم مجالات المسؤولية المجتمعية وتوسيع دائرة المستفيدين من مساهمات البنك التى تستهدف حياة أفضل لأهل مصر، نجح البنك على مدى الأعوام السابقة فى إطلاق العديد من الحملات المجتمعية الشاملة التى تستهدف تحقيق التنمية المستدامة، مشدداً على أن استراتيجية بنك القاهرة لا تقتصر على تقديم الخدمات المصرفية للعملاء، بل تمتد لتشمل مراعاة البعد المجتمعى فى كل السياسات والإجراءات، وذلك عبر زيادة المخصص المالى السنوى الذى يتم توجيهه لدعم مبادرات المسؤولية المجتمعية فى مختلف القطاعات وفى مقدمتها، الصحة، تمكين المرأة، خلق فرص عمل جديدة للشباب من خلال مبادرة «هاند كرافت» للتدريب المهنى، دمج متحدى الإعاقة، والتعليم، التغذية، الأبحاث الطبية والعلمية، الثقافة، مبادرات تنمية القرى، دعم  الرياضيين والحرف اليدوية، وغيرها.
 
6
 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة