خالد صلاح

محمود عبدالراضى

اختفاء القناصين المصريين من الملاعب

الجمعة، 27 ديسمبر 2019 10:44 ص

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

المتابع للساحرة المستديرة بمصر قبل عدة سنوات من الآن، كان يستمتع بالقناصين المصريين فى كافة الأندية المصرية، الذين خطفوا العقول والقلوب بأهدافهم فى شباك الخصم.

من منا ينسى أهداف حسام حسن ووليد صلاح الدين وأحمد بلال "أحمد أجوال" وخالد بيبو وأسامة حسنى وعماد متعب جلاد حراس المرمى فى الأهلى، وعلاء الحامولى وأحمد الكاس وعبد الحميد بسيونى فى الزمالك، وغيرهم من مهاجمين مصر المشاهير فى باقى الأندية.

اللافت للانتباه أن منتخب مصر بدأ يعانى مؤخراً من عدم وجود القناصين، وتحديداً المهاجم "الصريح"، فى ظل اعتماد الأندية الكبرى على مهاجمين أجانب، مثل "أزارو الأهلى"، و"بوطيب الزمالك"، فى ظل تراجع أداء المهاجمين المصريين مثل مروان محسن وأحمد الشيخ فى الأهلى، وعمر السعيد فى الزمالك.

وبالرغم من ظهور مهاجمين صغار فى السن لديهم موهبة التهديف، مثل "مصطفى محمد" بالزمالك، و"صلاح محسن" بالأهلى، إلا أن أداءهم يختلف من مباراة لأخرى، ويتراجع بشكل ملفت للانتباه، لتصبح مصر بلا قناصين معروفين.

هذه الأجواء دفعت فايلر المدير الفنى للنادى الأهلى مؤخراً للبحث عن ضالته خارج مصر، حيث طلب من إدارة النادى سرعة التعاقد مع مهاجم صريح أجنبى، ليتردد اسم النيجيرى ايليكى مهاجم نادى لوزيرن بقوة، لتدعيم خط هجوم الفريق الأحمر خلال الميركاتو الشتوى القادم، ليصبح ايليكى ثانى الصفقات الحمراء بعد كهربا الذى انضم للفريق الأحمر رسمياً لمدة 4 سنوات ونصف بداية من الشتاء المقبل، حيث يصر رينيه فايلر المدير الفنى للأهلى على التعاقد مع ايليكى، مفضلاً المهاجم النيجيرى على كافة المهاجمين المعروضين عليه، رافضاً مقترح لجنة التخطيط بالتعاقد مع مدافع وليس مهاجم فى الشتاء.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة