خالد صلاح

طلعت يوسف: مواجهة الإسماعيلى خارج التوقعات وزعيم الثغر تخطى أزمة الأهلى

الجمعة، 27 ديسمبر 2019 02:54 م
طلعت يوسف: مواجهة الإسماعيلى خارج التوقعات وزعيم الثغر تخطى أزمة الأهلى طلعت يوسف المدير الفنى للاتحاد السكندرى
خاص الإسكندرية

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قال طلعت يوسف المدير الفنى للاتحاد السكندرى أن مواجهة الإسماعيلى ليست سهلة على الإطلاق وإمكانيات الإسماعيلى لا يستهان بها، وأضاف يوسف خلال المؤتمر الصحفى الخاص بمواجهة الدراويش بالبطولة العربية: "كان هدفى بعد مباراة الأهلى الخروج باللاعبين من حالة الحزن بسبب الهزيمة وأعتقد أننا نجحنا فى ذلك وعادت الأمور لما كانت عليه فنيا ونفسيا أيضا.
 
وأكمل: هدفى تخطى مباراة الغد بنتيجة تدعم موقف الفريق خلال العودة بالإسماعيلية حتى ننجح فى تخطى تلك المرحلة وإكمال المسيرة فى طريقنا للهدف الأكبر والأساسى وهو الوصول للنهائى.
 
وأنهى تصريحاته قائلا: نتيجة مواجهة الفريقين بالدورى لا علاقة لها بمواجهة الغد نهائيا فالإسماعيلى فريق قوى ويمتلك الدوافع بالإضافة إلى مرور وقت طويل وأعتقد أن الإسماعيلى تغير فنيا بشكل كبير عن مواجهة الدورى.

يستضيف الاتحاد السكندرى مع دقات السادسة مساء السبت نظيره الإسماعيلى على استاد الإسكندرية بذهاب دور الثمانية لكأس محمد السادس للأندية الأبطال "البطولة العربية، علماً بأن مباراة العودة ستقام على استاد الإسماعيلية مباراة الإياب يوم الجمعة 24 يناير الساعة 5 مساءً، وسيتأهل الفائز من الاسماعيلى والاتحاد السكندرى مع الفائز من مباراة (المتأهل من مولودية الجزائر والقوة الجوية العراقية) والرجاء المغربى.

وأعلن الاتحاد العربي لكرة القدم تطبيق تقنية الفيديو في مباريات ربع النهائي لضمان العدالة بين الفرق ، وكان الإسماعيلي قد تخطى الجزيرة الإماراتي بنتيجة 4-0 في مجموع المباراتين، بينما مر الاتحاد من المحرق البحريني بمجموع 3-0 في اللقائين.

ونجح الأهلي في أن يكون وصيفًا للبطولة العربية في عام 1997، بعد الوصول للنهائي الذي هُزم فيه من الأفريقي التونسي بهدفين مقابل هدف، كما تمكن الزمالك من الفوز بالبطولة العربية في عام 2003 للمرة الأولى والأخيرة فى تاريخه، بالانتصار على الكويت الكويتي بهدفين مقابل هدف، لكنه لم يحصل على المركز الثاني في أي نسخة أخرى، بينما نجح الإسماعيلى في أن يصبح وصيفًا للبطولة في عام 2003 حينما خسر اللقب أمام الصفاقسي التونسي بركلات الجزاء الترجيحية، بعد انتهاء الوقت الأصلي بالتعادل السلبي

لم يكن إنبي أسعد حظًا من الإسماعيلي، فالفريق البترولي استطاع أن يكون وصيفًا للبطولة العربية في عام 2006 بالخسارة من الرجاء المغربي بهدف دون رد.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة