خالد صلاح

كيف سيؤثر قانون خصوصية المستهلك فى كاليفورنيا على فيس بوك وتويتر؟

الجمعة، 27 ديسمبر 2019 08:00 ص
كيف سيؤثر قانون خصوصية المستهلك فى كاليفورنيا على فيس بوك وتويتر؟ فيس بوك
كتبت زينب عبد المنعم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يجمع كل من فيس بوك وتويتر ولينكد إن، وغيرهم من شركات التواصل الاجتماعى الأخرى مجموعة من البيانات حول مستخدميها، فنحن نقدم لهم معلومات عن أعياد ميلادنا، وأرقام الهواتف وعناوين البريد الإلكترونى، جنبا إلى جنب مكان عملنا، إذ تعرف هذه الشركات العملاقة التقنية عنك أكثر مما قد تدركه، بما فى ذلك موقعك والجهاز الذى تستخدمه وبعض الخصائص الحيوية الخاصة بك.

تم تصميم قانون خصوصية المستهلك فى كاليفورنيا، المعروف أيضًا باسم CCPA، للحد مما يمكن أن تفعله الشركات بكل هذه المعلومات، إذ يأتى هذا القانون، الذى يدخل حيز التنفيذ فى 1 يناير، فى الوقت الذى تتزايد فيه المخاوف بشأن الخصوصية بعد تدفق مستمر من الفضائح، مثل كارثة تحليل بيانات كامبريدج أنالتيكا التى طالت فيس بوك، كما بدأ سريان قانون أوروبى صارم، يسمى اللائحة العامة لحماية البيانات، العام الماضى، والذى أجبر شركات التكنولوجيا على وضع العديد من حواجز الخصوصية، بما فى ذلك الحق فى الوصول إلى البيانات الشخصية وحذفها، إذ قام فيس بوك بتوسيع الأدوات بحيث يمكن للمستخدمين الوصول إلى معلوماتهم أو تنزيلها أو حذفها.

وسيؤثر قانون CCPA على كمية البيانات التى يمكن لفيس بوك وتويتر وشركات التواصل الاجتماعى الأخرى جمعها عنك، خاصة من جهات خارجية مثل مواقع الويب أو التطبيقات، ومن المرجح أن توضح الشركات للمستخدمين كيفية مشاركة بياناتهم واستخدامها.

أثار إقرار CCPA جدلاً حول قوانين الخصوصية الجديدة، وقد نظرت دول أخرى بالفعل فى تشريع مماثل، مثل نيفادا وماين التى مررت بالفعل قوانين الخصوصية، ففى نوفمبر الماضى، أدخل الديمقراطيون تشريعات الخصوصية الفيدرالية عبر الإنترنت فى مجلس الشيوخ المصممة لمنح المستهلكين فى الولايات المتحدة مزيدًا من التحكم فى بياناتهم.

وقال عمر تينى، نائب الرئيس وكبير مسؤولى المعرفة فى الرابطة الدولية لأخصائيى الخصوصية: "النقاش سيزيد حتماً المتطلبات والعبء الواقع على شركات التواصل الاجتماعي".

ما هى الحقوق التى سيمتلكها المستخدم بموجب قانون خصوصية المستهلك فى كاليفورنيا؟
 

إذا كنت مقيمًا فى كاليفورنيا، فسيكون لك الحق فى معرفة المعلومات التى تجمعها الشركات التجارية أو تستخدمها أو تشاركها أو تبيعها، وستتمكن من حذفها، كما ستتمكن أيضًا من إخبار شركة ما بالتوقف عن بيع معلوماتك الشخصية.

إذا قمت بذلك ، فلا تقلق بشأن وضعك ضمن القوائم السوداء، إ1 تُمنع الشركات ، بما فى ذلك فيس بوك وتويتر وشبكات التواصل الاجتماعى الأخرى، من التمييز ضد أى شخص يختار ممارسة هذه الحقوق، وستكون هناك حاجة إلى مواقع الويب والتطبيقات التجارية لتوفير رابط "لا تبيع معلوماتي".

ينطبق القانون على الشركات ذات العائد السنوى الإجمالى لأكثر من 25 مليون دولار.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة