خالد صلاح

رئيس جامعة القاهرة: اللجان الإلكترونية الضالة أصبحت تشكل الوعى العام

الأربعاء، 04 ديسمبر 2019 01:46 م
رئيس جامعة القاهرة: اللجان الإلكترونية الضالة أصبحت تشكل الوعى العام مؤتمر تطوير الدراسات الإعلامية وتحديات التوظيف
كتب محمد صبحى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قال الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، إن مؤتمر تطوير الدراسات الإعلامية وتحديات التوظيف يأتى بالتعاون مع لجنة القطاع بالمجلس الأعلى للجامعات، موضحا أن التنسيق بين الجامعة واللجنة والوزارة فى غاية الأهمية ، وفى عهد الدكتور خالد عبد الغفار وأثناء رئاسته للجامعة شهدت العلاقة تطور كبير  على كافة المستويات والأصعدة.
 
وأضاف الخشت خلال كلمه له بمؤتمر تطوير الدراسات الإعلامية وتحديات التوظيف الذى تنظمه لجنة قطاع الإعلام بالمجلس الأعلى بالجامعات بالتعاون مع كلية اعلام القاهرة والمنعقد الآن بمقر كلية الإعلام، أن صناعة الرأى العام وصناعة الوعى العام وصناعة العقل الجمعى وتوجيه تأتى من الإعلام ، وهنا أضع المسئولية على عاتق الإعلام فى مصر.
 
وتابع رئيس جامعة القاهرة ، أن الآن الوسائل الإعلامية المختلفة والفضاء الالكترونى  توجه الرأى العام توجيه ضال وسلبى ويتشكل رأى عام كبير على قضية مزيفة ، علينا أن نعترف أننا فاشلين فشل ذريع لأن من بشكل الرأى العام حاليا ليس الشرفاء واهل الخبر وانما اللجان الإلكترونية الضالة وينقاد خلفها الرأى الجمعى.
 
واستطرد الدكتور الخشت ، الإعلام ممكن يصنع مستقبل سياسى موضحا أن الديمقراطية الغربية صنعها الإعلام وليس ديمقراطية حقيقية ، لأن الأفراد يتم صناعة وعيهم وعمليات غسيل الأدمغة تتم على مستوى الشعوب وليس بالغرف المغلقة.
 
وأردف، أن أولادنا خريجى الصحافة والإعلام تم إعطاؤهم مهارات بشكل رائع ولكن دون محتوى ولابد أن يدرس قانون وفلسفة وسياسة واقتصاد حتى يكون المحتوى قوى ويتمكن من إدارة نقاش حقيقية وصياغة خبر حقيقى عميق وبالتالى لابد أن يكون الاعلامى مطلع ومتكلع بالقانون والاقتصاد والسياسة والفلسفة والفن.
 
وأكمل الخشت حديثه بالقول ، الان الإعلام يحسم المعارك قبل أن تبدأ الحروب قبل دخول جندى واحد ، ونفس الطريقة لعبها التتار حيث كانوا يعملوا على تحطيم معنويات الدول إلى أن أوقفته مصر.
 
واستطرد ، لدينا مشكلة فى الفضاء الإعلامى وعلينا البحث فى آليات الهيمنة على الخبر الالكترونى والعمل على الحرب النفسية المضادة ونبحث كيفية التعامل مع اللجان الإلكترونية وكيفية التعامل معها .
 
واختتم حديثه بالقول أن الإعلام ليس أزمنة تحديات التوظيف رغم أهمية التوظيف ، ولكن يجب صناعة احتياجات سوق العمل وتحديد سوق العمل الاعلامى وكيفية سيره ويجب أن يصل الإعلاميين إلى مرتبة الدعاة للتأثير فى العقول والتحدى فى صناعة جيل جديد مثقف ولديه اصول المهنة .
 
 
مؤتمر تطوير الدراسات الإعلامية وتحديات التوظيف   (1)
مؤتمر تطوير الدراسات الإعلامية وتحديات التوظيف (1)

مؤتمر تطوير الدراسات الإعلامية وتحديات التوظيف   (2)
مؤتمر تطوير الدراسات الإعلامية وتحديات التوظيف (2)

مؤتمر تطوير الدراسات الإعلامية وتحديات التوظيف   (3)
مؤتمر تطوير الدراسات الإعلامية وتحديات التوظيف (3)

مؤتمر تطوير الدراسات الإعلامية وتحديات التوظيف   (4)
مؤتمر تطوير الدراسات الإعلامية وتحديات التوظيف (4)

مؤتمر تطوير الدراسات الإعلامية وتحديات التوظيف   (5)
مؤتمر تطوير الدراسات الإعلامية وتحديات التوظيف (5)

مؤتمر تطوير الدراسات الإعلامية وتحديات التوظيف   (6)
مؤتمر تطوير الدراسات الإعلامية وتحديات التوظيف (6)

مؤتمر تطوير الدراسات الإعلامية وتحديات التوظيف   (7)
مؤتمر تطوير الدراسات الإعلامية وتحديات التوظيف (7)

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة