خالد صلاح

القوى العاملة: بدء تقييم مشروعات أول ملتقى لريادة الأعمال بالإسماعيلية

الجمعة، 06 ديسمبر 2019 01:15 م
القوى العاملة: بدء تقييم مشروعات أول ملتقى لريادة الأعمال بالإسماعيلية وزير القوي العاملة محمد سعفان
كتب محمود راغب

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أعلن وزير القوى العاملة محمد سعفان، أنه يجرى حاليا التجهيز لعقد الملتقى الأول للمشروعات الصغيرة وريادة الأعمال بمديرية القوى العاملة بالإسماعيلية، فى منتصف ديسمبر الجارى، بالتعاون مع جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتناهية الصغر.

وقال سعفان فى بيان اليوم، إن المديرية انتهت من قبول أفكار الشباب الذين لديهم طموحات لبداية مشروعات صغيرة ومتناهية الصغر فى جميع المجالات، مشيرا إلى أن اللجنة المشكلة من وكيلى الوزارة بمديريتى القوى العاملة والتربية والتعليم وعدد من الأساتذة والمختصين بجامعة قناة السويس، والتعليم الفني، ومدير الائتمان ببنك مصر، ومدير مشروعك بدأت فى تقييم النماذج المقدمة من الطلبة والخريجين لأفكار المشروعات، وتستمر يومين، تمهيدًا للبدء فى اتخاذ الإجراءات اللازمة لتمويلها وانطلاقها خلال الملتقى .

وأكد الوزير، أهمية فتح السبل والآفاق للشباب نحو ريادة الأعمال، واقتحام سوق العمل بجدية، مشيرا إلى أن هذه المشروعات سوف تسهم فى نقل الشباب نقلة نوعية، وتساعد فى تطوير الاقتصاد المصري، وزيادة حجم الإنتاج، مشددا على أن الوزارة لا يدخر أى جهد فى توفير وتذليل كافة الصعاب للشباب كى نسهم جميعًا فى تقدم وازدهار الاقتصاد المصري، والمساهمة الفاعلة فى تقليل نسب البطالة.

وأوضح أن ذلك يأتى فى إطار المبادرة الوطنية التى أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسى لتوفير "حياة كريمة" وفرص عمل لائقة للشباب وللفئات المجتمعية الأكثر احتياجا.

وفى نفس السياق أشار ياسر سعيد مدير المديرية إلى أن الملتقى الأول للمشروعات الصغيرة المقرر عقده فى منتصف الشهر الجارى تحت شعار "من فكرة إلى شركة" يتم بالتعاون المشترك بين جامعة قناة السويس ومديريتى القوى العاملة والتربية والتعليم بالإسماعيلية والمشروع القومى للتنمية المحلية "مشروعك"، وجهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغر.

وأوضح ياسر سعيد أنه قبيل عملية التقييم يتم عرض برنامج يستمر -أيضا- لمدة يومين يتناول مفهوم ريادة الأعمال بمحاضرات للدكتور محمد الباز الاستاذ بكلية تجارة بالجامعة قسم إدارة الأعمال، يتناول فيها دراسة العملية الحيوية وراء خلق وبناء شركة ريادية ناشئة ومتابعة دورة حياتها من مجرد فكرةٍ حتى تصل إلى شركة، فضلا عن مهارات ريادة الأعمال ومصادر الأفكار، وكيفية تقييمها، وبعض النماذج للأعمال المبتكرة، وكيفية تصميم نموذج العمل الخاص بالمشروع.

وتناولت محاور محاضرة اليوم الأول ثلاثة أفكارٍ رئيسيةٍ تعتبر الأساس الصلب الذى تُبنى عليه المشاريع الريادية بأنواعها، الفكرة الأولى تتمثل فى : التفكير فى حل مشكلةٍ قائمة فى السوق، والفكرة الثانية في: انتهاز فرصة واحتياج السوق، والفكرة الثالثة : عبارة عن خلق شركة ناشئة لتقديم منتج أو خدمة لها صداها ووقعها الإيجابى فى المجتمع تبعاً لعدة عوامل أهمها حل مشكلة أو تلبية حاجة واضحة.

بالإضافة إلى رحلة رائد الأعمال، التى تبدأ مع بناء مشروعه الناشئ فى التعرّف على كيفية التخطيط لمنتجه وتقييم الأفكار التى يقوم عليها هذا المنتج، ومعرفة حجم سوقه ودراسة عملائه المستهدفين وإدارة شركته الناشئة بكفاءة لتحقيق النمو المنشود ومعرفة كيفية تجنب المخاطر التى قد تواجهه فى أثناء بناء المشروع أو بعد إطلاقه.

وفى نهاية اللقاء دار نقاش حول أهمّ مبادئ وأهداف ريادة الأعمال لتتمكّن من افتتاح وإدارة شركة ناشئة ناجحة .


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة