خالد صلاح

مادرو يرسل السجناء للحدود مع كولومبيا لمنع دخول مساعدات أمريكا الإنسانية

الخميس، 14 فبراير 2019 01:19 م
مادرو يرسل السجناء للحدود مع كولومبيا لمنع دخول مساعدات أمريكا الإنسانية المظاهرات فى فنزويلا
فاطمة شوقى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أحدث محاولة من جانب الرئيس الفنزويلى نيكولاس مادورو لمنع دخول المساعدات الإنسانية إلى فنزويلا، أرسل السجناء إلى جسر تينديتاس ليكونوا بمثابة عقبة أمام دخول المساعدات الإنسانية إلى فنزويلا، وذلك وفقا لصور وأشرطة فيديو نشرت على الشبكات الإجتماعية.

 

ووفقا لصحيفة "النيوبو إيرالد" الأرجنتينية فإن الحكومة نقلت 40 سجينا على الأقل إلى الحدود الكولومبية الثلاثاء الماضى مع مهمة لمنع دخول المساعدات، ويأتى السجناء من مركز سجن سانتا آنا فى ولاية تاشيرا.

 

ويقف السجناء تحت خيمة الصفراء ويرتدون ملابس باللون الأصفر، وشاهدوا السجناء لأول مرة الثلاثاء الماضى ورددوا هتافات وعرفوا أنفسهم بأنهم "الرجل الجديد نحو التكامل".

 

وأشارت الصحيفة، إلى أن أطنان من الأدوية والأغذية، بين أمداد آخرى، راكدة على الحدود بين كولومبيا وفنزويلا، منذ أكثر من أسبوع ، وهناك حاجة ماسة إلى مساعدة الفنزويليين الذين يمرون بأزمة اجتماعية واقتصادية وسياسية، لكن مادورو، الذى يرفض ترك السلطة منذ أن أصبح المعارض خوان جوايدو هو الرئيس المسئول فى 23 يناير، يدعى أن الإمدادات جزء من غزو لبلدها وتمنع المرور بالقوة العسكرية،و من جهة أخرى ، يدافع جوايدو عن ضرورة أن تدخل المساعدات الإنسانية التى ترسلها الولايات المتحدة وكولومبيا وبلدان أخرى.

 

وأعلنت المعارضة فى مظاهرات حاشدة أنها ستحاول من خلال متطوعين أن تنقل إمدادات على الحدود فى 23 فبراير.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة