خالد صلاح

مقالات الصحف: فاروق جويدة: هل تنجح المقاطعة.. مكرم محمد أحمد: أردوغان وكارثة سيد قطب.. جلال عارف: التفاوض بالصواريخ.. سليمان جودة: وزيرة لداخلية لبنان.. عمادالدين أديب: الانتخابات الإسرائيلية بين السيئ والأسوأ

الإثنين، 04 فبراير 2019 02:32 ص
مقالات الصحف: فاروق جويدة: هل تنجح المقاطعة.. مكرم محمد أحمد: أردوغان وكارثة سيد قطب.. جلال عارف: التفاوض بالصواريخ.. سليمان جودة: وزيرة لداخلية لبنان.. عمادالدين أديب: الانتخابات الإسرائيلية بين السيئ والأسوأ مقالات الصحف المصرية
إعداد - أحمد سامح

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تناولت مقالات صحف القاهرة الصادرة صباح اليوم الإثنين، العديد من القضايا، كان أبرزها: حالة الركود النسبى للسيارات الذى سببته حملة "خليها تصدى"،  بعد اعلان الحكومة تطبيق قرار "زيرو جمارك"، كما نبه أحد الكتاب علماء المسلمين فى العالم لما أعلنه مستشار الرئيس التركى، حول الاحتفاء بفكر "سيد قطب"..

 

الأهرام

 

مكرم-محمد-أحمد


مكرم محمد أحمد: أردوغان وكارثة سيد قطب



حذر الكاتب فى مقاله مما أعلنه حزب مستشار الرئيس التركى أردوغان، خلال مؤتمر الاحتفاء بـ"سيد قطب" إمام التكفيريين الذى أصبح الرمز الأول لتنظيم داعش الإرهابى، واعتباره فكر "قطب" تراثا إنسانيا ينبغى ان تتبناه الدولة التركية وتصديره، مؤكدا أن علماء المسلمين وفى مقدمته الشيخ أحمد الطيب، شيخ الأزهر، عدم الصمت على هذا الإفك والضلال.

 

...................................

فاروق جويدة

فاروق جويدة: هل تنجح المقاطعة؟
 

تساءل الكاتب فى مقاله عن مدى قدرة الشعب والمجتمع المصرى على التمسك برأيه فى حملات المقاطعة وأشهرها "حملة تصدى" لمقاطعة شراء السيارات، وضد المغالاة فى الزواج، وضد ارتفاع أسعار اللحوم لدى الجزارين، مؤكدا أنه اختبار يمكن أن ينجح ويمكن أن يفشل إذا أصر كل طرف على موقفه.

 ..................................................

صلاح منتصر
 

صلاح منتصر: حتى تنجح الدورة الإفريقية
 

أكد الكاتب على ضرورة الاستفادة من أخطاء السابقين وتلافيها والعمل على عدم تكرارها، مشيراً إلى ما حدث فى الدورة الأوليمبية الإفريقية بالقاهرة عام 1991، بسبب عدم التزام الجهات الدولة بالخطة الموضوعة وقتها، مشدداً على الذين يتولون مسئولية الدورة الإفريقية خاصة أنها ستبدأ بعد شهر رمضان الاستفادة من أخطاء الماضى حتى لا تتكرر.

...................................

الأخبار

 


جلال-دويدار

 

جلال دويدار يكتب: ركود حقيقى فى سوق السيارات نتيجــة حملـة «خليهـا تصـدى»
 

تحدث الكاتب فى مقاله عن الركود الذى سببته الحملة التى اطلقها المستهلكين للسيارات، تحت عنوان "خليها تصدى"، بعد اعلان الحكومة تطبيق قرار "زيرو جمارك"، واستمرار التجار والمستورين فى الأسعار المرتفعة للسيارات فى الأسواق المصرية، مشيراً إلى أن نجاح هذه المقاطعة سوف يؤدى فى النهاية إلى تدخل المصنعين للسيارات حفاظاً على مصالحهم، هذا الأمر سوف يدفعهم إلى بحث الأمر مع المستوردين والتجار المتعاملين معهم ومناقشة التكاليف والأسعار.

........................

جلال عارف

جلال عارف: التفاوض.. بالصواريخ
 

تحدث الكاتب مقاله عن الصراع بين واشنطن وموسكو، بعد إعلان الرئيس الروسى فلاديمير بوتين أن روسيا علقت العمل بمعاهدة الصواريخ النووية متوسطة وقصيرة المدى وذلك ردا على الانسحاب الأمريكى من المعاهدة، مؤكدا أن مخاطر هذه الأزمة تتزايد فى ظل الظروف السياسية المرتكبة فى أمريكا وأوربا، ومع حروب تجارية تترك آثارها على اقتصاد العالم، ومع مخاوف تزداد فى الغرب من لقاء مصالح يجمع بين روسيا والصين، ومن غياب الحكمة فى الكثير من مراكز اتخاذ القرار فى العواصم الكبرى.

 

................................

الوفد

 

وجدى زين الدين


وجدى زين الدين: 2019 عام التسامح



أكد الكاتب فى مقاله أن التسامح والأخوة الدينية هو عنوان المجتمعات المتقدمة فكريًا وانسانيًا وأداة من أدوات التمكين الحضارى وضمان الاستقرار وازدهار الأمم، وهذا ما جعل دولة الإمارات تطلق على هذا العام 2019 عام التسامح بكل ما تحمل هذه الكلمة من معانٍ جليلة، موضحا أن لقاء شيخ الأزهر أحمد الطيب والبابا فرانسيس، بابا الفاتيكان، على هامش مؤتمر العالمى "الأخوة الإنسانية"، معناه إطلاق إشارة إلى الدنيا كلها بضرورة نشر ثقافة التسامح والعيش الكريم المشترك بين الناس فى الشرق أو الغرب، وترسيخ روابط الصداقة والتعاون التى تميزت بها كثير من الدول العربية خاصة فى مصر والإمارات مع الفاتيكان.

.....................................

بهاء الدين أبوشقة

بهاء أبوشقة: أبوحامد الغزالى
 

تحدث الكاتب فى مقاله عن الفلاسفة العظام الذين غيروا التاريخ على وجه الأرض، وأحد هؤلاء الفلاسفة "أبوحامد الغزالى" الطوسى النيسابورى الصوفى الشافعى الأشعرى، أشهر علماء المسلمين فى القرن الخامس الهجرى، وقد عُرف كأحد مؤسسى المدرسة الأشعرية فى علم الكلام، وأحد أصولها الثلاثة بعد أبى الحسن الأشعرى، (وكانوا الباقلانى والجوينى والغزّالى)، ولُقّب الغزالى بألقاب كثيرة فى حياته، أشهرها لقب "حجّة الإسلام"، وله أيضاً ألقاب مثل: زين الدين، ومحجّة الدين، والعالم الأوحد، ومفتى الأمّة، وبركة الأنام، وإمام أئمة الدين، وشرف الأئمة.

.....................................

الوطن

 

عماد الدين أديب


عماد الدين أديب: الانتخابات الإسرائيلية: الاختيار بين السيئ والأسوأ



أكد الكاتب فى مقاله على ضرورة فهم ورصد الانتخابات المبكرة الإسرائيلية يوم 19 أبريل المقبل من منظور عربى خالص، لأن نتائجها - هذه المرة - سوف تلقى بردود فعلها على ملفات المنطقة، مشيراً إلى توقعات بفوز حزب الليكود الذى يقوده نتنياهو، أمام المنافس الأساسى حتى الآن، الجنرال بنى جانتس، وهو ينتمى لأبوين مهاجرين من المجر، ومن عائلة عانت من المحارق اليهودية، ويزايد الجنرال فى تشدده تجاه الموقف من الفلسطينيين والأوضاع فى غزة وحزب الله، متابعاً: "وكأن القدر السياسى المفروض على المنطقة هو المفاضلة بين السيئ والأسوأ إسرائيلياً".

...................................

 

المصرى اليوم

 

سليمان جودة

سليمان جودة: وزيرة لداخلية لبنان!
 

تحدث الكاتب فى مقاله عن التشكيل الحكومى الجديد فى لبنان، والذى تضمن اختيار السيدة ريا الحسن وزيرة للداخلية فى لبنان، والذى تصدر الصفحات الأولى من الجرائد، باعتبارها المرة الأولى التى تتولى فيها امرأة هذا الموقع فى العالم العربى، مشيراً إلى أن "ريا" كانت وزير للمالية سابقاً وأثبتت كفاءتها، وأن هناك أمثلة حققت نجاحا كبير فى تولى العديد من الوزارات، مؤكدا أن اختيار ريا الحسن عودة لبنانية إلى وضع النقاط فوق حروفها.

.....................................

محمد أمين

محمد أمين: كابينة السيسى!
 

تحدث الكاتب فى مقاله عن الرئيس عبدالفتاح السيسى، واتخاذه قرارات لم يكن أحد غيره يستطيع أن يتخذها، خاصة فى استرداد أراضى الدولة، وكلمة السر فى كل الإجراءات التى اتخذها الرئيس دون تردد أنه "نظيف اليد"، فلم تجد لجنة استرداد الأراضى مزرعة باسمه فتهدمها أو تقننها، ولم تجد قوات الأمن كابينة باسم "السيسى" فتزيلها فوراً، كان معروفاً بحسن السمعة، وحسن السير والسلوك، لم تمتد يده إلى أرض مملوكة للدولة، علم أبناءه مثل كل أبناء "الطبقة المتوسطة"، فكانوا هم ركيزته.

..............................


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة