خالد صلاح

صور.. اكتشاف ثقب أسود هائل بمركز مجرة درب التبانة يقود لأعماق الفضاء

الأحد، 24 مارس 2019 01:00 ص
صور.. اكتشاف ثقب أسود هائل بمركز مجرة درب التبانة يقود لأعماق الفضاء الثقب الاسود
كتبت أميرة شحاتة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
تبدو الثقوب السوداء الهائلة مخيفة، لكن يعتقد أنها تلعب دورًا حيويًا في تكوين النجوم وبالتالي الحياة نفسها.
 ووفقا لما ذكره موقع "مترو" البريطانى، الآن تجلت القوة الهائلة للثقب العملاق في وسط مجرتنا الخاصة من خلال اكتشاف اثنين من "الأنفاق" الضخمة التي تشكلت بكميات هائلة من الغاز الساخن القاتل المسمى البلازما، يخرجان من أعلى وأسفل درب التبانة.
الثقب الاسود
الثقب الاسود
 يشير الاكتشاف الأخير إلى أن هذه الفقاعات الملحمية، ترتبط بمنطقة بالقرب من الثقب الأسود بواسطة بلازما ضخمة تتدفق عبر الأنابيب عند درجات حرارة تصل إلى 8 ملايين مئوية. 
ومن غير المعروف بالضبط لماذا تشكلت هذه الأنفاق، لكن من المحتمل أنها تقوم بنقل الطاقة الناتجة عن انفجار النجوم، أو تكوين نجوم جديدة، أو حتى الطاقة التي ينتجها الثقب الأسود نفسه، حيث يذوب أي شيء عند الاقتراب منه.
وقال مارك موريس، أستاذ علم الفلك والفيزياء الفلكية في جامعة كاليفورنيا في لوس أنجلوس: "نفترض أن هذه الأنفاق عبارة عن فتحات تهوية لجميع الطاقة المنبعثة في مركز المجرة" مضيفا "كمية الطاقة الخارجة من وسط مجرتنا محدودة، لكنها مثال جيد حقًا على مركز المجرة الذي يمكننا ملاحظته ومحاولة فهمه." 
 
الثقب داخليا
الثقب داخليا
تُعرف  الأنفاق بفقاعات فيرمي أو"الفقاعات النووية "، ومن المتوقع أنها تكون واحدة من مصادر الأشعة الكونية التي تقصف الأرض، كما أعلنت ناسا مؤخرًا، فقام علماءها بفحص مجرة ​​تسمى NGC 3079، والتي تعد موطنا لاثنين من الفقاعات الضخمة وكذلك ثقب أسود هائل، وقد لوحظ أن إحدى هذه الفقاعات تسرع الجسيمات التي تنطلق بعد ذلك إلى الفضاء، وتشير هذه النتيجة إلى أن بعض الأشعة الكونية التي ضربت الأرض تنتجها فقاعات هائلة.
 
ويتعرض كوكبنا باستمرار لصدمة جزيئات عالية الطاقة تكون أكثر نشاطًا من الجسيمات المنتجة في NGC 3079، ولحسن الحظ ، الأرض محمية من القوة الكاملة للأشعة الكونية من خلال الغلاف الجوي والمجال المغناطيسي.
 وكتبت ناسا: "إن الفقاعات الخارقة في NGC 3079 تقدم دليلًا على أنها وهياكل مثلها قد تكون مصدرًا لجزيئات عالية الطاقة تسمى" الأشعة الكونية "التي تقصف الأرض بانتظام.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة