خالد صلاح

غرائب وطرائف رحلات الأندية المصرية فى أدغال أفريقيا

الأحد، 03 مارس 2019 05:30 ص
غرائب وطرائف رحلات الأندية المصرية فى أدغال أفريقيا عماد متعب
كتب عمرو جاب الله

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
اليوم السابع بلس
اليوم السابع بلس
كثيراً ما تقع الأندية المصرية فريسة للأحداث العجيبة والطريفة والغريبة فى مبارياتهم بالبطولات الأفريقية خاصة أن تلك الوقائع ارتبطت بأمور غريبة يفتعلها الفريق المستضيف قبل المباريات أو فى ملعب المباراة ويرصد "اليوم السابع" أبرز الغرائب والطرائف التى صاحبت الأندية المصرية فى رحلاتها بأدغال أفريقيا.
 

- "خنازير" كوتوكو

روى عادل المأمور حارس الزمالك السابق واقعة خسارة الفريق الأبيض الشهيرة أمام أشانتى كوتوكو فبعدما فاز الأبيض فى القاهرة بثنائية نظيفة ثم توجه الفريق الأبيض لغانا لخوض لقاء الإياب تم ذبح عدة خنازير ونشر المُنافس الدم على جميع الحوائط داخل غرفة خلع ملابس الزمالك ولكنه نجى من التأثر بهذا السحر بالصدفة –على حد قوله- لإنه كان قائد الفريق وتوجه لغرفة الحكم وذهب لأرض الملعب من أجل الصلاة.

ويروى "المأمور" إنه بعد ذلك أثناء التحرك فى الممر المؤدى إلى الملعب كان يرمى عليهم جمهور كوتوكو قطعاً من اللحم وبالرغم من كل ذلك تقدم الأبيض بهدف مبكر سجله أيمن يونس ولكن بعدها أصاب اللاعبين حالة توهان غريبة –وفقاً لوصف المأمور- ثم دخل مرمى الأبيض 3 أهداف فى الشوط الأول من كرات ثابتة بطريقة واحدة وكانت تصرفات بعض اللاعبين داخل الملعب غريبة لدرجة إنه كان يتحدث مع إسماعيل يوسف دون أن يسمعه –وفقا لقوله- وخسر الأبيض وقتها بخمسة أهداف مقابل هدفا ليودع البطولة الإفريقية وذلك فى نصف نهائى دورى أبطال أفريقيا 1987 ومازالت القصص التي تُثار حول تلك المباراة فالبعض يتهم لاعبو الزمالك بأن جزء منهم تأمروا وقتها للإطاحة بالمدرب لكن لا دليل على ذلك.

عادل المأمور
 

- "الخيط" دفاع يانج أفريكانز فى مواجهة الأهلى

 
استمرت الوقائع الغريبة مع الأهلى أيضاً ولكن هذه المرة أمام فريق يانج أفريكانز التنزانى فى دور الـ 32 بدورى ابطال افريقيا، عندما فوجئ لاعبو المارد الأحمر خاصة عمرو جمال ورامى ربيعة بتواجد خيط رفيع على خط المرمى، كنوع من أنواع السحر يمارسه فريق تنزانيا، ثم قام لاعبو الفريق الأحمر بإبعاد هذا الخيط واستطاع أبناء القلعة الحمراء تحقيق الفوز فى هذه المباراة والصعود بعد ذلك.
 

- الأمطار تتسبب فى إلغاء مباراة الإسماعيلى وسيمبا

 
فى مباراة الإسماعيلى وسيمبا بدورى الأبطال الإفريقى وتحديداً فى دور المجموعات انتقل الدراويش لخوض مباراة الذهاب أمام سيمبا التنزانى فى الجولة الثالثة من دور المجموعات وبعد خوض المباراة هطلت أمطار كثيرة تسببت فى إلغاء المباراة وتأجيلها لليوم التالي، ولُعبت المباراة بعد 24 ساعة وانتهت بالتعادل السلبى وشهدت المباراة واقعة غريبة بعد تعدى أحد المشجعين على عماد النحاس لاعب الإسماعيلى آنذاك وطعنه بمطواة فى بطنه.
 
عماد النحاس
 

- متعب يُبطل "سحر" الملعب المالى

 
قام عماد متعب مهاجم الأهلى السابق بنزع ثلاثة أحجار من مرمى فريق الملعب المالى اعتقادا منه بقيام الفريق المالى بأعمال سحر حيث كان الأهلى متأخرا بهدف فى بداية الشوط الثانى من مباراة الإياب الدور الـ16 فى دورى أبطال إفريقيا قبل أن يزيل متعب هذه الحجارة وعقب قيام مهاجم منتخب مصر بهذا الأمر سجل الأهلى ثلاثيته فى المباراة بواسطة محمد أبو تريكة وتأهل المارد الأحمر لمرحلة المجموعات بدورى أبطال إفريقيا بفضل هذه الثلاثية، لفوزه 3-2 فى مجموع المباراتين وقال متعب فى تصريحات صحفية عقب اللقاء: "بدأ شكى فى الأمر حين رأيت ثلاث ظلطات بنفس الحجم واللون" ويعتقد متعب أن شكه جاء فى محله إذ سجل الأهلى أهدافه الثلاثة عقب إزالة هذه الأحجار من مرمى الفريق المالى.
 
 

- "معزة" حسن شحاتة تتسب فى هزيمة المنتخب 

 
لم يكن منتخب مصر أيضًا بعيدًا عن هذه الوقائع الغريبة وذلك خلال تصفيات التأهل لنهائيات كأس الأمم الإفريقية 2012 حيث فوجئ منتخب مصر وجيل المعلم حسن شحاته بساحر يجر خلفه الماعز ويتجول فى الملعب خلال عمليات الإحماء وخسر منتخب مصر اللقاء ليخرج المعلم بتصريحا بأن الـ"معزة" تسببت فى تشتيت تركيز اللاعبين وأدت إلى خسارة المباراة.
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة