خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

ضربة كبرى للإخوان بعد موافقة البرلمان على التعديلات الدستورية.. التنظيم يعيش حالة انكسار وحسرة لعدم قدرته على تعطيل قطار الدولة المصرية.. خبراء يؤكدون: تمرير التعديلات الدستورية صدمة للجماعة ولكل أعداء مصر

الأربعاء، 17 أبريل 2019 03:06 ص
ضربة كبرى للإخوان بعد موافقة البرلمان على التعديلات الدستورية.. التنظيم يعيش حالة انكسار وحسرة لعدم قدرته على تعطيل قطار الدولة المصرية.. خبراء يؤكدون: تمرير التعديلات الدستورية صدمة للجماعة ولكل أعداء مصر مجلس النواب
كتب كامل كامل – أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

ضربة كبرى تلقتها جماعة الإخوان وحلفاؤها بعد موافقة مجلس النواب على التعديلات الدستورية، حيث سعت الجماعة إلى محاولة التحريض والهجوم على تلك التعديلات، إلا أن جميع مساعيها باءت بالفشل لتصيب تنظيم قطعان الإخوان وداعميه ومموليه بالصدمة التى أفقدتهم صوابهم.

 

فى هذا السياق، أكد إبراهيم ربيع، الخبير فى شئون الحركات الإسلامية، أن مجلس النواب بموافقته على التعديلات الدستورية يلقم التنظيم الإخوانى حجرًا ويفرغ كل محاولاتهم لإثناء الدولة المصرية والتراجع عن تلك الخطوة المهمة فى ترسيخ دولة القانون وتأكيد الشرعية الدستورية لكل إجراءات الدولة المصرية.

 

وأضاف الخبير فى شئون الحركات الإسلامية، أنه جاءت موافقة مجلس النواب لتصيب تنظيم قطعان الاخوان وداعميه ومموليه بالصدمة التى أفقدتهم صوابهم وأصابتهم بالإحباط واليأس والحسرة على عدم قدرتهم فى تعطيل قطار الدولة المصرية من التحرك إلى الأهداف التى تم وضعها والتخطيط للوصول إليها وترسيخ دولة المواطنة والعدالة الاجتماعية والكرامة الإنسانية.

 

وتابع إبراهيم ربيع: ستكون الصدمة الكبرى والسكتة الدماغية التى تصيب تنظيم القطعان الإخوانية عندما يشاهدوا جموع الشعب المصرى أمام الصناديق لإعطاء تلك التعديلات شرعيتها وقفل صفحة تنظيم الإخوان إلى الأبد، ليتفرغ الشعب لبناء دولته وإزالة آثار العدوان الإخوانى على الشخصية المصرية وإعادة إعمار أعمدتها التى هدمها التنظيم الإخوانى طوال 90 عامًا.

 

وفى السياق نفسه، قال طارق البشبيشى، الخبير فى شئون الحركات الإسلامية، إن التعديلات الدستورية فى المجمل تستهدف سد أى ثغرة سواء سياسية أو دستورية أمام اختراق الإخوان للمشهد السياسى المصرى وقطع الطريق أمام عودتهم مرة أخرى.

 

وأضاف الخبير فى شئون الحركات الإسلامية، أن أغلبية النواب تدرك أهمية هذه التعديلات وقيمتها لذلك وافقوا بأغلبية كاسحة عليها، وتكتمل هذه الخطوة بموافقة الشعب المصرى فى الاستفتاء المقبل.

 

وأشادت النائبة هيام حلاوة، بموافقة مجلس النواب على التعديلات الدستورية، مشيدة بجهود الدكتور على عبد العال رئيس البرلمان، واحتوائه لكل الآراء ما بين مؤيد ومعارض ورأى والرأى الآخر وإدارة حكيمة يتصف بها وتميزه بثقافة قانونية ودستورية أدت إلى تمرير التعديلات بشكل ديمقراطى ووسيلة إقناع وحجج قانونية نستفيد منها.

 

وأضاف هيام حلاوة التاريخ سيشهد حرص مجلس النواب على وجود دستور يهدف للمصلحة العامة ويحمى مصر ويستكمل مسيرة الإصلاح الاقتصادى والتنمية التى بدأها الرئيس عبدالفتاح السيسى.

 

 وأشارت النائبة هيام حلاوة، إلى أن هذا هو دور ممثلى الشعب ليأتى دور الشعب فى الوقوف مع وطنه من خلال المشاركة الإيجابية والفعالة باعتباره البطل فى كل المراحل التاريخية.

 

ولفتت النائبة هيام حلاوة، إلى أن تمرير التعديلات الدستورية يعد صدمة للإخوان ولكل أعداء مصر فوجود مؤسسة تشريعية تنصف المصلحة العامة وتسعى لها يعد ضربة قوية ومدمرة لكل أعداء مصر.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

مصرى

هدف واحد للاخوان ولكنهم اغبياء

من غباء الاخوان التهليل والتحريض ضد مد فترة الرئاسة لست سنوات وهم هنا اغبياء لان الشعب المصرى ركب سفينة مع الرئيس مشاريعها ضخمة للغاية بمعنى انه لايستطيع رئيس اخر ان يكمل تلك المرحلة ..السيسى يا اغبياء مرحلة بناء مصر بمشاريع ضخمة والشعب ينتظر العائد ..كيف نترك دكتور فى نصف عملية جراحية معقدة وناتى باخر نقول له اكمل انت العملية ؟؟؟ اظن ان الاخوان اغبياء جدا جدا وهم كل رغبتهم كانت السلطة ..اى سلطة ايها الاخوان ؟؟ سلطة الارهاب بالطبع التى كانت ستورطنا فى عشرات الحروب داخليا وخارجيا ..هاهى ليبيا وسوريا واليمن ...هدم هدم هدم ومصر بناء بناء بناء..انتهت قصة الاخوان بلا رجعة للابد

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة