خالد صلاح

مأساة الحاجة صباح من أسيوط.. مهددة بالحبس لاقتراضها أموالا لتصرف على ابنها

الخميس، 18 أبريل 2019 08:00 ص
مأساة الحاجة صباح من أسيوط.. مهددة بالحبس لاقتراضها أموالا لتصرف على ابنها
أسيوط- هيثم البدرى
إضافة تعليق

وجدت ابنها بين حوائط السجون، وقد حكم عليه بالسجن فى إحدى القضايا فلم تجد فى منزلها ما يساعدها على زيارة نجلها كغيرها من الأسر التى تزور ذويها بالمحبس وتوفر لهم بعض المأكولات والمشروبات، ولكنها لم تكن تعلم أنها ستلاقى نفس المصير وأن يحكم عليها بأحكام بالحبس بسبب بعض القروض التى اقترضتها لابنها وابنتها.

الحاجة صباح (1)

الحاجة صباح حسين إحدى الغارمات وأصحاب الحالات الصعبة من مركز الفتح بأسيوط، لا يوجد لديها أى دخل هى وأسرتها سوى بعض الجنيهات التى تتقاضها من معاش هى وزوجها المريض الذى لا تكفيه هذه الجنيهات لشراء الأدوية ومستلزمات العلاج كونه مريضا وطريح الفراش، ويعيشان فى منزل قديم، ومتهالك بالإضافة إلى إحدى بناتها التى تركها زوجها من 5 سنوات بعد أن تزوج غيرها فجاءت إلى منزل أسرتها لتقطن فيه بعد ترك زوجها لها.

تقول الحاجة صباح: إنها وأسرتها يعيشون فى أضيق الحال ولا يوجد مصادر للدخل سوى المعاش الذى لا يكفى لأدوية زوجها المريض، وتعرض ابنها للحبس فى إحدى القضايا، ولم تستطع زيارته فى محبسه، حيث إن هذه الزيارات تحتاج إلى مبالغ مالية كبيرة ومصاريف كبيرة حيث تشترى له كميات من الأكل، والشرب والعلاج فى كل زيارة فما كان أمامها إلا الاقتراض، فتوجهت إلى إحدى الجمعيات التى تعطى قروضا، وأخذت قرضا بـ5 آلاف جنيه على أن تقوم بسداد هذا القرض على أقساط، وكانت تأمل أن يساعدها أهل الخير فى سداد هذا القرض، ولكنها تعثرت فى السداد، ولم تستطع سداد ما عليها من مبالغ مالية لهذه الجمعية فما كان من إدارة الجمعية إلا رفع إيصالات الأمانة عليها فى المحكمة التى انتهت بالحكم عليها بالحبس سنة، وشهر.

الحاجة صباح (2)

وأضافت الحاجة صباح أنها أيضا اشترت جهاز لابنتها قبل زفافها من أحد الأماكن التى تبيع أجهزة كهربائية بالقسط، ولكنها تعثرت أيضا فى السداد، ولم تستطع أن تسدد المبالغ المقررة عليها لصاحب المحل، وقدم صاحب المحل ايصال أمانة بمبلغ أكبر من المبلغ الذى اشترت به وبعد تداول إيصال الأمانة بأروقة المحكمة حكمت عليها المحكمة بالحبس 6 شهور فأصبحت مهددة بالحبس فى أى توقيت، وكلما سمعت عن وجود حملات لتنفيذ الأحكام لا يمكنها النوم وفى بعض الأحيان تذهب لأماكن بعيد عن منزلها حتى تتمكن من الهرب من تنفيذ الحكم.

وناشدت الحاجة صباح أهل الخير الذين يقدمون المساعدات للحالات المماثلة لها أن يقدموا يد العون لها وخاصة أنها ترعى ابنها المحبوس وبنتها الذى تركها زوجها من 5 سنوات وتزوج أخرى عليها وزوجها المريض طريح الفراش مطالبة بإنقاذها من هذه المشكلة التى وقعت فيها وهى تحاول مساعدة أبنائها.


إضافة تعليق

التعليقات 5

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد

ممكن اساعد

رجاء إرسال طريقة التواصل للمساهمه في سداد قروض هذه السيده المسكينه وكم اجمالي المبلغ عليها؟ شكرا

عدد الردود 0

بواسطة:

Mohammed Allam

نريد رقم تليفون الحاجه صباح

أرجو مشاركة رقم تليفون الحاجة صباح وجزاكم الله خيرا

عدد الردود 0

بواسطة:

حسن محمد

عايزين رقم تليفون او اى بيانات ليها

رقم تليفوانها وبيانتها

عدد الردود 0

بواسطة:

Hh

عنوان الحاجه صباح بالظبط

عنوان الحاجه صباح بالظبط

عدد الردود 0

بواسطة:

صديق احمد

رقم تليفونها

اريد رقم تليفونها للمساعدة 

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة






الرجوع الى أعلى الصفحة