خالد صلاح

اعراض الانزلاق الغضروفى منها الألم والتنميل

الخميس، 16 مايو 2019 03:00 ص
اعراض الانزلاق الغضروفى منها الألم والتنميل الانزلاق الغضروفى
كتبت فاطمة خليل
إضافة تعليق

مرض الانزلاق الغضروفى من الأمراض الشائعة والتى تسبب الألم الشديد ويسمى أيضاً بمرض "الديسك"، ومن أبرز أعراضه ألم أو تنميل أو ضعف في الأطراف ومع ذلك، لا يعاني بعض الأشخاص من أي ألم، خاصة إذا كان القرص لا يضغط على أي أعصاب، عادةً ما تقل الأعراض أو تتقلص بعد عدة أسابيع من الإصابة، فى هذا التقرير نتعرف على أعراض الانزلاق الغضروفى، وفقاً لموقع  medicalnewstoday.

اعراض الانزلاق الغضروفى 1
اعراض الانزلاق الغضروفى 

اعراض الانزلاق الغضروفى
 

في بعض الحالات، لن يظهر على الشخص أى أعراض، لكن في حالة حدوث الأعراض، فإنها غالباً ما تكون بسبب الضغط على الأعصاب، ويمكن أن تشمل الأعراض الشائعة ما يلى:

-التنميل والوخز: يحدث هذا في منطقة الجسم التي يوجد بها العصب.

-الضعف: يميل هذا إلى الحدوث في العضلات المرتبطة بالعصب، مما قد يتسبب في التعثر عند المشي.

-الألم: يحدث هذا في العمود الفقري ويمكن أن ينتشر إلى الذراعين والساقين.

- إذا كان الانزلاق الغضروفى في أسفل الظهر، فغالبًا ما يؤثر الألم على الأرداف والفخذين وربما القدمين، وغالبًا ما يشار إلى ذلك بعرق النسا لأن الألم ينتقل عبر العصب الوركي.

-في حالة حدوث مشكلة في الرقبة، فإن الكتفين والذراعين عادة ما يتعرضان للألم، قد تؤدي الحركات السريعة أو العطس إلى مزيد من الشعور بالألم.

اعراض الانزلاق الغضروفى
الانزلاق الغضروفى

اسباب الانزلاق الغضروفى
 

يتكون العمود الفقري، من 26 عظمة تسمى الفقرات، بين كل فقرة توجد وسادات مطاطية تسمى "الأقراص"، تساعد هذه الأقراص في الحفاظ على الفقرات في مكانها وتعمل بمثابة ممتصات للصدمات.

تحتوي الأقراص الشوكية على مركز ناعم يشبه الهلام ومساحة خارجية أكثر صرامة.

يحدث الانزلاق الغضروفي عندما يبرز القسم الداخلي الناعم للقرص فى العمود عبر الطبقة الخارجية ويحدث هذا بشكل شائع في أسفل الظهر ولكن يمكن أن يحدث أيضًا في فقرات الرقبة.

انزلاق "الهلام" يطلق مواد كيميائية تثير غضب الأعصاب في المنطقة المحيطة وتسبب ألماً كبيراً، قد يضغط القرص المنزلق أيضًا على الأعصاب ويسبب الألم من خلال الضغط.

اعراض الانزلاق الغضروفى 4
اعراض الانزلاق الغضروفى 

عادةً ما يكون سبب تسرب القرص هو التآكل التدريجي والإفراط في الاستخدام نتيجة للحركة المتكررة مع مرور الوقت، كما تفقد الأقراص الشوكية بعض محتواها المائي مع تقدم العمر.


إضافة تعليق

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة






الرجوع الى أعلى الصفحة