خالد صلاح

فى قمة بين البلدين..

الدب "كلافرينا" يتسبب من جديد فى أزمة دبلوماسية بين فرنسا وإسبانيا

الأحد، 19 مايو 2019 12:53 م
الدب "كلافرينا" يتسبب من جديد فى أزمة دبلوماسية بين فرنسا وإسبانيا دب فرنسى
كتبت فاطمة شوقى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تصدر الدب "كلافرينا" الذى أطلقته فرنسا عبر الحدود فى 2018، منافشات قمة بين فرنسا وإسبانيا الجمعة الماضية، وذلك بعد أن تسبب الدب من جديد فى الهجوم على الخراف الإسبانية فى مدينة نافارا.

 

ووفقا لصحيفة "البيريوديكو" الإسبانية فإن الدب الفرنسى يتسبب فى ملايين الخسائر بالنسبة للمزارعين الإسبان، ووفقًا لاتحاد المزارعين ومربى الماشية فى نافارا ، فإن الدب قتل ثمانية خراف فى نافارا فى سبع هجمات، ثلاثة منهم فى أسبوع واحد.

 

وتسرب الخوف من "كلافرينا" فى المحادثات على أعلى المستويات التى عقدت فى وزارة نقل الطاقة من قبل السلطات الفرنسية والإسبانية ، وتم عقد اجتماع لمعالجة هذه القضية، من بين قضايا أخرى.

 

وأشارت الصحيفة إلى أن معظم الدببة الـ41 المسجلة فى جبال البرانس موجودة فى المنطقة الفرنسية، لكن الماشية فى كتالونيا وأراجون لا تعانى بشكل رئيسى من الهجمات، أما كاستيلا وليون من أكثر المناطق تضررا من هذا الدب، فهناك مناطق يتم فيها تسجيل ما يصل إلى هجومين يوميا على الماشية.

 

وهذه الواقعة ليست الأولى، إذ تسببت دببة فرنسية خلال يوليو 2017 فى نفوق أكثر من 200 رأس غنم إسبانى على الحدود الفرنسية، ما تسبب فى جدل واسع دفع اتحاد المزارعين الفرنسيين إلى إصدار بيان طالبوا فيه باتخاذ إجراءات لحماية الماشية من الدببة التى تتزايد أعدادها فى تلك المنطقة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة