خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

الحلقة الأخيرة من Game of Thrones تصيب الجمهور بخيبة أمل.. زجاجة مياه بلاستيكية تظهر بالأحداث بعد واقعة كوب القهوة.. والصحافة العالمية تصف نهاية المسلسل بالكارثة.. إيميليا كلارك: "شخصية "أم التنانين" أخذت قلبى"

الإثنين، 20 مايو 2019 03:00 م
الحلقة الأخيرة من Game of Thrones تصيب الجمهور بخيبة أمل.. زجاجة مياه بلاستيكية تظهر بالأحداث بعد واقعة كوب القهوة.. والصحافة العالمية تصف نهاية المسلسل بالكارثة.. إيميليا كلارك: "شخصية "أم التنانين" أخذت قلبى" Game Of Thrones
كتب على الكشوطى – سارة صلاح - لميس محمد – ريم عبد الحميد - محمد عبد العظيم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

انتهى المسلسل الأسطوري الملحمي Game of Thrones بعد 8 مواسم وسط خيبة أمل كبيرة لجمهوره فبعد أن استطاعت دينيريس تاريجريان القضاء على سيرسى لانيستر وتدمير مدينة ويستروس بأكملها لتجلس على العرش الحديدى، عكست HBO كل توقعات المتابعين بـ قيام جون سنو بقتلها.

و بالرغم من الحب الكبير الذى يجمعهما، ودفاع جون سنو عن دينيريس تاريجريان منذ بداية الموسم الثامن ووقوفه خلفها في كل قرارتها، إلا أنه قتلها بعد أن تأكد أنها ستقوم بإشعال الحروب حول العالم، خاصة بعد الحلقة الخامسة من المسلسل، حيث الجنون غير المبرر الذى أظهرته على سكان مدينة ويستروس.

 

ومع اكتشاف تنينها المتبقى على الحياة لموتها، قام بإطلاق نيرانه على العرش الحديدى، حتى ذاب كليا، ليقوم بعد ذلك بحملها والطيران بعيدا، من أمام أعين جون سنو، الذى توقع موته بنيران التنين بعد أن قام بقتلها.

و حرصت الفنانة البريطانية، إميليا كلارك الشهيرة بشخصية "أم التنانين"، فى المسلسل على توجيه رسالة للجمهور بعد انتهاء المسلسل الذى تابعه الملايين فى كافة أنحاء العالم منذ عام 2011.

 

وقالت "إميليا كلارك" فى رسالتها: "لقد أخذت شخصية "أم التنانين" كل قلبى.. وتعرضت لنيران التنين.. وبكيت الكثير من الدموع على من تركوا عائلتنا مبكرا..  تلك الشخصية شكلتني كامرأة وكممثلة وإنسانة.. أتمنى لو كان والدي حبيبى بيننا الآن لنرى إلى أى مدى وصلنا مع انتهاء مواسم المسلسل.. لكن بالنسبة لكم أيها المعجبون الساحرون الأعزاء، أنا مدينة لكم بجزيل الشكر، على نظرتكم الثابتة إلى ما صنعناه وما فعلته بشخصية كانت موجودة بالفعل في قلوب الكثيرين، بدونكم لم نكن هنا".

على الرغم من أنها الحلقة الأخيرة التى انتظرها الملايين حول العالم بفارغ الصبر، ومن المفترض أن تترك انطباعا جيدا خاصة بعد واقعة كوب القهوة الذى ظهر فى إحدى الحلقات، إلا أن مخرج العمل فى خطأ جديد فى الحلقة الأخيرة حيث ظهرت زجاجة مياه بلاستيكية، لاحظها العشرات من متابعى المسلسل حول العالم، كما شن جمهور المسلسل عاصفة من الانتقادات على الخطأ الذى وقع فيه المخرج، وأن هذا الخطأ ليس الأول بل وقع فيه من قبل.

ويأتي ذلك في الوقت الذي جاء خطأ فادح في الحلقة الرابعة أحدث جدلا كبيرا بين عشاق المسلسل على منصات السوشيال ميديا، حيث انتشرت صورة تظهر يد Jaime الحقيقة، والتى يفترض أنها مقطوعة خلال إحدى المشاهد.

 

ومن جانبها علقت صحيفة "يو إس إيه توداى" الأمريكية على الحلقة الأخيرة من الموسم الثامن والأخير للمسلسل الملحمى الشهير صراع العروش أو Game of Thrones، وقالت إنها نهاية كارثية.

وأشارت الصحيفة إلى أن مسلسل صراع العروش عندما بدأ عرضه قبل ثمانية أعوام، كان واضحا أنه مختلف، فهو قصة تكسر تقاليد الأسلوب الخيالى، وليست أسيرة لها؛ ورغم أن القصة والحلقات كانت مستوحاة من سلسلة مملكة الخواتم، إلا أنها تفوقت على هذه الثلاثية، فكانت المأساة والظلم محبكة فى هوية المسلسل مثل التنانين والمعارك.

 

وأضافت: "لكن الوضع لم يكن كذلك فى الحلقة الأخيرة ، بعنوان “The Iron Throne”، ولم تكن نهاية المسلسل هى ما عرفه الجمهور عن صراع العروش منذ البداية، بل  كان الأمر مبتذلا".

 

وتابعت الصحيفة أن حلقة العرش الحديدى كان يجب أن تكون نهاية جدية لمسلسل تلفزيونى من نوع مختلف وأن تكون مرضية بالنسبة لحلقات أسرت القلوب لكن على مدار سنوات لم تكن الحلقات قصة ينتصر فيها الطيبون ويجد فيها الأشرار القصاص العادل؛ فالعالم الذى بناه صناع مسلسل Game of Thronesلم يكن عادلا وعانى فيه الطيبون دون سبب، وكانت تلك فكرة مشرقة، فأحد أسباب شعبية المسلسل أنه لم يكن خياليا تماما بل كان فوضويا مثل العالم الذى نعيش فيه.

مسلسل Game Of Thrones بدأ عرضه فى عام 2011، ويعد من أشهر مسلسلات الخيال العلمى الدرامية، وحقق نجاحًا كبيرًا منذ بداية عرضه على شبكة "HBO" الأمريكية، كما حصل على العديد من الجوائز، وهو يروى قصة ملحمية بين 7 ممالك تتصارع على العرش، وهو مقتبس عن السلسلة الروائية "أغنية الجليد والنار" للكاتب جورج أر أر مارتن، ويشارك فى بطولته عدد كبير من النجوم أبرزهم، إميليا كلارك، كيت هارينجتون، لينا هيدى، نيكولاج كوستير والدوا، بيتر دانكلينج، صوفى ترنر، مايسى ويليامز.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة