خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

صور.. "إيمان" قصة نجاح فتاة من الصعيد .. لم تنتظر الوظيفة وافتتحت مشغل للمفروشات اليدوية والستائر ..بتمويل من جهاز تنمية المشروعات بسوهاج .. وتؤكد : " فخورة بنفسى ويعمل معى 4 فتيات من قريتى "

الإثنين، 20 مايو 2019 04:00 ص
صور.. "إيمان" قصة نجاح فتاة من الصعيد .. لم تنتظر الوظيفة  وافتتحت مشغل للمفروشات اليدوية والستائر  ..بتمويل من جهاز تنمية المشروعات بسوهاج .. وتؤكد : " فخورة بنفسى  ويعمل معى 4 فتيات من قريتى "
سوهاج – عمرو خلف

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

على الرغم من العقبات التى واجهتها  لتنفيذ مشروعها ، الا أن - إيمان سيد على - 24 عاما ، لم تستسلم وتحدت كل الظروف ولم تنتظر الوظيفة الحكومية أو الجلوس فى المنزل ، وإنما وضعت لنفسها هدفا وافتتحت مشروعها الخاص ، لانتاج وتصنيع المفروشات اليدوية والستائر ، بعدما حصلت على قرض من جهاز تنمية المشروعات بمحافظة سوهاج قدره 100 ألف جنيه لتطوير مشروعها .

إيمان قصة نجاح فتاة من الصعيد (2)

 

إيمان قصة نجاح فتاة من الصعيد (1)

 

الفتاة المكافحة إيمان سيد على 24 سنة والحاصلة على دبلوم تجارة والمقيمة فى نجع خليفة التابع لقرية الكوم الأصفر مركز طهطا بمحافظة سوهاج  نجحت نجاحا كبيرا فى سنوات قليلة وشقت طريقها بعد حصولها على دبلوم التجارة وكانت تمتلك موهبة تصنيع المفروشات اليديوية والستائر ،  وقررت توسعة المشروع وتطويره واتجهت الى جهاز تنمية المشروعات ، الذى سهل لها الحصول على القرض لتحقيق حلمها وبالفعل تقوم بتجهيز العرائس من خلال مشروعها الجديد وتوزع بضاعتها فى القرى والأرياف والمعارض وشجعها فى ترويج بضاعتها فى المعارض.

إيمان قصة نجاح فتاة من الصعيد (4)

إيمان قصة نجاح فتاة من الصعيد (3)

انتقل "اليوم السابع" الى نجع خليفة بمركز طهطا بمحافظة سوهاج  ،والتقى الفتاة إيمان لتروى قصة نجاحها من خلال جهاز تنمية المشروعات ،  وقالت فى البداية أنها فخورة بنفسها لما حققته من نجاح فى وقت قصير فهى تمتلك موهبة التصنيع منذ سنوات وأرادت أن تطور مشروعها بشكل كبير من خلال شراء الماكينات والخامات وتوجهت على الفور الى جهاز تنمية المشروعات للحصول على قرض ، وبالفعل حصلت مبلغ 100 ألف جنيه .

إيمان قصة نجاح فتاة من الصعيد (6)

إيمان قصة نجاح فتاة من الصعيد (5)

وأضافت إيمان ، أن أسرتها كان لها دور كبير فى تشجيعها فبعد حصولها على المؤهل المتوسط لم تنتظر الوظيفة الحكومية،  وقررت تطوير مشروعها من خلال المشغل لانتاج المفروشات اليدوية والستائر وتعمل 10 ساعات يوميا ، ومعها 4 فتيات يعملن معها ، مؤكدة أنها فخورة بنفسها وبنجاحها وخاصة تشجيع أسرتها المتواصل لها ، ووجهت نصيحة للشباب بالتعامل بلا خوف مع جهاز تنمية المشروعات لأن الجهاز لديه العديد من الأفكار والمقترحات الى جانب التمويل وهى العوامل التى تساعد فى نجاح أى مشروع . 


إيمان قصة نجاح فتاة من الصعيد (7)
 
إيمان قصة نجاح فتاة من الصعيد (8)
 
إيمان قصة نجاح فتاة من الصعيد (9)
 
إيمان قصة نجاح فتاة من الصعيد (10)
 
إيمان قصة نجاح فتاة من الصعيد (11)
 
إيمان قصة نجاح فتاة من الصعيد (12)
 
إيمان قصة نجاح فتاة من الصعيد (13)
 
إيمان قصة نجاح فتاة من الصعيد (14)
 
إيمان قصة نجاح فتاة من الصعيد (15)
 
إيمان قصة نجاح فتاة من الصعيد (16)
 
إيمان قصة نجاح فتاة من الصعيد (17)
 
إيمان قصة نجاح فتاة من الصعيد (18)
 
إيمان قصة نجاح فتاة من الصعيد (19)
 
إيمان قصة نجاح فتاة من الصعيد (20)
 
إيمان قصة نجاح فتاة من الصعيد (21)
 
إيمان قصة نجاح فتاة من الصعيد (22)
 
إيمان قصة نجاح فتاة من الصعيد (23)
 
إيمان قصة نجاح فتاة من الصعيد (24)
 
إيمان قصة نجاح فتاة من الصعيد (25)
 
إيمان قصة نجاح فتاة من الصعيد (26)
 
إيمان قصة نجاح فتاة من الصعيد (27)
 
إيمان قصة نجاح فتاة من الصعيد (28)
 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة