خالد صلاح

"سيقان تعرف وحدها مواعيد الخروج" رواية لـ أحمد عبد اللطيف عن دار العين

الأربعاء، 22 مايو 2019 05:00 ص
"سيقان تعرف وحدها مواعيد الخروج" رواية لـ أحمد عبد اللطيف عن دار العين غلاف الرواية
كتب محمد عبد الرحمن

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
يصدر قريبا عن دار العين للنشر والتوزيع، رواية "سيقان تعرف وحدها مواعيد الخروج" للروائى والمترجم أحمد عبد اللطيف.
 
يستلهم أحمد عبد اللطيف فى روايته الجديدة، رحلة "رسالة الغفران" و"الكوميديا الإلهية" ليشيد رحلة معاصرة يصل فيها الأبطال إلى مكان علوى أو سفلى، يكشفون من خلاله المحجوب، فيتجلى سكان مملكة قديمة من ناحية، وسكان مدينة حديثة من ناحية أخرى، كتماثيل شمعية، تماثيل تتحرك دون أن تشعر، وتنظر دون أن تبصر، ومن هذا المكان الغامض، الواقع تحت الأرض والمتصل بالسماء، يكتشفون أسطورة السيقان المبتورة، السيقان المدفونة فى نفس القبو فى زمن آخر، الملفوفة فى فردة بنطلون واحدة وفردة حذاء وحيدة، والساكنة فى مشكاوات الجدران.
 
"سيقان تعرف وحدها مواعيد الخروج" رواية عن القاهرة الأخرى، وتاريخها المجهول، عن المدينة المدفونة والمتوارية وراء الزحام، رواية عن "السلطة" و"التمرد" و"الصراع الإنسانى" من اجل تشييد عالم بديل، عالم يشيده سكان المملكة القديمة وسكان المدينة الحديثة تحت الأرض، فى مدينة موازية، مدينة خالية من البطش والعقاب، أرص يصلون إليها عميانا فيستردون بصيرتهم، وهناك تصير كل الأزمنة زمنا واحدا، ويخرجون جميعا بصحبة السيقان المبتورة فى الميعاد المحدد واللحظة المناسبة.
 
60477773_10219852255959982_7253100693697855488_n

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة