خالد صلاح

فيديو..جورج قرداحى يسلم 100 ألف جنيه للفائز بجائزة "اسم من مصر" من محافظة بورسعيد.. بطل حلقة الليلة جسد العديد من البطولات الوطنية منها مسلسل "رأفت الهجان"

الثلاثاء، 28 مايو 2019 10:37 م
فيديو..جورج قرداحى يسلم 100 ألف جنيه للفائز بجائزة "اسم من مصر" من محافظة بورسعيد.. بطل حلقة الليلة جسد العديد من البطولات الوطنية منها مسلسل "رأفت الهجان" جورج قرداحى
كتب عامر مصطفى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

استهل الإعلامى الكبير جورج قرداحى تقديم برنامجه "اسم من مصر"، المذاع عبر قنوات "on e"، و"cbc"، و"الحياة"، بتسليم جائزة بقيمة 100 ألف جنيه للفائز صلاح الدين محمد، يعمل سائق فى شركة خاصة ببورفؤاد، فى محافظة بورسعيد.

واستعرض الإعلامى الكبير جورج قرداحى إنجازات بطل حلقة الليلة من برنامجه "اسم من مصر" المذاع عبر قناة الحياة، مشيرا إلى أنه بطل الليلة جسد العديد من البطولات الوطنية منها مسلسل رأفت الهجان وفيلم الكيت كات والساحر، وإبراهيم الإبيض.

وأضاف جورج قرداحى: " ولدا ضيفنا فى الإسكندرية فى الرابع من من يوليو عام 1946، بأسرة متوسطة حصل تعليمه الابتدائى والثانوى فى المردسة الرسمية ليلتحق بكلية الزراعة فيما بعد واكتشفا موهبته الفنية ليلتحق بمسرح الجامعة الذى أهله سريعا لتقديم دور الفتى الرومانسى الجميل خفيف الظل وسط مجموعة من النجوم الجدد الذين احتلوا الشاشة المصرية مع مطلع السبعينيات من القرن الماضى".

وتابع :" حصل على درجة الماجيستير فى تربية النحت ثم بدأت مسيرته الفنية من خلال مسلسل الدوامة فى بداية السبعينيات حين أسند له المخرج نور الدمرداش دورا مع النجم محمود ياسين ونيللى عرف الطريق إلى الشاشة الكبيرة من خلال فيلم الحفيد أشهر كلاسيكيات السيمنا المصرية عام 1974 وبدأت رحلته مع البطولة منذ عام 1975 عندما لعب بطولة فيلم حتى أخر العمر مقدم شخصية طيار تعرض للإصابة فى حرب أكتوبر".

واستكمل: " طوال فترة السبعينيات لعب بطولة 25 فيلما سيمنائيا ساعدته وسامته وخفه ظيله لتقديم أدوار الشباب والرومانسية والمغامرات العاطفية ولكنه نجح بتغير توجه الفنى عندما التحق بسينما الواقعية الجديدة مع جيل المخرج عاطف الطيب وغيره عرف الطريق لصنع الملاحم السياسية عام 1982 عندما قدما فيلم العار ومن بعده العذراء والشعر الأبيض، ثم تزوير فى أوراق رسمية وتوج رحلته الفنية وقتها بدور العمر 1987 عندما شاركا فى مسلسل رأفت الهجان عند اسناد دور البطولة  إلية عقد عدة جلسات  مع ضباط الجهادية للتمهيد لها فأبهرا ضباط الجهاز كما أبهر المشاهدين بعد ذلك فى اجادته للشخصية لتقمصه المتقن لها مسلسل رأفت الهجان الذى قام ببطولته علق بأذهان الجماهير وزرع فى نفوس المصريين الثقة بجهاز المخابرات العامة بعد أسطورة الهجان عادل إلى السيمنا وقدم فيلم اعدام ميت ثما قدما رائعته الكيف ويعد عمله الأبرز سينمائيا بمرحلة الثمانينيات فبلم البريئ مع النجم الأسمر أحمد زكى".

وأردف: " عادا إلى الشاشة الصغيرة فى السنوات الأخيرة بعد قضائه للإنتاج السينمائى فقدما مسلسل محمود المصرى ومن بعدة باب الخلق وجبل الحلال ورأس الغول بلغ عدد أفلامه 84 فيلما قام فيها بدور البطولة ومن أبرز أفلامه وداعا للعذاب والكيت كات والساحر وليلة البيبى دول والبحر بيضحك ليه وإبراهيم الأبيض، نال بطلنا تكريمات عده منها جائزة أحسن ممثل عن أفلام الكيت كات والقبطان والساحر من مهرجان ديمشق السينمائى الدولى وجائزة أحسن ممثل عن فيلم الكيت كات من مهرجان الإسكندرية السينمائى الدولى وغيرها من الجوائز، نجاحه فى تجسيد الأدوار الوطنية جعل جهاز المخابرات العامة المصرية يقوم بمبادرة خاصة لأول مرة فى التاريخ عند وفاته حجزت مساحة إعلانية فى الصحف القومية لنشر نعى خاصا به تقديرا منها للفنان الأصيل هذا الفنان الذى عبر من خلال دوره فى مسلسل رأفت الهجان عن التزامة بالقضايا الوطنية الكبيرة فمن هو.. محمود عبد العزيز- عادل إمام – حسين فهمى".

البرنامج يعد من برامج المسابقات شكلا، حيث يبدأ "جورج" فى سرد قصة حياة وأعمال وإنجازات شخصية دون ذكر اسمها، وفى نهاية الحلقة يعرض 3 أسماء يختار منهم المشاهد اسم صاحب القصة التى وردت فى الحلقة، ويوميًا سيكون هناك فائز بجائزة قيمتها 100 ألف جنيه، حيث يذهب "جورج" إلى الفائزين فى بيوتهم ويسلمهم الجائزة بنفسه، أما فى المضمون فهذا البرنامج لفتة تكريمية رمضانية لشخصيات مصرية رفعت اسم مصر فى الأعالى، من خلال ما حققته فى حياتها من تميز وإبداع وعبقرية، يختار كل يوم اسم أضاء فضاءات مصر والعالم بعلمه أو بفنه أو بأدبه أو بثقافته أو بشعره أو بمروءة أو بتفوقه، فمصر غنية ليس فقط بنيلها وأرضها وحضارتها، بل هى الأغنى بأبنائها الذين حفروا اسمها بحروف من ذهب فى التاريخ الإنسانى.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة