خالد صلاح

السفارة الصينية بأوتاوا ترفض تصريحات وزيرة خارجية كندا بشأن هونج كونج

الأحد، 16 يونيو 2019 08:13 م
السفارة الصينية بأوتاوا ترفض تصريحات وزيرة خارجية كندا بشأن هونج كونج كريستيا فريلاند وزيرة خارجية كندا
أوتاوا أ ش أ

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

هاجمت السفارة الصينية فى أوتاوا، وزيرة خارجية كندا كريستيا فريلاند، بعد تصريحاتها بشأن الإحتجاجات فى هونج كونج، بسبب اقتراحات الحكومة بشأن قوانين تسليم المطلوبين إلى الصين.

وذكرت السفارة الصينية فى - بيان اليوم الأحد- أن "شؤون هونج كونج هى الشؤون الداخلية للصين البحتة التى لا يحق لأى دولة أو منظمة أو فرد آخر التدخل فيها".

وأوضح البيان "أنه يجب ألا يتدخل أى بلد فى الشؤون الداخلية للدول الأخرى على أساس رعاية المغتربين، كما يوجد فى كندا العديد من المغتربين الأجانب،ما يؤثر حقا على ثقة هونج كونج التجارية وسمعتها الدولية ليس تعديل الأمر، بل أعمال العنف التى حرضت عليها قوى خارجية"

وسيسمح القانون المقترح لأول مرة بتسليم المشتبه فيهم للمحاكمة فى الصين ، والمخاوف الدولية هى أنه يمكن استخدامه لاستهداف الرعايا الأجانب فى البلاد التى تعتبر مركزا للأعمال فى آسيا.

وكانت فريلاند قد قالت يوم الأربعاء الماضى "لا تزال كندا تشعر بالقلق إزاء التأثير المحتمل لهذه المقترحات على العدد الكبير من المواطنين الكنديين فى هونج كونج، وعلى ثقة الشركات، وعلى سمعة هونج كونج الدولية".

وتتوتر العلاقات بين كندا والصين بالفعل بسبب فرض الإقامة الجبرية لمديرة شركة هواوى الصينية منج وان تشو فى مدينة فانكوفر الكندية، حيث تنتظر تسليم محتمل إلى الولايات المتحدة بسبب اتهام واشنطن لها بانتهاك العقوبات المفروضة على إيران والتى تنطوى على احتيال مصرفى واحتيال عبر الهاتف، وردت الصين باعتقال كنديين، أحدهما دبلوماسى سابق فى شهر ديسمبر الماضي.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة