خالد صلاح

شقيان يقتلان شابا بسبب دفاعه عن سيدة "مسنة" بالسلام.. ويعترفان: قطعنا رجله وأذنه بعد قتله عشان يبقى عبرة للى يفكر يتعرضلنا".. الشهود: "كان قاعد قدام جامع ودمه غرق كل مكان".. والمحكمة تقرر حبسهما 15 يوماً

الثلاثاء، 18 يونيو 2019 10:30 ص
شقيان يقتلان شابا بسبب دفاعه عن سيدة "مسنة" بالسلام.. ويعترفان: قطعنا رجله وأذنه بعد قتله عشان يبقى عبرة للى يفكر يتعرضلنا".. الشهود: "كان قاعد قدام جامع ودمه غرق كل مكان".. والمحكمة تقرر حبسهما 15 يوماً المتهمان
كتب أحمد حسنى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

استمعت نيابة السلام، لأقوال المتهمين بقتل شاب باستخدام الأسلحة البيضاء، بمنطقة النهضة بالسلام.

وشهدت التحقيقات اعترف المتهمين بقتل الشاب، وتقطيع قدمه وأذنه بطريقة وحشية، بسبب دفاعه عن سيدة "مسنة".

المجنى عليه
المجنى عليه

وأضاف المتهمون، أمام سرايا النيابة، أن المجنى عليه قاما بالدفاع عن سيدة قعيدة، كانت على خلافات مع والدتهما، ما دفعهما للانتقام منه بالقتل.

وسرد المتهمون تفاصيل الجريمة، "فى يوم الحادثة، أمنا كانت على خلافات مع واحدة جارتنا فى المنطقة، ولما جينا من برهن قالتلنا إنها عايزة تأدبها، فروحنا نأدبها لقينا المجنى عليه بيدافع هنا، ومش عايزنا نيجى جنبها، فسيبنا المنطقة وقررنا إننا نرجع نأدبه هو كمان".

واستكمل المتهمين "رجعنا تانى المنطقة، لقينا المجنى عليه قاعد جنب مسجد، فقررنا ننتقم وهجمنا عليه بالأسلحة، محاولش ومقدرش يقاوم، وقع فى الأرض غرقان فى دمه، معرفناش إنه مات فقررنا نعاقبه أكتر فقطعنا رجله وودنهن وسبناه ومشينا عشان يبقى عبرة للى يفكر يقف قدامنا".

كما استمعت النيابة لأقوال الشهود، الذين أقروا بصحة الواقعة وقيام المتهمين بارتكاب الواقعة.

وقال "ع.م" أحد شهود العيان على الواقعة، إن هناك خلافات قديمة بين المجنى عليه "محمد منام" والمتهم "أحمد ويلا"، بسبب نشوب مشاجرة بين والدة المتهمين وسيدة قعيدة تجلس على كرسى متحرك، وحينها ضربت والدة المتهمين السيدة القعيدة وسبتها بأفظع الشتائم، ولم تكتف بذلك بل ذهبت واشتكت لأحد أبنائها من المتهمين بأن أهالى المنطقة تشاجروا معها لضربها السيدة القعيدة، فحضر المتهم "أحمد ويلا" وظل يهلل ويسب الجميع وتعدى هو الآخر على السيدة القعيدة وأسقطها من على كرسيها المتحرك حتى فقدت الوعى.

وتابع: وبتدخل الأهالى لإبعاده عن هذه السيدة المسكينة رفع المتهم فى وجههم سلاحه الأبيض، فتدخل المجنى عليه سريعًا وتشاجر معه وأبعده عن السيدة القعيدة وطلب منه ألا يحضر للمنطقة مرة أخرى، فنشبت بينهما مشاجرة وانتهت بضرب المجنى عليه المتهم "أحمد ويلا".

واستكمل الشاهد: المجنى عليه كان يسير فى طريقه وتلقى اتصالًا هاتفيًا، فجلس على سلالم المسجد ليتحدث فى الهاتف، وبعد دقائق بسيطة من حديثه في الهاتف حضروا مستقلين دراجة بخارية ومعهم شخص آخر لم نعرفه يقود الدراجة ولم ينزل من عليها، لكن نزل الشقيقان فقط يحملان أسلحة بيضاء وانهالا على المتهم من الخلف وسددا له عدة ضربات فى الرأس وطعنات فى ساقيه ويديه وأذنيه حتى مزقا كل أجزاء جسده.

قرر قاضى المعارضات، بمحكمة جنح نيابة السلام، تجديد حبس متهمين بقتل شاب بمنطقة النهضة بمدينة السلام، بالأسلحة البيضاء، 15 يوماً على ذمة التحقيقات.

كانت قد تمكنت قوات الأمن، فى القبض على المتهمين بقتل شاب بمنطقة النهضة بمدينة السلام.

وكانت أمرت نيابة السلام، بتفريغ كاميرات المراقبة، بمحيط واقعة مقتل شاب بأحد شوارع مدينة النهضة بالسلام، لتحديد هوية المتهمين. 

وكشف مصدر أمنى بأن المجنى عليه هو "م.م"، وكشفت تحريات المباحث قيام عاطلين، بالهجوم على المجنى عليه فى بالطريق العام، وسددوا له عدة طعنات وفروا هاربين.

ترجع  الواقعة بتلقى غرفة عمليات النجدة، بلاغاً من الأهالى، يفيد بقيام عاطلين، بتسديد عدة طعنات لشاب، حتى لفظت أنفاسه الأخيرة، وبالانتقال والفحص تبين صحة البلاغ، وحرر المحضر اللازم وتولت النيابة التحقيقات.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة