خالد صلاح

لمس أكتاف 28.. ياسر جلال وسمر مرسى يتفقان على الإيقاع بفتحى عبد الوهاب

الأحد، 02 يونيو 2019 11:22 م
لمس أكتاف 28.. ياسر جلال وسمر مرسى يتفقان على الإيقاع بفتحى عبد الوهاب لمس أكتاف
كتب محمد زكريا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يروى على ابن "أشرف" – كرم جابر – تفاصيل ما حدث مع "كاميليا" – سمر مرسى، بأنه اتفق مع شقيقتها راندا مساومتها بايهامها بحصولهم على تسجيلات بينها وبين عبد المنجى للتآمر على زوجها "حمزة" – فتحى عبد الوهاب – وطلبوا منها مليون جنيه وحصلوا عليها رغم أنه لا يمتلكون ان تسجيلات، ليقرر ادهم اعادة المليون جنيه الى كاميليا والوقوف بجانب على حتى يبطل تعاطى المخدرات نهائياً.

يكشف حوار بين حمزة والمساعد الخاص به، أنه المسؤول الأول عن وفاة وفارس، نجل أدهم، بعدما تم الكشف أن الاستروكس التى تعاطاها هو خلطة جديدة كان يتم تجريبها قبل طرحها فى السوق، ويقابل أدهم كاميليا ويطمئنها بعدم وجود تهديدات لها مجدداً، ويخبرها أنه علم بيتها فى التخلص من زوجها حمزة ويتفقا عليه معاً بعدما كشفت له أن حمزة هو من قتل والدها ويطلب منها أدهم أن تحضر كل أوراق الشحنة الجديدة التى يحضر لها.

يذهب أدهم الى "عايدة الحناوى" – حنان مطاوع - فى منزلها ويبدأ حديثه معها بالاعتذار عما بدر منه فى منزله أثناء تقديمها العزاء فى ابنه فارس، ويجدها منشغله بعقد قران صباح لطيفة فهمى التى تعبترها والدتها، ويطلب منها دخول الحمام من أجل تفتيش المكتب الخاص بحمزة والبحث عن أوراق شحنة المخدرات الجديدة، ولكن عايدة تفاجئه وتسأله عما يبحث من أجل مساعدته.

تخبر عايدة أنها لا تعرف شىء عن شغل حمزة الجديد وأن كل ما يبحث عنه سيجده فى خزنة منزل غادة لأن كل اسراره يضعها فى منزلها، وتذهب كاميليا الى منزل على ابن اشرف وتعلم أن اختها كان شريكة فى عملية سرقتها، ويصل ادهم الى منزل غادة ويستطيع الوصول الى أرواق حمزة المطلوبة وان الشحنة عبارة عن اخشاب وقام بتصويره وإرساله للضابط "علاء" – خالد كمال وتخبره عايدة بأن الشحنة ستصل باسم أدهم.

مسلسل لمس أكتاف بطولة ياسر جلال، فتحى ‏‏عبد الوهاب، حنان ‏مطاوع، إيمان العاصى، سمر مرسى، محمد عز، ‏‏كرم جابر، هبة عبد الغنى، ‏خالد كمال، كارولين خليل، هاجر ‏‏الشرنوبى، لطيفة فهمى، رانيا شاهين، ‏مجدى فكرى، شريف ‏‏الدسوقى، عزوز عادل  ومن تأليف هانى سرحان، ‏إخراج حسين ‏‏المنباوى، إنتاج شركة سينرجى.‏

 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة