خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

المؤبد لـ 4 متهمين وربة منزل لاتهامهم بقتل عشيق الأخيرة فى الوايلى

الإثنين، 24 يونيو 2019 09:19 م
المؤبد لـ 4 متهمين وربة منزل لاتهامهم بقتل عشيق الأخيرة فى الوايلى محكمة - أرشيفية
كتب سليم على

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قاده سلوكه السيئ، بعدما تعرف على ربة منزل متزوجة وإقامة علاقة غير شرعية معها، إلى نهاية محتومة وفقد روحه على يد اشقائها وزوجها وآخر بعد فضح أمرها ومعرفتهم العلاقة المحرمة بينهما.

تفاصيل الواقعة، بدات بتلقى قسم شرطة الوايلى، بلاغا من بعض الأهالى، يفيد بعثورهم على جثة شاب بجوار السكة الحديد بدائرة القسم، على الفور انتقل رجال المباحث إلى مكان الجثة، وتبين أنها لشاب فى الثلاثينات من عمره وبها اثار تعذيب، وبالتحريات تبين أن وراء ارتكاب الجريمة ٢ اشقاء وربة منزل "شقيقتهم" وزوجها وآخر بعدما معرفة وجود علاقة غير شرعية بين ربة المنزل والمجنى عليه.

وعاقبت الدائرة الثالثة بمحكمة جنايات القاهرة، سنان سكاكين وبائع متجول وعاطل وسنان سكاكين، وربة منزل بالسجن المؤبد، لاتهامهم بقتل أخر لعلاقته الآثمة مع المتهمة الخامسة.

صدر القرار برئاسة المستشار محمد الشوربجى، وعضوية المستشارين أحمد عبدالرحمن همام وجوزيف إدوارد، وسكرتارية محمد الجمل وهانى رشاد.

وجاء فى أمر الإحالة فى القضية رقم 4182 لسنة 2018 جنايات الوايلى، المتهم فيها كل من، مسعود محمود السيد على مرسي، 39 سنة، سنان سكاكين، وشعبان فراج صديق صديق، بائع مناديل متجول، 29 سنة، ومصطفى محمود السيد على مرسي، 31 سنة، عاطل، ومحمد محمود السيد على مرسي، 32 سنة، سنان سكاكين، وحبيبة محمود السيد على مرسي، 29 سنة ربة منزل، لأنهم فى 15 فبراير 2018 قتلوا المجنى عليه محمد عبدالغفار عبد الموجود مع سبق الاصرار والترصد بأن بيتوا النية وعقدوا العزم على إزهاق روحه بعد اكتشافهم علاقته الآثمة مع المتهمة الخامسة.

وكشفت التحقيقات بأن المتهمين قاموا جميعا بقتل المجنى عليه وذلك بعد اكتشافهم انه على علاقة غير شرعية بالمتهمة الخامسة وذلك عقب استدراكهم له إلى مكان تلاقيهم المعتاد وذلك بناء على اتفاق مع باقي المتهمين على ذلك للإجهاز عليه وإزهاق روحه وقاموا بالتعدى عليه باستخدام عصا خشبية وحجارة المتواجدة على شريط السكك الحديدية وقاموا بكتم انفاسه وسحله على الأرض حتى تأكدوا من إزهاق روحه.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة