خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

عمرو وردة ليس الأول.. إبراهيم سعيد خرج من الباب الخلفى للمنتخب.. اعرف السبب

الأربعاء، 26 يونيو 2019 01:36 م
عمرو وردة ليس الأول.. إبراهيم سعيد خرج من الباب الخلفى للمنتخب.. اعرف السبب عمرو وردة
كتبت أسماء عمر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

استبعاد عمرو وردة

صدمة كبيرة تلقتها جماهير الكرة المصرية قبل ساعات من انطلاق المباراة الهامة التي تجمع مصر والكونغو في منافسات الجولة الثانية من دور المجموعات بكأس الأمم الأفريقية، من سلوك عمرو وردة صانع ألعاب المنتخب الوطني والذى أدى لاستبعاده من المعسكر .

حيث أصدر اتحاد الكرة بيانا رسميا مقتضبا، قال فيه: "قرر المهندس هاني أبو ريدة رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم المشرف العام على المنتخب الوطني استبعاد اللاعب عمرو وردة من معسكر الفريق بعد التشاور مع الجهاز الفني والإداري للفريق، وذلك في إطار الحفاظ على حالة الانضباط والالتزام والتركيز التي عليها الفريق".

واستبعد اللاعب بشكل نهائي بعدما تصدر المشهد في أكثر من أزمة أخلاقية خلال الأيام الماضية كان أبرزها واقعة فتاة السوشيال ميديا، التي نشرت حديثاً بينها وبين صانع ألعاب المنتخب في شات موقع انستجرام، قبل أن يتم تداول فيديو غير أخلاقي منسوب للاعب أيضاً.

عمرو وردة لم يكن أول الخارجين من الباب الخلفي للمنتخب، حيث كان ابراهيم سعيد بطل واقعة شهيرة قبل انطلاق أمم أفريقيا 2002، حيث تم طرد اللاعب وترحيله من معسكر الفراعنة بمالي إلى مصر، بسبب روايات عديدة، إلا أن اللاعب أكد بعدها أن محمود الجوهري المدير الفني للمنتخب وقتها رآه مع بعض الفتيات على حمام السباحة، وهو ما تسبب في طرده من المعسكر، حيث أكد سمير عدلي المدير الإداري للمنتخب وقتها أن الراحل محمود الجوهري رأى اللاعب من شرفة غرفته يلهو مع بعض الفتيات قبل مواجهة هامة، ليقرر ترحيله وفشلت كافة محاولات تهدئته.

 

 

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

عادل القونى

الصدمة

الصدمة لم تكن فى استبعاده بل فى استمراره فى المنتخب رغم سوالفه المخزيه وسقطاته الاخلاقية👍👍👍

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة