خالد صلاح

عصام شلتوت

الطابور الخامس.. الكارهين ولجنة مصر المنظمة

الأحد، 30 يونيو 2019 01:02 ص

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

ترى كراهية النجاح فى العيون قبل أن تسمع الكلمات من الالسنة تشعر بكل غصة مع فرصة الجماهير فلا تحتاج أن تقرأ مايحاولون أن يطرحوه من سوء تنظيم ووجود مساوىء ومحاولة اللعب بنقطة هنا وربما لايجدوا لقطة هناك ؟

أنه الطابور الخامس من كارهى أى نجاح وكل مايفرح شعب عظيم صدق نفسه وتوافق مع مسئولية ونفخ صدره بالثقة فى أهل الخبرة لإخراج بطولة هى ثانى بطولات العالم الكروى بعد أمم أوروبا فى 5 شهور بينهم شهر رمضان الكريم فى حين قواعد التنظيم تعطى عامين و 7 شهور لأى منظم

الطابور الخامس والكارهين يروا فيما وصل إليه ستاد القاهرة وتحوله إلى إرينا القاهرة بمقاييس عالمية جداً حدثاً عادياً ونسوا أن أوقاتاً وسنوات أخرى لم ترى مرافقنا الكل وليس الرياضية فقط أى تطور اللهم إلا الاهتمام بمن يطلق عليهم فى اى بى .

احتفال كاس الامم
احتفال كاس الامم

 

الان وبعد أن تحول ستادنا للعالمية وتتم معاملة الجماهير وترحالهم ..والدخول والخروج " VIP  "   للجميع ..تجد من لا يرى ولايريد ان يسمعه وحسن يتكلم ينشر صورة يتيمة لجمع المخلفات بعد حضور 90 ألف متفرج لأعظم افتتاح وكأنها قمامة للتخزين  مع ان الصور لا تفرق المذب ..فهل 90 ألف متفرج لا يتركون خلفهم ما يستحق رفعه ؟!

فى السابق وقبل عنواننا الجديد 30 يونيو 2013 مصر الجديدة كان المخلفات تترك من الدور الاول للدور الثانى الطابور الخامس من كارهى النجاح ..يرى أن عودة الجماهير بـ الـ 90 الف وفى كل الملاعب طبقا للسعة ، هو إبعاد لجماهير الكرة ، ومنح الفرصة لجماهير " الفرجة "  !!

حين تسأل يعنى ايه جمهور الفرجة أيضا وكأن الجماهير كانت موجودة من زمان ..لاتجد إلا أجابة غريبة " شوف الناس " ..وكأن الأسرة المصرية والشباب من كل فئات الشعب والذى أقر فكرة الـ "   FAN ID   "   وتذكرتى حاجة مش حلوة خالص

أما عن الدخول وتسجيل البيانات مثل كل العالم المتحضر بـ "  FAN ID   "  ثم استلام التذركة من تذكرتى .لقطع أى يد تمتد لجيوب المصريين من تجار السوق السوداء فهو نظام قال ايه فيه اخطاء يااااه ؟!

طبعا .. لم يفوت كارهى النجاح و البلد و العباد من الطابور الخامس واقعه ورده .. و مضغوها ولا كوها و رفعوا لها صور أو فيديوهات قديمة على مدار " 72 ساعة " الاف المرات .. راجعوا بأنفسكم !

طيب .. عمرو ورده ملاك ، الاجابة لا .. إنما ليس شيطانا رجيما .. و الأهم أن العقوبة التى أعلنت فى البداية كانت الأقصى لحين التحقيق ، ثم بعدها تكون العقوبة النهائية .. فلماذا .. لم يتحدثوا عن رأفة مثلا .. أو الخروج بـ نصف المدة ؟!

 اللجنة المنظمة تجتهد بدء من رئيس وزراء .. مرورا بالوزراء المعنيين بتعليمات واضحة على الأصرار أن ينفذ أهل الخبرة كل الأعمال .. ولا عاجب ؟!

على فكرة .. الدخول بـ تذاكر للكل .. لو عايز تصدق و يمكنك السؤال بنفسك ، حتى لا تظل سيدى و عزيزى القارىء .. فى حسبه برما من حجم ما يدس بأيدى الطابور الخامس !

الأسئلة لم تعد تحتاج للإجابات ، كما ذكرت لكم !

فكل ما تقدمه مصر .. يتم تقديم خالص الشكر للبلد من مسئولين هم الرؤوس  الكبرى بالإتحادين الدولى –" فيفا " –و القارىء " كاف " .. فهل هما – يجاملان ؟!

الأكثر أهمية أن ما يقدمه الطابور الخامس ليس جديدا ، بل كان فى الحسبان ، إنما ظهور كراهية النجاح فى بعض العيون ، فتلك حكاية اخرى لم تحتاج للكثير من الجهد .. لأن البلد .. دى فيها ترلييييييون حاجة حلوة .. و الله

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة