أكرم القصاص

أحمد إبراهيم الشريف

معركة طويلة ونهايتها مضمونة

الخميس، 06 يونيو 2019 11:30 ص

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
نخوض معركة ضد الإرهاب غليظ القلب متحجر الفكر، وعلينا أن ندرك جيدا أنها معركة طويلة بكل المعاني، لأن الإرهاب كيان عشوائي، ليس له قواعد، سوى التخريب، لكنه أيضا يحمل فى داخله بذور فنائه، هو حيوان دموى لكن هذا الدم يلعنه. 
 
نعم كل المنظمات الإرهابية عبر التاريخ انتهت سواء بالتدخل القوى من الدولة أو حتى بالانتحار الذاتى، ويمكن لنا أن نسأل المتخصصين فى العلوم السياسية فهم يعرفون الكثير عن استراتيجيات مواجهة الإرهاب فى كل العالم، كما أن المتخصصين فى التاريخ يعرفون أن هذه المنظمات قصيرة العمر حتى وإن بدت لنا ذات عمر طويل.
 
وبناء عليه يجب ألا نخشى من الإرهاب شيئا، ومع قليل من التأمل للزمن سنرى الإرهاب مجرد شبح على هامش التاريخ يحطم رأسه على صخرة صلدة من العند، بينما الناس والأرض لا يزالان باقين متحدين لكل هذا العبث. 
 
ذات يوم قريب ستتخلص مصر من كل ذلك، سنتحدث عن زمن مضى كان الإرهاب فيه يبغى على الشعب، لكن الشعب انتصر، هذا هو قدر المصريين، كم احتلال جاء ومضى غير مأسوف عليه، وكم طائفة استبدت وانتهت. 
 
نعم ما يرجوه الإرهاب فى مصر خطير، إنه يقصد إنهاء كل شيء، تدميره، يريد أن نعود إلى النقطة صفر فى كل شيء، لذا وجب أن يكون الرد قويا، منطلقا من فكرة الحياة والموت.
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة