خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

"انتصرت الكرة الجميلة وتحققت العدالة".. الروح القتالية.. القوة الهجومية والصلابة الدفاعية.. دعم الجماهير.. واللياقة البدنية.. 4 أسباب منحت منتخب الجزائر صك التفوق فى كأس الأمم الأفريقية على أرض الفراعنة

السبت، 20 يوليه 2019 01:00 م
"انتصرت الكرة الجميلة وتحققت العدالة".. الروح القتالية.. القوة الهجومية والصلابة الدفاعية.. دعم الجماهير.. واللياقة البدنية.. 4 أسباب منحت منتخب الجزائر صك التفوق فى كأس الأمم الأفريقية على أرض الفراعنة منتخب الجزائر
كتب - مروان عصام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تربع منتخب الجزائر على عرش القارة السمراء بعدما توج بطلاً لمسابقة كأس الأمم الأفريقية فى نسختها الـ32 التى أقيمت فى مصر، بعد فوزه على السنغال بهدف دون مقابل فى المباراة النهائية التى جمعتهما باستاد القاهرة.

وأجمع عشاق الساحرة المستديرة أن منتخب الجزائر استحق عن جدارة الحصول على بطولة كأس الأمم الأفريقية بعد العروض المبهرة التى ظهر عليها طوال مباريات البطولة.

التقرير التالى يسلط الضوء على أبرز الأسباب التى منحت منتخب الجزائر التربع على عرش القارة السمراء.

 

الروح القتالية
 

الروح القتالية التى تحلى بها لاعبو منتخب الجزائر كانت كلمة السر فى تتويج "محاربى الصحراء" باللقب القارى، وكانت مواجهات الأدوار الإقصائية لمحاربى الصحراء فى بطولة كأس الأمم الافريقية خير دليل على الإرادة والعزيمة والروح القتالية التى تحلى بها اللاعبون من أجل إهداء الجزائر اللقب الثانى فى تاريخ مشاركاتهم بالبطولة القارية.

ولعب جمال بلماضى، المدير الفنى لمنتخب الجزائر، دوراً كبيراً فى إعادة الروح إلى اللاعبين، تلك الصفة التى افتقدوها فى السنوات الأخيرة، وبالتحديد عقب الخروج من دور الـ16 فى بطولة كأس العالم التى أقيمت عام 2014 بالبرازيل.


القوة الهجومية والصلابة الدفاعية

لعبت القوة الهجومية والصلابة الدفاعية دوراً كبيراً فى تتويج منتخب الجزائر باللقب القارى، بعدما تمكن من تسجيل 13 هدفاً فى 7 مباريات، منها تسعة أهداف فى الشوط الأول وأربعة أهداف فى الشوط الثانى، بينما اهتزت شباكه "مرتين" فقط.

واستطاع المدير الفنى الجزائرى جمال بلماضى أن يكون خط هجومى نارى يقوده مهاجم فريق السد القطرى بغداد بونجاح، ومن خلفه الثلاثى يوسف البلايلى وسفيان فيجولى ورياض محرز، فيما كان الحارس رايس مبولحى وأمامه الثنائى رامى بن سبعينى وجمال بلعمرى صمام الأمان فى دفاع "الخضر".

 

دعم الجماهير

ساهمت الجماهير الجزائرية فى تتويج "محاربو الصحراء" ببطولة كأس الأمم الأفريقية، بعدما زحفت بأعداد كبيرة إلى مصر لمؤازرة منتخب بلادها على مبارياته السبعة فى البطولة، لاسيما المباراة النهائية التى شهدت حضور ما يقارب 20 ألف مشجع.

ومنحت الجماهير دفعة معنوية هائلة إلى اللاعبين من أجل التتويج باللقب القاري وهو ما تحقق فى النهاية.

الاندفاع البدنى

اللياقة البدنية العالية التى تحلى بها لاعبو منتخب الجزائر لعبت دوراً مؤثراً فى اعتلاء "الخضر" لعرض القارة السمراء، وأظهرت المباريات السبعة تفوق اللاعبين فى أغلب الكرات المشتركة، والجدية الكبيرة فى الالتحامات، والضغط المستمر على حامل الكرة لاستخلاصها فى كل مكان بالملعب بشكل مذهل.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة