خالد صلاح

من فيس بوك لأوبر .. أبرز شركات سقطت تحت طائلة غرامات الحكومة الأمريكية

الإثنين، 29 يوليه 2019 09:00 ص
من فيس بوك لأوبر .. أبرز شركات سقطت تحت طائلة غرامات الحكومة الأمريكية فيس بوك
كتب مؤنس حواس

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تعرض موقع فيس بوك مؤخرا لغرامة تاريخية تتعلق بقضايا الخصوصية، حيث قيل أنه يخضع للتحقيق فى مكافحة الاحتكار من قِبل لجنة التجارة الفيدرالية (FTC) ويواجه دعوى قضائية من فرع حماية المستهلك التابع لوزارة العدل بشأن "إخفاقه" لحماية خصوصية المستهلكين وفقًا لما هو مطلوب بموجب أمر المجلس الأعلى للتعليم لعام 2012، حيث تسعى وزارة العدل إلى فرض عقوبات مدنية، وإصدار أمر قضائى، مما يعنى أن فيس بوك قد يواجه عقوبة كبيرة أخرى بعد أن استقرت الغرامة مقابل 5 مليارات دولار مع FTC.

وكما هو موضح فى الرسم البيانى التالى، فإن العقوبة التى وافق عليها فيس بوك لتسوية التهم التى تنتهك أمر FTC لعام 2012 من خلال خداع المستخدمين حول قدرتهم على التحكم فى خصوصية معلوماتهم الشخصية، هى إلى حد بعيد أكبر غرامة تفرض على الإطلاق على انتهاك خصوصية المستهلكين.

ووفقًا لـ FTC، فإن عقوبة 275 مليون دولار التى فرضتها على Equifax فى وقت سابق من هذا الأسبوع لفضح المعلومات الشخصية لما يقرب من 150 مليون شخص هى ثانى أكبر عقوبة خصوصية تليها غرامات بقيمة 230 و 148 مليون دولار ضد بريتيش إيرويز وأوبر، على التوالى، كلاهما يتضمن خروقات البيانات.

1
 

وفيما يلى نعرض أبرز شركات التكنولوجيا التى سقطت تحت طائلة الغرامات:

- فيس بوك: تم فرض غرامة 5 مليار دولار، بسبب تسريب بيانات المستخدمين فى 2012.

- EQUIFAX: تم فرض غرامة 275 مليون دولار، بسبب تسريب بيانات أصاب 147 مليون مستخدم فى 2017.

- الطيران البريطانى: تم فرض غرامة قدراها 230 مليون دولار، بسبب تسريب بيانات أصاب 500 ألف مستخدم فى 2018.

- شركة أوبر: تم فرض غرامة قدرها 148 مليون دولار، بسبب تسريب بيانات أثر على 57 مليون مستخدم فى 2016.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة