خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

الصحف العالمية اليوم: الاستخبارات الأمريكية تعتقد أن انفجار شمال روسيا "نوويا".. "التأمين ضد العار" خدمة جديدة لمواجهة آثار الفضائح.. عائلة أمريكية تربح 70 ألف دولار فى الدقيقة

الإثنين، 12 أغسطس 2019 04:31 م
الصحف العالمية اليوم: الاستخبارات الأمريكية تعتقد أن انفجار شمال روسيا "نوويا".. "التأمين ضد العار" خدمة جديدة لمواجهة آثار الفضائح.. عائلة أمريكية تربح 70 ألف دولار فى الدقيقة انتحار جيفرى إبستين يهيمن على الصحف العالمية
كتبت: إنجى مجدى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

إلى جانب مواصلة الصحف العالمية، اليوم الاثنين، الاهتمام بحادث انتحار رجل الأعمال الأمريكى، جيفرى إبستين، الذى كان يحاكم بتهمة إدارة شبكة للإتجار الجنسى فى الفتيات، تناولت الصحف الأمريكية قضايا خارجية، وقالت صحيفة نيويورك تايمز إن المسئولين فى الولايات المتحدة يشتبهون أن الانفجار الذى وقع قبالة السواحل الشمالية الروسية، الأسبوع الماضى، هو انفجار نووى جديد.

 

وأوضحت الصحيفة الأمريكية، بحسب موقعها الإلكترونى، أن مسئولى وكالات الاستخبارات الأمريكية يتنافسون لفهم ذلك الانفجار الغامض الذى صدر عنه إشعاعات واسفر عن مقتل سبعة أشخاص على الأقل. فيما أثار رد فعل الحكومة الروسية البطئ والسرى القلق فى المدن المجاورة وجذب انتباه المحللين فى واشنطن وأوروبا، الذين يعتقدون أن الانفجار قد يقدم لمحة عن نقاط الضعف التكنولوجية فى برنامج الأسلحة الجديد لروسيا.

وتشير إلى أن البعض يظن فى أن الانفجار وقع خلال اختبار نوع جديد من صواريخ كروز التى تعمل بالطاقة النووية والتى كان الرئيس الروسى فلاديمير بوتين أشاد بها بإعتبارها محو سباق التسلح بين موسكو وواشنطن.

 

لم يقل المسؤولون الأمريكيون شيئًا علنيًا عن الانفجار الذى وقع، الخميس، لكن بحسب الصحيفة الأمريكية فإنه ربما يكون أحد أسوأ الحوادث النووية فى روسيا منذ كارثة تشيرنوبل، على الرغم من أنه يبدو على نطاق أصغر كثيرا، حيث تأكد مقتل سبعة أشخاص على الأقل، بمن فيهم العلماء.

 

كانت وسائل إعلام روسية، افادت الخميس، بوقوع انفجار فى أحد القواعد العسكرية شمال روسيا، ونتج عنه حريقا هائلا، وقد خلف قتيلان و15 جريحا. وأعلنت وزارة الدفاع الروسية أن الانفجار فى أحد القواعد العسكرية وقع أثناء اختبار وحدة لإنتاج محركات الصواريخ فى شمال البلاد. وأكدت وزارة الدفاع، أن مستويات الإشعاع فى مستوياتها الطبيعية بعد الانفجار، ولم تنبعث مواد ضارة فى الجو بعد الانفجار

 

وأفادت وكالات أنباء عالمية أن مستشار الأمن القومى الأمريكى جون بولتون، أبلغ المسئولين البريطانيين، بأن الرئيس دونالد ترامب يريد خروجا بريطانيا ناجحا من الاتحاد الأوروبى ستسانده واشنطن باتفاقية للتجارة الحرة بين البلدين.

وبينما تستعد المملكة المتحدة لمغادرة الاتحاد الأوروبى فى 31 أكتوبر، فى أكبر تحول سياسى منذ الحرب العالمية الثانية، يتوقع كثير من الدبلوماسيين أن تصبح لندن أكثر اعتمادا على الولايات المتحدة. ويسعى بولتون، الذي يزور لندن لمدة يومين لإجراء محادثات مع المسئولين البريطانيين، لتحسين العلاقات مع رئيس الوزراء بوريس جونسون بعد توتر فى بعض الأحيان بين ترامب ورئيسة الوزراء السابقة تيريزا ماى.

 

والرسالة الرئيسية التى يحملها بولتون، بحسب تقرير لوكالة رويترز، نقلته صحيفة واشنطن بوست، هى أن الولايات المتحدة ستساعد فى تخفيف آثار خروج بريطانيا من الاتحاد من خلال اتفاقية للتجارة الحرة يجرى التفاوض بشأنها بين الممثل التجارى الأمريكى روبرت لايتيزر ونظيرته البريطانية ليز تروس.

 

ويعتزم بولتون خلال اجتماعاته مع المسئولين البريطانيين أن يحثهم على مواءمة السياسة البريطانية بشأن إيران بصورة أكبر مع سياسات واشنطن التى تتخذ نهجا متشددا حيال طهران.

 

وفى تقرير لشبكة بلومبرج، قالت إن عائلة والتون، الأمريكية التى تمتلك سلسلة متاجر "وولمارت" الشهيرة، تربح ما يصل إلى 70 ألف دولار فى الدقيقة أى ما يعادل 4 ملايين و200 ألف دولار فى الساعة.

وبموجب هذه الوتيرة، تقول الشبكة أن ثروة العائلة الأغنى فى العالم، تكون قد زادت نحو 23000 دولار منذ أن بدء المرء فى قراءة هذا التقرير. وتشير إلى أن ثروة عائلة "والتون" تنامت من 39 مليار دولار إلى 191 مليار، منذ أن تصدرت الترتيب كأغنى عائلة فى العالم عام 2018.

 

وم بين العائلات التى أضافت مبالغ طائلة إلى ثرواتها عائلة "مارس" التى بلغت ثروتها 127 مليار دولار. وتتحكم أغنى 25 عائلة فى العالم فى ثروات تصل قيمتها إلى 1.4 تريليون دولار أمريكى، بزيادة تمثل 24% مقارنة بالعام الماضى.

 

الصحف البريطانية: سيدة أعمال بريطانية شهيرة متورطة فى تجنيد القاصرات لصالح إبستين

ممثلة ذات وجه بريء يُكتشف إدمانها للهيروين أو ممثل محبوب تسند له حملة دعاية لمسحوق غسيل ثم نكتشف أن سمعته لم تكن بتلك النظافة، ما العمل حين ذاك؟، تقول صحيفة التايمز، البريطانية، ويقول إن الإجابة على هذه الأسئلة أصبحت: اتصل بشركة التأمين.

 

فبحسب تقرير على الموقع الإلكترونى للصحيفة، بعنوان "ازدهار التأمين ضد العار مع تعرض المزيد من النجوم للفضائح"، نقلت هيئة الإذاعة البريطانية مقتطفات عنه، فإن زيادة عدد النجوم الذين تسلط عليهم الأضواء فى فضائح جنسية وفضائح مخدرات أو عنصرية تزايد مؤخرا، أدى إلى ازدهار التأمين ضد الفضائح، مع سعى الاستديوهات لحماية نفسها من الخسائر المادية المترتبة على الفضائح التى يتعرض لها النجوم.

وتقول الصحيفة إنه عندما واجه الممثل الشهير كيفين سبيسى اتهامات باعتداءات جنسية عام 2017، اضطرت الشركة المنتجة إلى إعادة تصوير كل مشاهده فى فيلم "كل المال فى العالم" بممثل آخر متكبدة خسائر مادية كبيرة، ولو كانت الشركة قد أمنت نفسها ضد الفضائح لما تعرضت لكل هذه الخسائر المادية.

 

تواجه سيدة الأعمال والشخصية الأجتماعية البريطانية المعروفة،  جيسلين ماكسويل، تحقيقًا فى الولايات المتحدة بشأن اتهامات بأنها قامت بتجنيد فتيات دون السن لممارسة الجنس ضمن حلقة الاتجار الجنسى التى كان يديرها الملياردير الأمريكى جيفرى إبستين، الذى انتحر فى زنزانته بسجن امريكى، السبت.

 

وفى تقرير بالصحيفة أيضا، ذكرت أنه يعتقد أن ماكسويل، التى تنفى الادعاءات، تواجه التحقيق من جانب المدعين العامين الأمريكيين إلى جانب مساعدين سابقين لإبشتاين.

 

وجاءت وفات ابستين بعد ساعات من إصدار 2000 وثيقة من قبل محكمة فى نيويورك تضم مزيداً من التفاصيل الأكثر شمولاً حول كيفية عمل شبكته المزعومة للإتجار فى الجنس بين عامى 2002 و2005. كما ضمن مزاعم بأن ماكسويل، 57 عامًا، ابنة قطب صناعة النشر الراحل روبرت ماكسويل، كانت متورطة فى "تجنيد وإعداد والاتجار بالفتيات لصالح إبستين".

قالت الشرطة البريطانية، إن الواجهة البحرية فى منتجع وورثنج على ساحل انجلترا الجنوبى، أغلقت لعدة ساعات بعد ظهر الأحد بعد إبلاغ عدد من الناس عن إصابتهم بأعراض مثل التهاب العين والقىء. وبحسب صحيفة الاندبندنت، فرضت السلطات طوقا بمحاذاة الشاطئ، ونصحت الناس بإغلاق كل النوافذ والأبواب أو الابتعاد عن المنطقة، وقالت شرطة ساسكس فيما بعد إنه تم رفع كل الأطوقة وتم فتح الشاطئ كالمعتاد.

 

وأوضحت الشرطة إنه تم فحص شخصين فى المستشفى قبل السماح بخروجهما ونصحهما بغسل ملابسهما والاستحمام، وأضافت أن تحقيقا فى الحادث يجرى. وفى أغسطس 2017 أصيب ما يصل إلى 50 شخصا على الساحل القريب من إيستبورن التى تبعد نحو 60 كيلومترا عن وورثنج بالتهاب فى العين والحلق بسبب ضباب كيماوى لم يتم كشف النقاب عن طبيعته.

 

وفى إطار قضية البريكست، ذكرت صحيفة "الجارديان"، أن الدبلوماسيين البريطانيين في الاتحاد الأوروبي سيبدأون الانسحاب من "هياكل " السلطة المسئولة عن اتخاذ القرارات بالتكتل خلال أيام، وفقا لخطط وضعتها الحكومة البريطانية.

وقالت الصحيفة إن الدبلوماسيين البريطانيين ستيوقفون عن حضور الاجتماعات اليومية الخاصة باتخاذ القرارات فى الاتحاد، وذلك فى محاولة للتأكيد على رسالة مفادها أن لندن عازمة بالفعل على إتمام الانسحاب نهائيا من الاتحاد فى موعد أقصاه 31 من أكتوبر المقبل، أيا كانت النتائج التى ستسفر عنها مفاوضات "بريكست" بين لندن وبروكسل.

 

ونقلت عن مسؤوليين بريطانيين قولهم ، إن الخطوة التى لا تزال خاضعة للنقاش تأتي تماشيا مع ما جاء في الخطاب الأول لرئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون في مجلس العموم، والذى قال فيه إنه " سيُحرر " الدبلوماسية البريطانية من شؤون الاتحاد الأوروبى.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة