خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

التعليم تحذر المدارس الخاصة من بيع الزى المدرسى داخل المنشآت التعليمية ومنع تغييره كل عام.. مصادر: لجان للمتابعة ووضع من تخالف تحت إشراف الوزارة.. وأولياء أمور يطالبون بحمايتهم

الخميس، 15 أغسطس 2019 01:00 ص
التعليم تحذر المدارس الخاصة من بيع الزى المدرسى داخل المنشآت التعليمية ومنع تغييره كل عام.. مصادر: لجان للمتابعة ووضع من تخالف تحت إشراف الوزارة.. وأولياء أمور يطالبون بحمايتهم وزارة التربية والتعليم - أرشيفية
كتب محمود طه حسين

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

حذرت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، المدارس الخاصة والدولية، من بيع الزى المدرسى للطلاب وأولياء أمورهم أو إجبارهم على شراء زى معين من أمكان بعينها، مؤكدة أن أى مدرسة تقوم ببيع الزى المدرسى سيتم وضعها تحت الإشراف المالى والإدارى للوزارة.

وأكدت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، أن بالنسبة للطلاب الجدد الذين يلتحقون بمرحلة رياض الأطفال على المدرسة أن تحدد نوع الزى وشكله وتطلب من أولياء الأمور شرائه من أى مكان طالما الزى نفس الجودة والنوعية التى تطلبها المدرسة.

وشددت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، على ضرورة منع المدارس من بيع المدارس للأدوات المكتبية والكتابية من أقلام وخلافه، مشددة على أن بيع الزى المدرسى أو الأدوات المكتبية يعتبر مخالف لشروط تراخيص المدارس الخاصة والقرارات الوزارية المنظمة للمدارس.

وفى السياق ذاته، كشفت مصادر مسئولة، أنه سيتم تكليف لجان من الإدارات والمديريات التعليمية بمتابعة أى شكاوى تتعلق بالزى المدرس واتخاذ اجراءات صارمة ضدى أى مدرسة تخالف التعليمات، مشيرة إلى أن القرار الوزارى المنظم للزى المدرسة  حذر من بيع الزى المدرسى داخل المدرسة، وأيضا فرض تغيير الزى المدرسى إلا بعد مرور خمس سنوات على الأقل إلا إذا تراءى للجمعية العمومية لمجلس الأمناء والمعلمين للمدرسة خلاف ذلك وأن يبدأ التغيير تدريجيًا من بداية كل مرحلة من مراحل الدراسة.

وحذرت المصادر من قيام المدارس بتجميع مبالغ تتعلق بالزى المدرسة وشرائه نيابة عن أولياء الأمور إلا إذا كان سعر "الطقم" نفس سعر شرائه بمعرفة ولى الأمر، موضحة أن بعض المدارس تتعامل مع بعض الشركات المنتجة للزى المدرسة وتتربح من ورائه على حساب ولى الأمر، فى الوقت الذى يتألم ولى الأمر من ارتفاع مصاريف المدرسة التعليمية والسيارة والكتب، قائلة: يجب الرحمة بولى الأمر.

وطالب أولياء الامور من حمايتهم من شجع بعض أصحاب المدارس الخاصة، موضحين أنه مع بداية العام الدراسى تجبر المدارس الطلاب بشراء زى جديد رغم أن زى العام الماضى ما زال جديدا وتم استعماله بشكل يسمح له باستكمال العام الجديد، إلا أن المدارس تصر على شراء أكثر طقم للعام الدراسى الجديد.

وقال أحمد صبحى ولى أمر، إنه رغم أن هناك قرار وزارى يحظر تغيير الزى المدرسى إلا بعد مرور خمس سنوات، إلا أن بعض المدارس تشترط على أولياء الأمور تغييره الزى بشكل سنوى بل تصل إلى أن بعض المدارس تجبر أولياء الأمور على تغييره كل ترم دراسى، مطالبا بحمايتهم كأولياء أمور من المدارس التى تستغل زى المدرسة كطريقة لتحصيل مبالغ الية من أولياء الأمور دون حق.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة