خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

هل يمنع التغير المناخى المسلمين من الحج فى 2020؟.. تعرف على التفاصيل

السبت، 24 أغسطس 2019 11:30 ص
هل يمنع التغير المناخى المسلمين من الحج فى 2020؟.. تعرف على التفاصيل الحج
كتبت: إنجى مجدى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تحذيرات عالمية متزايدة بشأن ظاهرة التغير المناخى وما يتبعها من ارتفاع ملحوظ فى درجات الحرارة، حتى أن واحدة من الدراسات تنبأت باستحالة الحياة فى بعض البقاع على الكرة الأرضية وتحديدا منطقة الخليج، وفى تحذير جديد قالت دراسة حديثة أن التغير المناخى قد يمنع المسلمين، فى المستقبل القريب، من أداء فريضة الحج.

 

وبحسب الدراسة التى عرضها موقع يورونيوز، السبت، فإنه وقوع هذه الفريضة فى الصيف سيكون الأخطر على الحجاج، بما فيها السنة القادمة 2020 والسنوات الواقعة بين 2047 و2052 ثم السنوات بين 2079 و2086.

 

وحذرت الدراسة التي نشرتها دورية "جيوفيزيكال ريفيو ليتيرز Geophysical Review Letters" من أن الأنشطة الخارجية فى الهواء الطلق، والتى تشكل أركان الحج بشكل أساسى، ربما لا يمكن تحملها بسبب الكثافة العالية للجموع والحرارة، والجفاف أحياناً بسبب كون المنطقة صحراوية، والرطوبة أحياناً أخرى بسبب البحر الأحمر.

 

استخدم الباحثون نموذجاً كمبيوترياً للتنبؤ بدرجات الحرارة فى جميع أنحاء مدينة مكة حتى عام 2100. واعتمد فريق البحث على طريقة تعرف بـ"حرارة المصباح (لمبة) الرطب": وهو مقياس لخليط الرطوبة والحرارة التى تسبب شعوراً بالإزعاج والتعرق، يمكن من حساب مدى سرعة تبخر العرق من الجسم عند درجة حرارة معينة، وذلك عن طريق ربط قطعة قماش مبللة بلمبة حرارية.

 

وفى 60 % من السنوات، ستقابل درجة حرارة المصباح المبلل عتبة "الخطر" المحددة من قبل الهيئة الوطنية للطقس فى الولايات المتحدة، عندما يأتى الحج فى فصل الصيف.

 

وتعانى  منطقة الشرق الأوسط من ارتفاع فى معدلات الحرارة يقارب درجتين مئويتين فوق المعدل العالمى، وموجات حر شديدة بسبب التغير المناخى. هذه التغييرات ستشهدها مكة حتى لو تم اتخاذ تدابير جوهرية للحد من تأثير التغير المناخى، لأن بدون هذه التدابير، ستكون المخاطر أكبر بحسب ما حذر الباحثون.

 

 

 
 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة