خالد صلاح

الديهى: لقاءات قمة مجموعة السبع تؤكد وجود أزمة طاحنة تحيط بالمجتمع الدولى

الإثنين، 26 أغسطس 2019 08:22 م
الديهى: لقاءات قمة مجموعة السبع تؤكد وجود أزمة طاحنة تحيط بالمجتمع الدولى الإعلامي نشأت الديهي
كتب أحمد عبد الرحمن

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال الإعلامي نشأت الديهي، إن جميع الحوارات واللقاءات التى تمت علي هامش قمة مجموعة السبع، تؤكد أن هناك أزمات طاحنة تحيط بالمجتمع الدولى، مضيفاً أن المجتمع الدولي بحاجة لألية جديدة للتعامل بين الدول وبعضها.

وأضاف "الديهى"، مقدم برنامج "بالورقة والقلم"، المذاع عبر فضائية "TeN"، اليوم الاثنين، أن هذه القمة محاولة من الدول السبع لفتح ملفات وإغلاق ملفات اخرى، مشددًا على أنه من مصلحة هذه الدول أن تكون إفريقيا هادئة ومستقرة لمواجهة الهجرة غير الشرعية والإرهاب.

وأشار نشأت الديهي، إلى أن مصر أصبحت شريك للولايات المتحدة الأمريكية على قدر المساواة وليس التبعية، لافتاً إلى أن المباحثات بين الرئيس عبد الفتاح السيسي، مع نظيره الأمريكي دونالد ترامب، على هامش قمة مجموعة السبع، تضمنت التباحث حول القضايا المشتركة بين الزعيمين، وأكد "ترامب" على إعجابه الشديد بالتجربة المصرية في تحقيق التنمية ومكافحة الإرهاب ومكافحة الهجرة غير الشرعية.

وتابع"الديهي"،: "اتفق الزعيمان على الاستمرار في سعيهم الدائم لتحقيق السلام في الشرق الأوسط، وحل القضية الفلسطينية على أسس عادلة، وتحقيق الأمن فى منطقة المتوسط، ومناقشة القضية الليبية والسورية، واتفقا على مواصلة الحوار والنقاش واللقاءات، حيث تربط مصر والولايات المتحدة علاقات استراتيجية قوية"، مشيرًا إلى أن أمريكا تبحث عن أمن إسرائيل ومصر تبحث عن الاستقرار فى المنطقة.

وأوضح "الديهى"، أن لقاء الزعيمين كان لقاء أصدقاء ولقاء شراكة، واكد "ترامب" دعمه لمصر في حربها على الإرهاب ومواجهة هذه الظاهرة الدولية.

وذكر الديهى، أن مشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسي بقمة مجموعة السبع بدعوة من الرئيس الفرنسى إيمانويل ماكرون، كممثل للدولة المصرية التى تحمل تجارب عدة ينظر لها العالم باحترام، ومنها تجربة التنمية المستدامة الذى جعل المنظمات الدولية تنظر للاقتصاد المصرى على أنه الأكثر نموًا، وينظر الجميع للتجربة المصرية على أنها رائدة وجديرة بالاحترام.

وتابع: "تجربة المصرية فى مكافحة الإرهاب والهجرة غير الشرعية هى التى رشحت مصر لحضور هذه القمة، مردفاً: "الرئيس السيسي سن سنة حسنة أنه لا يتخذ القرار منفرد، واصطحب معه عدد من زعماء الدول الإفريقية التى وجهت فرنسا الدعوة لهم؛ لتنسيق المواقف وتوحيد الرؤى تجاه قضايا القارة ليكون صوت القارة الإفريقية واحد".

وأكد "الديهي"، أن العالم ينظر بتقدير واحترام للرئيس السيسي وتجربته فى تحقيق التنمية المستدامة تزامنًا مع الحرب الضروس ضد الإرهاب، مع مكافحة الهجرة غير الشرعية، معقبًا: "العالم ينظر للرئيس السيسي بانبهار، ويستمعوا لوجهة نظره فى قضايا المناخ والإرهاب والأمن الدولى، والقضايا الإقليمية، ورأى مصر أصبح مسموع بتقدير وثقة من العالم أجمع".

ونوه "الديهي"، إلى أن الرئيس السيسي التقى 9 زعماء دول على هامش مشاركته بقمة مجموعة السبع، بينهما زعماء 4 دول إفريقية، و5 من زعماء مجموعة السبع.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة