خالد صلاح

عبد الكريم الزبيدى يعتزم تعديل الدستور وإعادة فتح سفارة تونس فى دمشق

الأربعاء، 28 أغسطس 2019 03:20 م
عبد الكريم الزبيدى يعتزم تعديل الدستور وإعادة فتح سفارة تونس فى دمشق وزير الدفاع الأسبق عبد الكريم الزبيدى مرشح الرئاسة فى تونس
وكالات

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد عبد الكريم الزبيدي، وزير الدفاع التونسي السابق، وأحد المرشحين للانتخابات الرئاسية التونسية، عزمه تنقيح الدستور في حال وصوله إلى الحكم، وإعادة فتح سفارة بلاده في دمشق.

وقال الزبيدي في حوار مع "رويترز" نشرته اليوم الأربعاء، إن تقاسم السلطات بين رئيس الحكومة ورئيس الجمهورية بالطريقة التي ينص عليها الدستور التونسي حالي،ا والذي تمت صياغته بعد الثورة، "غير معقول".

ولم يوضح الزبيدي ما إذا كان يريد أن ينقح الدستور ليصبح النظام برلمانيا أو رئاسيا، مؤكدا أن هذا الأمر لا بد أن يكون نتيجة لاستفتاء شعبي.

وأعرب الزبيدي عن استعداده للعمل مع "حزب النهضة" الإسلامي  الحداثي.

تجدر الإشارة إلى أن الدستور التونسي الحالي تمت صياغته والمصادقة عليه سنة 2014 في المجلس التأسيسي الذي تم انتخابه بعد الثورة، وينص على نظام تشاركي يوزع الصلاحيات بين رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة، وحدد من صلاحيات رئيس الجمهورية على عكس ما كان زمن الرئيس المخلوع، زين العابدين بن علي، وذلك لتجنب تركيز السلطة في يد واحدة.

وكان من المقرر أن تجرى الانتخابات في 17 نوفمبر المقبل، لكن وفاة الرئيس الراحل الباجي قايد السبسي دفعت هيئة الانتخابات إلى الدعوة لانتخابات مبكرة في سبتمبر.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة