خالد صلاح

مستشفى بنى وليد فى ليبيا يعلن استقبال 6 جثث لمهاجرين مصريين

الأحد، 01 سبتمبر 2019 07:30 م
مستشفى بنى وليد فى ليبيا يعلن استقبال 6 جثث لمهاجرين مصريين مستشفى بنى وليد العام فى ليبيا
كتب : أحمد جمعة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال مدير المكتب الإعلامى فى مستشفى بن وليد العام الليبية، حاتم التويجر، اليوم الأحد، إن المستشفى استقبل أول أمس الخميس ست جثث تعود لمهاجرين غير شرعيين يحملون الجنسية المصرية.

وأكد التويجر فى تصريحات لموقع الوسط الليبى، أن الجثامين الستة محفوظة فى ثلاجة دار الموتى بالمستشفى، بعد أن عثر عليها في طريق النهر بقرية اشميخ التى تبعد 40 كلم جنوبى بنى وليد.

يشار إلى أن جثث المهاجرين غير الشرعيين يعثر عليها بشكل شبه يومى فى طريق النهر الصناعى، وسط بنى وليد، الذى يسلكه المهربون وتجار البشر.

كان أهالى قرية طوخ التابعة لمحافظة المنيا، أكدوا العثور على جثث 4 مصريين أمام مستشفى بنى وليد العام بليبيا، ومن بين المتوفين شخص يدعي محمود شعبان عبد الحميد، من أهالى القرية .

وأوضح أهالى بالقرية، أن أسرة المتوفى لا تعرف معلومات دقيقة عن تفاصيل الحادث، وأنهم تلقوا خبرا من خلال أصدقاء ومعارف وأقارب لهم يعملون في ليبيا تفيد أن "محمود" توفي نتيجة حادث انقلاب حافلة، وهناك تواصل مع معارفهم وأقاربهم في ليبيا الذين يعملون بالقرب من مستشفى بني وليد العام التي تم نقل الجثة لها لإنهاء الإجراءات.

وأكد الأهالي، أن المعارف يجدون صعوبة في التحرك لإنهاء الإجراءات، مما دفعهم إلى الاستعانة بمكاتب وأشخاص ليبيين لإنهاء ذلك، وهذا الأمر كلفهم حتي الآن نحو 7 آلاف دينار ليبي ويحتاجون للمزيد من الأموال حتي يعود الجثمان لمصر، مناشدين الخارجية المصرية بالتحرك لإنهاء هذا الأمر، خاصة وأن والد المتوفي يعمل فلاحا بسيطا وليس لديه القدرة علي دفع أموال.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة