خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

إثيوبيا تحتفل بعام 2012 بالتقويم الإثيوبى.. اعرف التفاصيل

الأربعاء، 11 سبتمبر 2019 03:35 م
إثيوبيا تحتفل بعام 2012 بالتقويم الإثيوبى.. اعرف التفاصيل إثيوبيا - أرشيفية
كتب محمود راغب

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

فى الوقت الذى نعيش فيه نحن فى عام 2019 ونستعد لاستقبال عام جديد بعد 5 شهور، تستعد إثيوبيا غدا الخميس لاستقبال عامها الجديد ولكنه ليس عام 2020 كما ننتظر، بل عام 2012، وفق التقويم الكنسى القبطى، والذى يطلق عليه التقويم الإثيوبى .

 

وينشر "اليوم السابع" لقرائه فى السطور التالية تفاصيل رأس السنة الأثيوبية والتقويم الإثيوبى، وذلك فى نقاط مبسطة كما يلى:

1- التقويم الإثيوبى هو تقويم دينى مشابه للتقويم المصرى القديم.

2- هذا التقويم تستخدمه الكنائس الأرثوذكسية المشرقية فى إرتيريا وإثيوبيا.

3- هذا التقويم يتضمن 12 شهرا وكل شهر 30 يوما بالإضافة لـ6 أيام.

4- التقويم الإثيوبى متأخر عنا 7 سنوات.

5- الفرق بين التقويمين المصرى والإثيوبى في أسماء الشهور.

6- السنة الإثيوبية الحالية 2011 وستبدأ السنة الجديدة 2012 غدا 11 سبتمبر.

7- وفق هذا التقويم يكون هناك سنة بسيطة تتكون من 365 يوم وسنة كبيسة تتكون من 366 يوما.

8- الشهر الأخير فى هذا التقويم  يتكون من 5 أيام إذا كانت السنة بسيطة ومن 6 أيام إذا كانت السنة كبيسة.

9- تبدأ السنة فى التقويم الإثيوبي فى 29 من أغسطس للسنة البسيطة أو فى 30 من أغسطس للسنة الكبيسة وهو ما يوافق 11 و12 من سبتمبر وفق التقويم الميلادي.

10- لا تستخدم إثيوبيا أسماء الشهور الشمسية أو القمرية أو المصرية أو الهجرية.

11- تطلق إثيوبيا أسماء خاصة على شهورها وهى "مسكرم، طقمت، هدار، تاهساس، طر، يكاتيت، مجابيت، ميازيا، جنبوت، سنى، هملى، نهاسى، باغمى".

 

12- كل شهر من الشهور الإثيوبية مكون من ثلاثين يومًا عدا "باغمى" فهو من ستة أو خمسة أيام، من عام لآخر.

 

13- يحتفل الإثيوبيون برأس السنة بفرش الطرقات والمنازل بالزهور البرية الصفراء كمصدر للتفاؤل وهى زهور فريدة لا تنبت إلا فى إثيوبيا

 

14 - تتحول إثيوبيا إلى ساحة فرح ورقص وموسيقى ويقدم الأطفال خلال الاحتفال باقات الزهور لكبار السن.

 

15- يردد الأطفال للكبار فى يوم عيد رأس السنة الإثيوبية كلمة «أنقو طاطاش»، فيرد عليهم الكبار «يامتو يامطاش»، ويدفعون لهم بعض الأموال، يشترون بها الحلوى والألعاب.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة