خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

كمال محمود

صغيرة التفاصيل كبيرة الفهم.. إسهامات اللجنة المؤقتة لاتحاد الكرة

الأربعاء، 11 سبتمبر 2019 05:31 ص

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
مع أول مباراة كبيرة فى ولايتها "نهائى كاس مصر".. خرجت اللجنة المؤقتة لإدارة اتحاد الكرة ببعض التفاصيل الصغيرة لكنها كبيرة الفهم لما تمثله من إسهامات فى تطوير للمفاهيم السائدة البائدة. 
 
قبل وبعد مباراة نهائى كاس مصر.. رأينا إيجابيات عديدة عبر قرارات نأمل أن تتضمنها اللوائح الجديدة فى تنظيم المسابقات المختلفة التى تديرها الجبلاية. 
 
يا له من مشهد عظيم تباهينا به على طريقة العالم المتقدم فى كرة القدم، عندما وقف الفريقان الزمالك وبيراميدز الفائز والمهزوم طابور شرف لبعضهما البعض.. فى تنظيم راقٍ من اتحاد الكرة يعلى من فكرة الروح الرياضية القائمة على المنافسة الشريفة، حتى نواكب ركب البلاد المتقدمة كرويًا وسلوكيًا. 
فيما جاءت لجنة الانضباط برئاسة المستشار سيد بندراى بقرارات نالت الرضا من الجميع لقوة حيثياتها، وفى الوقت نفسه منها ما هو مستحدث ونراه لأول مرة فى ملاعبنا، ولعل هذه القرارات تستفيق من خلالها أذهان الخارجين عن النص والداعين للخروج عن النظام، وليدرك الجميع أن هناك لوائح جديدة ستطبق على الجميع دون تمييز طرف على أخر، الكل فى العدل سواء خصوصًا ونحن أمام قضاة يتبعون أساس الملك.
 
القرار الذى أره مستحدثًا وعليه كل الثناء، يتمثل فرض غرامة 30 ألف جنيه على ثلاثى بيراميدز عمر جبر وأحمد الشناوى وعلى جبر لمخالفتهم بروتوكول البطولة وعدم استلام ميداليات المركز الثانى، فى ظل وجود كبير اليارون.. فى خروج عن النص غير مألوف ويأخذ عليهم، وحتى لا يصبح الأمر مستساغًا لآخرين لدرجة ممكن نصل معها إلى رفض فريق بالكامل الصعود لمنصة توزيع الجوائز!.. يبقى لما نكون على نور من البداية، الكل يستقيم وتتبدل الأحوال من حال إلى حال.
 
بالنسبة لعقوبة شيكابالا وتغريمه 50 ألف جنيه فقد أصابت وكانت عند قدر الحدث وفقًا لما تراءت إليه لجنة الانضباط بعد إطلاع أعضائها على كل الفيديوهات التى ظهر فيها اللاعب مع جماهير ناديه، ولم تثبت إحداها ترديد شيكابالا لأى سباب للأهلى مع الجماهير.. وتم التعامل مع الموقف على اعتبار أن ما فعله وتلويحه بيديه يمينًا ثم يسارًا نوعًا من أنواع الإثارة، ولو كان ثبت عكس ذلك لكانت العقوبة مختلفة وقد تصل لحد إيقاف اللاعب من شهر لثلاثة شهور بخلاف الغرامة المالية.
 
فيما جاء قرار فرض غرامة 100 ألف جنيه على الزمالك لسباب جماهيره للاعبى بيراميدز والنادى الأهلى، فى محله كخطوة مبدئية لتقويم لغة الجمهور داخل الملعب، حتى لا نضطر إلى سماع ألفاظ نحن فى بيوتنا وأمام أهلنا نستحى من سماعها.
 
 نهاية بعد ما سبق وأشدنا بجماهير الزمالك فى نهائى الكأس وتشجيعهم المثالى طوال المباراة.. لابد هنا من التنبيه على ضرورة الاستمرار على المثالية فى التشجيع من جانب الجماهير لعدم إلحاق ناديهم بأى نوع من الأذى سواء المادى أو غيره.. والكلام هنا لكل الجماهير وليس لجماهير نادٍ بعينه.. خصوصًا أن الوضع أصبح لا يحتمل أى تجاوزات مع الضرب بيد من حد على كل من يخطأ.. ويبقى السؤال لماذا تتحمل خزينة النادى من أموالها 100 ألف جنيه مفروضة على الجمهور لسب المنافسين.. أليس ناديك أولى بهذا المبلغ وصرفه فى صالحه، ألم تدرك أنت من فعلت هذا أنك تؤجج نار فتنة نحاول استئصالها والتخلص من براثينها؟.. ألم تعووا أنتم من اشتركتم جماعة فى هذا التصرف غير اللائق أنكم تعودون بنا إلى الوراء إلى حيث ما كنتم تذهبون إلى المدرجات وتحرمون من هوايتكم فى التشجيع وتحرمونا نحن من متعة الحماس والانبهار التى يكون عليها اللاعبين فى وجودكم؟ استقيموا يرحمكم الله ولا تلقوا بالكرة المصرية إلى التهلكة.
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة