خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

صور.. الآلاف يتدافعون فى زيمبابوى لإلقاء نظرة الوداع على جثمان روبرت موجابى

الخميس، 12 سبتمبر 2019 05:30 م
صور.. الآلاف يتدافعون فى زيمبابوى لإلقاء نظرة الوداع على جثمان روبرت موجابى إلقاء نظرة الوداع على جثمان روبرت موجابى
كتب وكالات _ تصوير رويترز

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تدافع الآلاف لإلقاء نظرة الوداع على رئيس زيمبابوى السابق روبرت موجابى عقب استقبال جثمانه وقد أعلنت عائلته ، اليوم الخميس، أنه سيدفن مطلع الأسبوع المقبل فى قريته، منهية بذلك توتراً دام أياماً بين أقربائه والحكومة، وتوفى موجابى يوم الجمعة عن 95 عاما فى مستشفى فخم فى سنغافورة كان يزوره للعلاج فى السنوات الأخيرة.

ونقل جثمانه إلى هرارى لمراسم تكريم تستمر عدة أيام بما فيها جنازة وطنية السبت فى الملعب الرياضى الوطنى فى العاصمة بحضور رؤساء معظم الدول الإفريقية، وبعد أيام من الشكوك، أعلن أحد أقربائه، صباح اليوم، أنه سيدفن فى قريته خلافاً لرغبة السلطات.

وقال ليو موجابي، إن "جثمانه سيسجى فى (قريته) كوتاما مساء الأحد ثم سيدفن فى مراسم خاصة الاثنين أو الثلاثاء، لن ينقل إلى (الميدان الوطنى للأبطال)"، مضيفاً بحزم "إنه القرار الذى اتخذته العائلة"، ومنذ وفاة موجابي، تجرى مشاورات حساسة حول مكان دفنه.

فحكومة الرئيس الحالى ايمرسون منانجاجوا التى اعتبرته "بطلاً وطنياً" ترغب فى دفنه فى "الميدان الوطنى للأبطال" وهو نصب يقع على تخوم العاصمة حيث يرقد "أبطال حرب التحرير".

لكن جزءا من العائلة وزعماء تقليديين يفضلون أن يدفن فى قرية كوتاما فى منطقة زفيمبا، التى تبعد نحو مائة كيلومتر عن هرارى ويملك فيها موجابى منزلا.

الآلاف يتدافعون
الآلاف يتدافعون

 

التدافع
التدافع

 

الشرطة تسعى لتنظيم الامور
الشرطة تسعى لتنظيم الامور

 

الشرطة تصطف لضبط التدافع
الشرطة تصطف لضبط إلقاء نظرة الوداع

 

إلقاء نظرة الوداع على جثمان روبرت موجابى
إلقاء نظرة الوداع على جثمان روبرت موجابى

 

إلقاء نظرة الوداع على جثمان روبرت
إلقاء نظرة الوداع على جثمان روبرت

 

بكاء سيدة على وفاة موجابى
بكاء سيدة على وفاة موجابى

 

تدافع الآلاف
تدافع الآلاف

 

جانب من العنف خلال إلقاء نظرة الوداع
جانب من العنف خلال إلقاء نظرة الوداع

 

جانب من إلقاء نظرة الوداع على جثمان روبرت موجابى
جانب من إلقاء نظرة الوداع على جثمان روبرت موجابى

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة