خالد صلاح

الخلايا السرطانية تتحول لـ"آكلة لحوم بشر" للتغلب على العلاج الكيميائى

الأربعاء، 18 سبتمبر 2019 04:00 م
الخلايا السرطانية تتحول لـ"آكلة لحوم بشر" للتغلب على العلاج الكيميائى خلايا سرطانية
كتبت هند عادل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أوضحت دراسة بحثية جديدة أن الخلايا السرطانية تصبح "أكلة لحوم البشر" وتأكل خلايا جديدة بالجسم للتغلب على العلاج الكيميائي الذى يمنحه الأطباء لمرضى السرطان كنوع من العلاج لمقاومة الأمراض السرطانية.

حيث اكتشف الباحثون في جامعة تولين طريقة واحدة لخلايا سرطان الثدي تضمن لها  البقاء على قيد الحياة بالرغم من الحصول على  العلاج الكيميائي، حيث تتوقف بعض الخلايا عن التكاثر عند معالجتها بالكيماوي  لكن لا تموت، بدلاً من ذلك يقوم السرطان بالبدء فى أكل ومهاجمة  الخلايا المجاورة مما يمنح السرطان الطاقة لمحاربة آثار العلاج الكيميائي.

ووفقا لتقرير لصحيفة" ديلى ميل " البريطانية تتحول بعض الخلايا السرطانية إلى أكل لحوم البشر لتفادي آثار العلاج الكيميائي، مما يجعلها تعود فى النشاط والظهور من جديد بعد العلاج .

الاكتشاف الجديد يمكن أن يؤدي إلى علاجات جديدة للمرض والتخفيف من كل من المرض نفسه ومن قلق المرضى.

تُظهر صورة تم التقاطها من خلال مجهر كيف تبتلع الخلايا السرطانية (الخضراء) الخلايا المجاورة (الحمراء) لمنحها الطاقة ، كما اكتشف علماء جامعة تولين.

الآن اكتشفت دراسة كيف عادت الخلايا التي لم يتم تدميرها عن طريق العلاج الأولي  أقوى من ذي قبل، فبدلاً من الموت بسبب تلف الحمض النووي الناجم عن الأدوية الكيميائية  فإنها تتوقف عن الانتشار.

هذه حالة نائمة ولكنها نشطة الأيض تعرف باسم الشيخوخة  مما يعني أنها لا تزال حية، إنها مشكلة خاصة في سرطانات الثدي التي تحتفظ بنسخة طبيعية من جين يسمى TP53.

تنتج هذه الخلايا كميات كبيرة من الجزيئات الالتهابية وعوامل أخرى يمكن أن تعزز نمو الورم، مما يجعل المرضى عرضة للانتكاس ولديهم معدلات بقاء منخفضة.

وقال كبير مؤلفي الدكتور كريستال توننيس موراي من جامعة تولين في نيو أورلينز: "إن فهم خصائص هذه الخلايا السرطانية الخبيثة التي تسمح ببقائها بعد العلاج الكيميائي أمر بالغ الأهمية".

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة