خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة
عفوا.. لا يوجد مباريات اليوم

«أنفاق بورسعيد» قصة نجاح جديدة على أبواب سيناء .. أطوالها تصل إلى 4 كيلومترات وجاهزة للافتتاح قريبا.. النفق الواحد يستوعب 200 مركبة فى الساعة.. و6 آلاف عامل شاركوا فى إنجازها.. و40 ألف سيارة تعبر يوميا

الإثنين، 23 سبتمبر 2019 12:00 م
«أنفاق بورسعيد» قصة نجاح جديدة على أبواب سيناء .. أطوالها تصل إلى 4 كيلومترات وجاهزة للافتتاح قريبا.. النفق الواحد يستوعب 200 مركبة فى الساعة..  و6 آلاف عامل شاركوا فى إنجازها.. و40 ألف سيارة تعبر يوميا
كتبت هبة حسام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
معاناة استمرت لعقود فى الوصول إلى أرض الفيروز، تنهيها أنفاق قناة السويس أو أنفاق سيناء، والتى يرى البعض أنها تحولت إلى «أنفاق الخير»، فلأول مرة أصبح الوصول إلى سيناء لا يحتاج سوى دقائق معدودة، وذلك من خلال أنفاق الإسماعيلية التى افتتحها الرئيس عبدالفتاح السيسى مؤخرا، كما أصبح تداول البضائع وحركة انتقالها بين شرق وغرب مدن القناة أكثر سهولة، وذلك عن طريق أنفاق بورسعيد.
 
 أنفاق قناة السويس البالغ عددها 5 أنفاق، تتمثل فى نفقى الإسماعيلية وتصل إلى سيناء ذهابا وإيايا فى مدة زمنية تتراوح بين 15 و20 دقيقة، ونفقى بورسعيد ويربطان غرب مدن القناة بشرقها لتسهيل حركة التجارة فى منطقة إقليم قناة السويس، فضلا عن نفق الشهيد أحمد حمدى بالسويس، وكل هذه الأنفاق تمثل حلقة وصل جيدة إلى المنطقة الاقتصادية لقناة السويس.
 
فى زمن قياسى، نفذت هيئة قناة السويس، بالتنسيق مع الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، عددا من الأنفاق والكبارى العائمة، تصل إلى 10 أنفاق وكبارى عائمة، وكل هذا بأياد مصرية، وتم افتتاح البعض منها مثل أنفاق الإسماعيلية مؤخرا، فيما بات البعض الآخر جاهزا للافتتاح، وعلى رأسها أنفاق بورسعيد المقرر افتتاحها قريباً.
 
 وبحسب البيانات الرسمية الصادرة عن المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، والتى تعد من أكبر المستفيدين من تلك الأنفاق التى تزيد من الربط بين المنطقة ومدن القناة وسيناء، انتهت الدولة المصرية، من تنفيذ أنفاق بورسعيد الجديدة بأطوال تبلغ 4 كيلومترات، حيث تستهدف تلك الأنفاق تسهيل حركة وعبور الأفراد والتجارة من وسط العاصمة ومدن القناة إلى سيناء مباشرة، وقام بتنفيذ الأنفاق 6000 عامل ومهندس مصرى من كبرى شركات المقاولات المحلية، وهى «شركة المقاولون العرب، وأوراسكوم للإنشاءات» تحت إشراف الهيئة الهندسية للقوات المسلحة والخبير العالمى المصرى المهندس هانى عازر، حيث تمر أنفاق بورسعيد أسفل قناة السويس القديمة عند العلامة الكيلو 19.150 وعلى عمق 64 مترا من سطح القناة، لتصل بين جنوب بورسعيد لشرق التفريعة لربط مدن القناة بسيناء مباشرة فى أقل وقت ممكن.
 
المرور داخل أنفاق بورسعيد لا يستغرق سوى دقائق معدودة “من 5 إلى 10 دقائق” للوصول إلى أى مكان فى مدن القناة، فعلى سبيل المثال إذا كنت متجها من جنوب بورسعيد إلى شرق التفريعة، فأنت لا تحتاج سوى 15 دقيقة فقط لذلك بسرعة 40 كيلومترا فى الساعة بسيارتك.
 
ووفقا للبيانات الرسمية، تم ربط نفقى بورسعيد والبالغ طولهما 4 كيلومترات لكل نفق، بمجموعة من الممرات العرضية التى تستخدم لحالات الطوارئ، وتم الانتهاء من فتحات الخروج الجانبية للنفقين، بجانب اللوحات والأسهم الإرشادية للسيارات وأماكن الممرات وطفايات الحريق، كما تم الانتهاء من أجهزة الكشف والمراقبة، وتنفيذ كافة الأعمال الداخلية من تشطيبات للنفقين.
 
ويبلغ القطر الداخلى لكل نفق 11.4 مترا، بارتفاع 5.5 متر من سطح الأرض، كما يتضمن كل نفق 4 ممرات لحالات الطوارئ ويحتوى على 25 ألف قطعة خرسانية، والتى تعد المكون للدوائر داخل جسم النفق، حيث صممت تلك القطع فى مصنع الحلقات الخرسانية الذى تواجد داخل المشروع وقت الإنشاء.
 
ويستوعب النفق الواحد 2000 سيارة فى الساعة، بمعدل عبور 40 ألف سيارة فى اليوم للنفق الواحد، وأشارت البيانات الرسمية الصادرة عن المنطقة الاقتصادية أيضاً، إلى أنه تم الانتهاء من طريق فرعى خارج الأنفاق يربط الأنفاق الجديدة بمحور 30 يونيو، مؤكدة أن الأنفاق الجديدة أحد أهم عوامل جذب الاستثمارات بالمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، وذلك لقربها من المنطقة الصناعية فى شرق بورسعيد الجديدة، حيث تبعد عنها 5 دقائق فقط.
 
كما تعد الأنفاق قريبة من المنطقة الصناعية الروسية أيضاً، ولا يفرق بينها وبين الأنفاق سوى دقائق معدودة على أصابع اليد الواحدة، وهو الحال ذاته والوقت نفسه بين نفقى بورسعيد وميناء شرق بورسعيد، والذى كانت الهيئة الاقتصادية قد أدخلت الخدمة أرصفة جديدة به بأطوال 5 كيلومترات، إذ يعد هذا الميناء، هو الميناء المحورى بالمنطقة الاقتصادية ومن أهم موانى البحر المتوسط.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة