خالد صلاح

حقننا الاكتفاء الذاتى للدواجن>>

منتجى الدواجن: حققنا إنتاج 13 مليار بيضة و15 مليون "أم تسمين"

الأربعاء، 25 سبتمبر 2019 01:30 ص
منتجى الدواجن: حققنا إنتاج 13 مليار بيضة و15 مليون "أم تسمين" الدكتور نبيل درويش رئيس اتحاد منتجى الدواجن والدكتورة منى محرز نائب وزير الزراعة
كتب عز النوبى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال الدكتور نبيل  درويش، رئيس الاتحاد العام لمنتجى الدواجن، إن صناعة الدواجن شهدت  نهضة حقيقة، ووصلت إلى ما هى عليه الآن من تحقيق الإكتفاء الذاتى من بيض المائدة بإنتاج أكثر من 13 مليار بيضة، ,تغطية أكثر من 95% من احتياجات المستهلكين من الدواجن، بالإضافة إلى إنتاج أكثر من 15 مليون أم تسمين سنوياً، وإنتاج  أكثر من 40 مليون طائر لإنتاج بيض المائدة.

الدكتور نبيل درويش رئيس  اتحاد منتجى الدواجن والدكتورة  منى محرز نائب وزير الزراعة (6)
الدكتور نبيل درويش رئيس اتحاد منتجى الدواجن والدكتورة منى محرز نائب وزير الزراعة 

وأضاف  رئيس اتحاد منتجى الدواجن ، خلال كلمته فى افتتاح  مركز التميز للتدريب بالعباسية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقى، وذلك فى المركز الدولى للأسماك بالعباسة ،فى حضو ر الدكتور منى محرز  نائب وزير الزراعة ،و سفير الولايات المتحدة بالقاهرة ، ورئيس مجلس الصويا الأمريكى والمدير الاقليمى للمركز الدولى للأسماك بمصر ونيجريا، أن  هناك تعاون ينمو ويزدهر عاماً بعد عام فى ظل الإتصال والتواصل المستمر بين الجانب المصري والجانب الأمريكي لما فيه الصالح العام لمربي الدواجن بمصر ومزارعى ومصدري الصويا بأمريكا، تطور التعاون منذ بداية الخمسينات من القرن الماضى ومع التطور الكبير لصناعة الدواجن والذى بدأ بالإنتاج المكثف للدواجن وبداية عصر الصناعة الحقيقي للدواجن بمصر عام 1964 بإنشاء المؤسسة العامة للدواجن .

الدكتور نبيل درويش رئيس  اتحاد منتجى الدواجن والدكتورة  منى محرز نائب وزير الزراعة (5)
الدكتور نبيل درويش رئيس اتحاد منتجى الدواجن والدكتورة منى محرز نائب وزير الزراعة 

وأكد "نبيل درويش "،أن   هناك رؤية واضحة للعاملين في هذا المجال بالخروج بالمواقع الإنتاجية للصناعة خارج الوادى وبعيداً عن الكتلة السكنية حرصاً على تطبيق قواعد وشروط الأمان الحيوى  ، حتى تطورت الصناعة ووصلت إلى ما هي عليه الآن  ، كذلك التطور الكبير الذي حدث في مجال الثروة السمكية مما زاد من إنتاج الأعلاف والذى بدوره قد أدى إلى زيادة الإستهلاك من كسب فول الصويا والذي وصل خلال الأعوام الماضية إلى أكثر من 1,6مليون طن كسب فول صويا سنوياً سواء من بذور صويا مستوردة يتم تصنيعها في مصر أو باستيراد كميات من كسب فول الصويا .

الدكتور نبيل درويش رئيس  اتحاد منتجى الدواجن والدكتورة  منى محرز نائب وزير الزراعة (2)
الدكتور نبيل درويش رئيس اتحاد منتجى الدواجن والدكتورة منى محرز نائب وزير الزراعة 

 وأوضح  رئيس منتجى الدواجن ، أنه  مع الزيادة السكانية المتنامية وزيادة الوعى الغذائي والزيادة المتوقعة لإستهلاك بيض المائدة ولحوم الدواجن سنوياً، فإن أرقام الصويا المطلوبة في زيادة مستمرة، ويعلم منتجي الأعلاف في مصر سواء للدواجن أو الأسماك أو الماشية القيمة الغذائية الحقيقية للصويا الأمريكية مقارنةً بأنواع الصويا الأخرى من حيث نسب البروتين الخام ومحتواها من الأحماض الأمينية والمتاح منها ،  متابعا إننا نأمل في مزيد من التعاون بيننا وأن ندعم ما وصلنا إليه خلال الفترة الماضية حيث تحقق الكثير ونأمل في المزيد .. وهو ما لم يتحقق خلال سنوات عديدة مضت .

الدكتور نبيل درويش رئيس  اتحاد منتجى الدواجن والدكتورة  منى محرز نائب وزير الزراعة (1)
الدكتور نبيل درويش رئيس اتحاد منتجى الدواجن والدكتورة منى محرز نائب وزير الزراعة 

وأكد رئيس  منتجى الدواجن ،  أنه تم الإتفاق منذ سنوات مع مجلس تصدير الصويا الأمريكى على العمل على تنظيم دورات تدريبية لشباب البيطريين والزراعيين العاملين في حلقات صناعة الدواجن بمصر بالولايات المتحدة الأمريكية ،وقد أثمر ذلك عن تدريب عدد 6 أطباء بيطريين عام 2015،و تدريب عدد 9 أطباء بيطريين عام 2016 ، و تدريب عدد 11 طبيب بيطرى عام 2017 ، و تدريب عدد 7 أطباء بيطريين عام 2018 ، و تدريب عدد 14 طبيب بيطري عام 2019 ، بالإضافة إلى  تدريب عدد 11 مهندس زراعي عام 2016 .

 وأوضح أنه تم تدريب أيضا عدد 11 مهندس زراعي عام 2017 و تدريب عدد 8 مهندس زراعى عام 2018 و تدريب عدد 11 مهندس زراعي عام 2019 ، أى تدريب عدد (47) طبيب بيطري وعدد (41) مهندس زراعي بدورات متخصصة بالولايات المتحدة الأمريكية، و شملت محاضرات وزيارات ميدانية للمزارع ومصانع الأعلاف والمعامل والجامعات الأمريكية . وقد توج ذلك خلال الأيام الماضية بتوقيع بروتوكول تعاون بين الإتحاد العام لمنتجي الدواجن ومجلس تصدير الصويا الأمريكي وكلية الزراعة جامعة القاهرة لعمل دورات تدريبية بمصر للعاملين في مجال الدواجن والثروة السمكية وإنتاج اللحوم والألبان في مصر والمنطقة العربية وشمال أفريقيا والشرق الأوسط.

الدكتور نبيل درويش رئيس  اتحاد منتجى الدواجن والدكتورة  منى محرز نائب وزير الزراعة (3)
الدكتور نبيل درويش رئيس اتحاد منتجى الدواجن والدكتورة منى محرز نائب وزير الزراعة 

 وتابع "درويش"  أنه سوف تبدأ هذه الدورات مع بداية من الشهر المقبل، وسوف يعلن عنها وعن برنامج كل دورة تدريبية من خلال الموقع الرسمي للإتحاد العام لمنتجي الدواجن ومجلس تصدير الصويا الأمريكي . وفي إطار التعاون المستمر بين الجانب المصري والأمريكي ،  فقد تم عمل لقاءات وزيارات لممثلي الإتحاد العام لمنتجي الدواجن بمصر مع العديد من الإتحادات المقابلة بالولايات المتحدة الأمريكية خلال شهر يونيو 2019 ،  حيث تمت هذه اللقاءات مع الإتحادات الأمريكية لمنتجي الدواجن ولمنتجي الرومي ولمنتجي بيض المائدة ولمصدري بيض المائدة ولمنتجي الأعلاف ولمنتجي اللحوم  ،وذلك لنقل الخبرات والمعلومات ولتدعم أواصر التعاون والتلاقي المستمر لما فيه الخير للجميع .

وأكد رئيس  منتجى الدواجن ، أنه فى  إطار التعاون المستمر فقد تم تنظيم العديد من الندوات العلمية بمصر وكذلك حضور العديد منها والذى ينظم  خارج مصر للوقوف على كل المستجدات العلمية والعملية في مجالات الدواجن وغيرها وما يحدث فى العالم من تغيرات وتطورات فى كل مجالات الدواجن والثروة السمكية وإنتاج اللحوم والألبان ، و أيضا تم الإتفاق بين الإتحاد العام لمنتجى الدواجن ومجلس تصدير الصويا الأمريكية على إصدار العديد من الكتيبات لتكون متاحة وفى أيدى صغار المربين بما تتضمنه من معلومات عملية لتحسين العملية الإنتاجية.

الدكتور نبيل درويش رئيس  اتحاد منتجى الدواجن والدكتورة  منى محرز نائب وزير الزراعة (4)
الدكتور نبيل درويش رئيس اتحاد منتجى الدواجن والدكتورة منى محرز نائب وزير الزراعة (4)

 وأوضح  نبيل درويش ، أنه بالفعل  تم إصدار أول كتيب داخل مصر بمعرفة مجموعة من الأساتذة المتخصصين بعنوان "رعاية دجاج اللحم " حيث تم طبع عشرة آلاف نسخة (10,000 نسخة) ونعمل الآن على إعداد الإصدارات التالية والتي يتم توزيعها على كل الشركات العاملة فى مجال الدواجن ومن خلال الدورات التدريبية لتصل إلى أيدي العاملين بالمزارع والمعامل والمصانع ، كما تم توزيع أكثر من خمسة آلاف نسخة (5000 نسخة) من كتيب "دليل الأمن الحيوي في تربية الدواجن" الصادر عن مجلس الصويا الأمريكي وكذلك إعادة طبع (5000 نسخة) بمصر لتوزيعها من جديد .

وتابع   أنه يتم  فتح آفاق تعاون جديدة في كل مجالات وحلقات الصناعة  ونأمل أن تستمر وتتطور وتزدهر لما فيه صالح الجانبين المصري والأمريكى ، حيث أن مستقبل الصناعة وتطورها والعمل فيها بحرفية وإتقان يتطلب المزيد من الخبرة وتنمية المهارات البشرية للعمل على إرساء قواعد التنمية المستدامة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة