خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

قبل تكريمه من القاهرة السينمائى.. معلومات عن المخرج البريطانى تيرى جيليام

الأربعاء، 04 سبتمبر 2019 07:30 م
قبل تكريمه من القاهرة السينمائى.. معلومات عن المخرج البريطانى تيرى جيليام تيرى جيليام
كتب باسم فؤاد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
يكرم مهرجان القاهرة السينمائى الدولى، فى دورته المقبلة، المخرج والممثل وكاتب السيناريو البريطانى تيرى جيليام، إذ ينال جائزة فاتن حمامة التقديرية عن مجمل أعماله، وذلك تقديرًا لمسيرته المهنية الممتدة لأكثر من أربعة عقود، وإسهاماته البارزة فى صناعة السينما والتى تجعل منه واحدا من أهم مخرجى العصر، ومن المقرر أن يتسلم التكريم خلال حفل افتتاح الدورة 41 بدار الأوبرا المصرية، 20 نوفمبر المقبل.
 
فى السطور التالية نذكر أهم المعلومات عن المخرج الكبير فى سطور:
- مخرج وسيناريست وممثل وكوميدى بريطانى من أصل أمريكى مواليد 22 نوفمبر 1940، تميزت بالواقعية التى تجمع بين الكوميديا والدراما، وغالبًا ما يكون لأفلامه نهايات مأساوية.
 
- هو أحد أعضاء مونتى بايثون. تيرى أخرج 12 فيلم حتى الآن منها فيلم الخيال العملى "12 قردا"،  وترشح لجائزتى أوسكار وفاز عنه براد بيت بجائزة الجولدن جلوب الوحيدة التى نالها كأحسن ممثل مساعد.
 
- حصل على الجنسية البريطانية فى 1968 وتخلى عن الجنسية الأمريكية رسمياً فى  2006  ، ليس فقط مخرجا سينمائيا بل هو ممثل ورسام كاريكاتير وكاتب سيناريو، وقد أخرج لفرقة مونتى ببيتون ثلاثة أفلام للسينما، وسلسلة من الأفلام والحلقات التليفزيونية التى حققت نجاحا كبيرا.
 
- فى عام 1981 أخرج غيليام فيلم "سارقو الزمن” (Time Bandits) الذى يقول إنه يعتبره الجزء الأول من ثلاثيته التى تدور "حول عالمنا المجنون المنظم بطريقة تستفزك وتجعلك ترغب فى تحطيم هذا النظام والإفلات من العالم بأسره بحثا عن الحرية”. 
 
- من أبرز المعارضين لخطة "بريكست" التى تهدف لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، و صرح إعلاميًا بأن البريكست ودونالد ترامب يشعرانه باليأس والاكتئاب، كما انتقد من قبل تدخلات هيئة الإذاعة البريطانية فى غرف كتابة السيناريو، ومحاولات ضبط المحتوى الثقافي.
 
 
- كى يصبح الفرد فنانا ناجحا ينصح المخرج الأسطورى: "عليك أن تكون أشياء متعددة كي تكون فناناً جيداً. يجب أن يكون لديك شغف، واحلام، ومرونة، وقادر على التحكم بالأشياء. وهذا هو الفن كما أعتقد. إنه صراع بين التحكم والتنظيم والفانتازيا. فإن جاء عمل هذين الامرين جيداً، يمكن أن تشكل انفجاراً. تناضل مع نفسك طيلة الوقت وأنت تقدم فنَّك لأنه يجب أن تكون أسوأ ناقد لنفسك هذا إن أردت أن تكون جيداً. تكره ما قمت به لدقيقة واحدة ومن ثم تحبه في الدقيقة التالية".
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة