خالد صلاح

تعرف على جدول أعمال ومقابلات وفد " لجنة خطة البرلمان" فى أمريكا

الإثنين، 09 سبتمبر 2019 04:00 ص
تعرف على جدول أعمال ومقابلات وفد " لجنة خطة البرلمان" فى أمريكا الدكتور حسين عيسى رئيس لجنة الخطة و الموازنة
كتب عبد اللطيف صبح

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

بدأ وفد من لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، برئاسة الدكتور حسين عيسى رئيس اللجنة، السبت، زيارة إلى الولايات المتحدة الأمريكية يلتقى خلالها بالعديد من المسئولين بصندوق النقد الدولى والبنك الدولى والكونجرس الأمريكى والحكومة الأمريكية، بشأن أسلوب البرامج والأداء فى إعداد الموازنة العامة للدولة والأساليب والطرق الحديثة فى إعداد الموازنة وتبادل الخبرات بين الجانبين المصرى والأمريمكى.

ويرأس الوفد الدكتور حسين عيسى رئيس اللجنة، ويُشارك فيه الوكيلين المهندس ياسر عمر والنائب المصطفى سالم، والنائب عصام الفقى أمين سر اللجنة، وكل من النواب إبراهيم نظير ومحمد الجبالى ومحمد الشهاوى وميرفت ألكسان وسيلفيا نبيل، أعضاء لجنة الخطة والموازنة بالبرلمان.

ويلتقى الوفد اليوم الإثنين 9 سبتمبر، مسئولى إدارة الشئون المالية بصندوق النقد الدولى، لمناقشة القضايا المتعلقة بإعداد موازنة البرامج والأداء ونظام معلومات الإدارة المالية الحكومية بنا فى ذلك أفضل الممارسات الدولية، ربط اهداف التنمية المستدامة بعملية إعداد الموازنة.

وفى نفس اليوم يلتقى الوفد مع "سيم دينير" كبير إخصائيين الحوكمة بالبنك الدولى لمناقشة التخطيط الاستراتيجى لتنفيذ أطر الموازنة متوسطة الأجل واستراتيجيات الإيرادات متوسطة الأجل بشكل فعال، وإدارة المخاطر المالية بما فى ذلك المسئوليات الطارئة، وتعبئة الموارد المحلية من خلال تحسين السياسة الضريبية وإدارة الضرائب، والممارسات الدولية فى الصندوق السيادى باعتبارها استثمارا بديلا عن التنمية الاقتصادية، وممارسات تقييم مشروع البنية التحتية والمنهجيات والخبرة فى أنواع المشاريع فى البنك الدولى.

ويجتمع الوفد البرلمانى غدا الثلاثاء 10 سبتمبر بالمائدة المستديرة فى شركة بدائل التنمية العالمية (DAI)، لمناقشة الخبرات والعمليات اللازمة لوضع جدول أعمال يتصدى للفساد ويشجع إمكانية المساءلة ويعزز الحوكمة الرشيدة فى القطاعين العام والخاص، ووضع آليات مبتكرة للتنمية من خلال جدول أعمال شامل للسياسات.

كما يتناول اللقاء نظرة عامة على برامج شركة بدائل التنمية العالمية فى جميع أنحاء العالم التى تعمل من خلالها مع الحكومات المستضيفة على تطوير القدرات المؤسسية وزيادة الشفافية وإمكانية المساءلة وتحسين الإدارة المالية العامة، مع التركيز على وضع الموازنة وإدارة النفقات.

وفى يوم الأربعاء 11 سبتمبر يتوجه الوفد لـ"شراكة الموازنة الدولية"، وشراكة الحوكمة المفتوحة، ومعهد السياسة المالية بالعاصمة واشنطن، لمناقشة استراتيجيات الاتصال المتعلقة بالموازنة وأنشطة التواصل، العوامل التى تم أخذها فى الاعتبار عن تصنيف مؤشر الموازنة المفتوحة (التى نشرتها شراكة الموازنة الدولية)، وربط إعداد الموازنة وتنفيذها بتقديم الخدمات المحلية.

ويلتقى الوفد البرلمانى المصرى فى يوم الخميس 12 سبتمبر بمسئولى الخزانة والموازنة والإدارات بحكومة ولاية ميريلاند، لمناقشة كيفية تنسيق إدارات الموازنة على مستوى الولاية لخططها الاستراتيجية (أو خطط حكام الولايات) بما يتوافق مع إعداد الموازنة، وكيفية إعداد الإدارات التنفيذية على مستوى الولاية لميزانياتها المستندة إلى النتائج وكيفية مساعدة إدارات الموازنة على مستوى الولاية للإدارات التنفيذية فى إعداد أهداف مؤشرات الأداء الرئيسية الخاصة بها وتحديد تكلفتها، وكيفية اعتماد الموازنات المستندة إلى النتائج وتنفيذها ومراقبتها وتقييمها على مستوى الولاية.

ويلتقى وفد لجنة الخطة والموازنة يوم الجمعة 13 سبتمبر بمسئولى مكتب الإدارة والموازنة التابع للحكومة ومكتب الموازنة التابع للكونجرس الأمريكى، ويتناول اللقاء المنهج الذى تتبعه السلطة التنفيذية فى وضع الموازنة وتنفيذها، والرقابة على أداء الجهة ورأس المال البشرى، والمشتريات الفيدرالية والإدارة المالية وتكنولوجيا المعلومات، والسياسة التنظيمية بما فى ذلك تنسيق جميع اللوائح الفيدرالية الأساسية ومراجعتها من قبل الهيئات التنفيذية، والتوافق والتنسيق التشريعى.

بالإضافة إلى كيفية مراقبة وتقييم الموازنة الفيدرالية الأمريكية وكيفية متابعة النتائج من قبل السلطة التنفيذية للحكومة الأمريكية، والنجاحات التى حققتها والتحديات التى واجتها الحكومة الأمريكية فى جميع جوانب إعداد الموازنة المُستندة إلى النتائج، والخبرة فى سن التشريعات والاختصاصات والإجراءات الوقائية وشروط المساعدة وغيرها من اللوائح التى تؤثر على الحكومات الفرعية (الحكومات المحلية).

ويتجه الوفد يوم الإثنين 16 سبتمبر إلى إدارة الموازنة ومكتب الحاكم بحكومة ولاية بنسلفانيا، لمناقشة كيفية موائمة إدارات الموازنة على مستوى الولاية لخططها الاستراتيجية (أو خطط حكامها) بما يتوافق مع إعداد الموازنة، وكيفية إعداد الإدارات التنفيذية على مستوى الولاية لميزانياتها المستندة إلى النتائج وكيفية مساعدة إدارات الموازنة على مستوى الولاية للإدارات التنفيذية فى إعداد أهداف مؤشرات الأداء الرئيسية الخاصة بها وتحديد تكلفتها، وكيفية اعتماد الميزانيات المستندة إلى النتائج وتنفيذها ومراقبتها وتقييمها على مستوى الولاية، والدروس المستفادة من تنفيذ الموازنة المستندة إلى البرامج.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة