خالد صلاح

تقرير الطب الشرعى يكشف قتل لص منزل نانسى عجرم بـ17رصاصة.. اعرف التفاصيل

الجمعة، 10 يناير 2020 04:23 م
تقرير الطب الشرعى يكشف قتل لص منزل نانسى عجرم بـ17رصاصة.. اعرف التفاصيل نانسى عجرم وأسرتها - أرشيفية
كتب محمد رضا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تطورات جديدة طفت على السطخ فى قضية اقتحام منزل الفنانة اللبنانية نانسى عجرم، التى انتهت بقتل زوجها الدكتور فادى الهاشم، للشاب الذى ادعى أنه هدد حياته وحياة أسرته، حيث كشف تقرير الطب الشرعى، أن القتيل سورى الجنسية، اسمه محمد حسن الموسى، وعمره 33 عامًا، وقد أصيب بـ17 طلقة فى أماكن متفرقة من جسده.

 

وأظهر التقرير أماكن إصابة القتيل، والتى جاءت على الشكل التالى: طلقة واحدة فى الساعد الأيمن، وطلقتان فى الكتف الأيسر، وطلقة تحت الإبط الأيسر، و3 طلقات فى الصدر، وطلقتان فى البطن، و7 طلقات فى الجهة الخلفية من الجسم وعلى المؤخرة، وطلقة فى الفخذ الأيسر.

التقرير الطبى للص منزل نانسى عجرم
التقرير الطبى للص منزل نانسى عجرم

 

وأكدت التقارير – حسب ما نشره موقع "العربية" - أن هناك اشتباهًا فى وجود متورط آخر ساهم فى قتل الشاب السورى بمنزل نانسى، حيث إن الرصاص أطلق من الأمام والخلف، وكانت عائلة الموسى رفضت الدفن بسبب قيام القاضية بالنيابة الاستئنافية بإطلاق سراح فادى الهاشم زوج نانسى عجرم بضمان محل إقامته، إلا أنها بعد مفاوضات قبلت بالدفن.

 

فيما، قال محامى عائلة الشاب القتيل، فى بيان، إنه بعد تفاوض شاق مع عائلة محمد الموسى، قررت العائلة استلام الجثة، أمس الخميس، ودفنها فى العاصمة السورية دمشق، تاركين للقضاء اللبنانى أمر التحقيقات ومتابعة الدعوى عبر وكيلها القانونى، فيما تمنى محامى العائلة على الفنانة نانسى احتضان أولاد القتيل ورعايتهم، بحسب ما جاء فى البيان.

القتيل فى منزل نانسى عجرم
القتيل فى منزل نانسى عجرم

 

وفى سياق متصل، أصدرت القاضية غادة عون، قرارات جديدة بشأن الحادث، حيث طالبت فيها بتوسيع التحقيقات فى القضية، وذلك من خلال الاستماع مجددا إلى المدعى عليه فادى الهاشم، وتفريغ الهواتف الخلوية التابعة للقتيل والمدعى عليه والعمال فى منزله، وسحب الكاميرات الموجودة فى المنزل والتى توضح مكان حصول الجريمة بالتحديد، والتحقيق فى موضوع إصابة نانسى عجرم، والاستماع إلى أقوالها وعرضها على الطبيب الشرعى.

 

وأخلى القضاء اللبنانى سبيل الهاشم بعد نحو ثلاثة أيام على احتجازه، مع منعه من السفر خارج لبنان لحين استكمال التحقيقات، وكان شقيق زوج الفنانة، نانسى عجرم، نهاد الهاشم، كشف تفاصيل عن حادثة منزلها، حيث اقتحم مسلح فيلا الفنانة اللبنانية بهدف السرقة، ليتطور الأمر إلى مواجهة مع زوجها الدكتور فادى الهاشم، الذى أطلق على اللص النار وأرداه قتيلاً.

 

ونفى نهاد خلال تصريحات سابقة، أن يكون اللص المقتول قد عمل سابقاً لدى نانسى وعائلتها، قائلاً: "أتأسف كثيراً عند سماعى لهذا الكلام الكاذب، وأكد أن فادى ونانسى أول مرة يشاهدان اللص.. ولا يوجد سابق معرفة به".

 

وكان نهاد الهاشم، شقيق زوج الفنانة، نانسى عجرم، نفى أن يكون اللص المقتول قد عمل سابقاً لدى نانسى وعائلتها، قائلاً: "أتاسف كثيراً عند سماعى لهذا الكلام الكاذب، وأكد أن فادى ونانسى أول مرة يشاهدان اللص.. ولا يوجد سابق معرفة به".

 

يذكر أن شابا سوريا يدعى، محمد حسن الموسى، من مواليد عام 1989، اقتحم فجر الأحد الماضى فيلا الفنانة، نانسى عجرم، فى نيو سهيلة كسروان بهدف السرقة، لكنه فوجئ بزوجها الدكتور فادى الهاشم، فعمد إلى شهر مسدسه فى وجه، وحصل تبادل لإطلاق النار بين الاثنين، ما أدى إلى مقتل السارق على الفور.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

ام منار

هو فيه حد بيتقل ب 17 رصاصة؟!

اولا ..المسدس بيحتوى على 12 رصاصة وده معناه ان الخزينه خلصت وحط غيرها ثانيا ...لو ضلربه رصاصة واحدة فى راسه كان مات اى رصاص من اللى اخده كفيل بشل حركته ليه الاصرار علي تعذيبه ...نعم تعذيبه لان ال17 رصاصة ده حد حريص انه يوجع القتيل لاقصي درجة قبل قتله وفى النهاية هو راح عند اللى خلقه واول شىء ربنا يفصل فيه الدماء

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة