خالد صلاح

اختيار الفنان التشكيلى العالمى أحمد مصطفى سفيرًا لمعرض الكتاب 2020

السبت، 11 يناير 2020 01:41 م
اختيار الفنان التشكيلى العالمى أحمد مصطفى سفيرًا لمعرض الكتاب 2020 الفنان التشكيلى أحمد مصطفى
كتب أحمد منصور

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

اختار معرض القاهرة للكتاب عام 2020 الفنان التشكيلى العالمى أحمد مصطفى سفيرًا لمعرض الكتاب 2020، ليكون سفيرا لمعرض الكتاب 2020 ضمن مبادرة سفراء المعرض، الذى ينطلق فى 22 يناير 2020 بمركز المعارض بالتجمع الخامس، ويستمر حتى 4 فبراير المقبل، وتحل دولة السنغال ضيف شرف معرض القاهرة الدولى، ويأتى المعرض تحت شعار "مصر أفريقيا ثقافة التنوع"، وتم اختيار الكاتب جمال حمدان شخصية عام المعرض.

الفنان أحمد مصطفى
الفنان أحمد مصطفى

والفنان المصرى العالمى أحمد مصطفى حصل على العديد من الجوائز المحلية والعربية والعالمية، ومثل مصر فى العديد من المعارض الدولية، كما عمل كمحاضر متفرغ بكلية الفنون الجميلة بالاسكندرية، كما أن أعماله مقتناه فى أكبر متاحف العالم.

ظهرت أعماله المتفردة والمبتكرة فى معرض عام 1974 بالأكاديمية الملكية بلندن، وتلاها معرض بجامعة كامبريدج، وأصدر كتاب "علم اللغة العربية"، و" علم الجمال الإسلامى" الذى أعده الدكتور أحمد مصطفى بالاشتراك مع الدكتور ستيفان سبيرل.

قدم الفنان أحمد مصطفى العديد من الأعمال الفنية بأسلوب خاص وفريد من نوعه، يرافقها دائما دراسة علمية وعميقة ومركزة، ومعظم أعماله مستمدة من النصوص القرآنية، حيث التأثير البصرى فى لوحاته تتجاوز بكثير النقوش الزخرفية.

شخصية المعرض جمال حمدان ولد فى 4 فبراير 1928م فى محافظة القليوبية فى أسرة تنتهى إلى قبيلة (بنى حمدان) العربية، وحصل على الشهادة الابتدائية عام 1939، وحفظ القرآن الكريم على يد والده وكذلك تجويده وتلاوته، والتحق بالمدرسة التوفيقية الثانوية وحصل على شهادة الثقافة عام 1943، ثم حصل على التوجيهية الثانوية عام 1944، انضم إلى هيئة التدريس بقسم الجغرافيا فى كلية الآداب جامعة القاهرة، ثم رُقّى أستاذاً مساعداً، وأصدر فى فترة تواجده بالجامعة كتبه الثلاثة الأولى.

وتخرج جمال حمدان فى كليته عام 1948، وتم تعيينه معيداً بها، ثم أوفدته الجامعة فى بعثة إلى بريطانيا سنة 1949، وألف نحو 29 كتاباً و79 بحثاً ومقالة فى مقدمتها كتاب "شخصية مصر" الذى تشر سنة 1967، وفى عام 1967 أصدر كتابه "اليهود أنثروبولوجياً"، والذى أثبت فيه أن اليهود المعاصرين الذين يدعون أنهم ينتمون إلى فلسطين ليسوا هم أحفاد اليهود الذين خرجوا من فلسطين.

وتعتبر دراسته "شخصية مصر.. دراسة فى عبقرية المكان" إحدى أهم الدراسات الجغرافية عن مصر حيث مزج "حمدان" فى دراسته بين الجغرافية والتاريخ والسياسة وعلوم طبيعية وإنسانية وتطبيقية أخرى.

وحصل جمال حمدان على جائزة الدول التشجيعية فى العلوم الاجتماعية، جائزة الدولة التقديرية فى العلوم الاجتماعية سنة 1986م، وجائزة التقدم العلمى من الكويت 1992م، 1959، وكذلك حصل على وسام العلوم من الطبقة الأولى عن كتابه "شخصية مصر" عام 1411هـ ـ 1988، ورحل فى عام 1993.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة