خالد صلاح

ماذا قال مدير حديقة الأورمان عن اعتصام النهضة.. بالتزامن مع محاكمة 12 متهما

السبت، 11 يناير 2020 07:00 ص
ماذا قال مدير حديقة الأورمان عن اعتصام النهضة.. بالتزامن مع محاكمة 12 متهما المستشار معتز خفاجى
كتب إيهاب المهندس

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أوشكت الدائرة الثانية إرهاب، المنعقدة بمجمع محاكم طرة، برئاسة معتز خفاجى، اليوم الأربعاء، على الانتهاء من إعادة إجراءات محاكمة 12 متهما، قد سبق وصدر ضدهم أحكام غيابية، في القضية المعروفة إعلاميا بـ"أحداث فض اعتصام النهضة".

وخلال نظر جلسات الدعوى قبل الحكم على المتهمين الذين يعاد محاكمتهم استمعت المحكمة للعديد من الشهود، ولعل أبرزهم الدكتور سيد حسين مدير حديقة الأورمان.

وفى جلسة 5 مارس 2016 استمعت المحكمة لأقوال الشاهد فى الدعوى، وأكد أنه فى وقت أحداث فض الاعتصام كان متواجدا في منزله ببنى سويف، وأنه تلقى اتصالا هاتفيا من زملائه أخبروه أن المعتصمين قطعوا السلسلة الحديدية للحديقة وكسروا الأسوار الحديدية المواجهة لشارع النهضة، واستولوا على الكراسى المتواجدة في غرف التحصيل، وقطعوا بعض النباتات لعمل خيام.

وتابع الشاهد أنه تم تحرير محضر بعض فض اعتصام النهضة، وأشار الشاهد إلى أنه تم تشكيل لجنة من وزارة الزراعة لتقدير قيمة التلفيات.

وفى ذات الجلسة استمعت المحكمة لشاهدة الإثبات فاطمة تمام رئيسة الإدارة المركزية لحدائق الحيوان والتي قالت إن بعض الحرائق حدثت داخل حديقة الحيوان، وأن بعض الحيوانات والطيور نفقت بسبب الحرائق.

وتضمن أمر إحالة المتهمين إلى محكمة الجنايات عدة تهم تفيد تدبيرهم تجمهرا هدفه تكدير الأمن والسلم العام وتعريض حياة المواطنين للخطر، ومقاومة رجال الشرطة المكلفين بفض تجمهرهم والقتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، وقطع الطرق ومناهضة ثورة 30 يونيو.

كما جاء بأمر الإحالة: المتهمون ألفوا وتولوا قيادة عصابة هاجمت طائفة من السكان قاطنى ومرتادى محيط ميدان النهضة، وقاومت رجال السلطة العامة القائمين على إبلاغهم أمر وجوب تفرق تجمهرهم نفاذا للأمر القضائى الصادر من النيابة العامة بتاريخ 31 يوليو 2013 بتكليف الشرطة باتخاذ اللازم قانونا نحو ضبط الجرائم التى وقعت بمحيط دوائر ميادين ورابعة العدوية والنهضة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة