خالد صلاح

اكتشاف صادم.. القطط يمكنها تناول إنسان ميت

الأحد، 19 يناير 2020 12:00 ص
اكتشاف صادم.. القطط يمكنها تناول إنسان ميت القطط - أرشيفية
كتبت أميرة شحاتة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
اكتشف الباحثون اكتشافا صادما بشأن القطط، فليست اليرقات هي المخلوقات الوحيدة التى تتغذى على الجسم البشري، بل القطط تستمتع أيضًا بتناول الأموات، حيث إنه أثناء دراسة كيف تتحلل الأجسام البشرية، لاحظ الباحثون اثنين من القطط تتغذى على الجثث التي تركت خارج محطة أبحاث الطب الشرعي بجامعة كولورادو لمدة 35 يومًا تقريبًا.
 
ووفقا لما ذكرته صحيفة "ديلى ميل" البريطانية فعلى الرغم من أن القطط كان لديها أكثر من 40 جثة مختلفة للاختيار من بينها، إلا أنهما عادا إلى نفس الجسد كل ليلة، وكان أحدهما رجل يبلغ من العمر 70 عامًا والآخر امرأة تبلغ من العمر 79 عامًا.
 
ووجد الباحثون أن القطط تفضل الأنسجة اللينة، خاصة في الكتف والذراع، فيما لاحظ الفريق هذه الأنماط فى قطط "البوبكات" بحثًا عن الطعام، وليس فى القطط المنزلية.
 
وتعد محطة أبحاث الطب الشرعي بجامعة كولورادو منشأة معروفة باسم "مزرعة الجسم"، التى تستخدم الجثث المتبرع بها للبحث والتدريس.
 
وقالت ميليسا كونور، أستاذة علم الإنسان الشرعي، وهي مديرة المحطة، كان الفريق يتعلم كيف تتحلل الأجسام البشرية، التي وضعوها خارج "مزرعة الجسم"، ثم قاموا بتوثيق وتصوير ما لاحظوه.
 
ولكنهم رصدوا اثنين من القطط الوحشية تتجول في المنطقة للحصول على الطعام، وتشير الدراسة إلى أن القطط انتهكت الأمن وشوهدت وهي تتغذى على جثة تخص امرأة تبلغ من العمر 79 عامًا، وعادت بعد فترة وجيزة لتناول الطعام على الجسم، ثم جاءت قطة أخرى لفعل نفس الشىء.
 
وكان مهندس بأمازون ابتكر بابا ذكيا للقطط لمنع قطه من إحضار حيوانات ميتة للمنزل، لما يعرف عنها من القيام بهذا السلوك، ولكن أن تصل إلى التهام أجساد البشر، فهذا أمر لا ينتشر عنها.
 
واختارت هذه القطط رفات رجل يبلغ من العمر 70 عامًا كان خارج المنشأة لمدة أسبوع تقريبًا، ووجد الباحثون أنه كان له ذوق للجانب الأيسر من الجسم، مفضلًا الذراع والبطن، وأظهر الاثنان أيضًا تفضيلًا للأنسجة الرخوة التي سبق أن تضررت.
 
ولم يفاجأ باحث السلوك في جامعة كاليفورنيا في كلية ديفيس للطب البيطري ، ميكيل ديلجادو ، بهذا السلوك، حيث قال إنه لاحظ قط تغذى على أنف مالكه عند وفاته.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة