خالد صلاح

عمر الأيوبى

الهروب من ثلاجة «الكبار»

الأحد، 19 يناير 2020 10:00 ص

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
تشهد الفترة الأخيرة حالة تمرد فى فرق الشباب بالأهلى والزمالك من عدم المشاركة مع الفريق الأول لأنديتهما، حيث أعلن الكثيرون من اللاعبين رغبتهم فى الرحيل للإعارة أو البيع بحثا عن فرصة المشاركة فى المباريات ورفضا للجلوس على الدكة.
 
وبعد شهور كثيرة من ضغوط اللاعبين وافقت إدارة الزمالك على إعارة ثلاثى فريق الشباب، يوسف أسامة نبيه ويوسف مرعى ويوسف على، إلى نادى أسوان، والقرار يخدم النادى بمنح اللاعبين فرصة المشاركة فى ظل عدم الاعتماد عليهم فى الفريق الأول الابيض، وأيضا يساعد اللاعبين فى المشاركة والتعبير عن أنفسهم مثلا زميلهم مصطفى محمد الذى رفض الجلوس على الدكة ورحل للإعارة لطنطا ثم تألق مع الطلائع، وأحرز 12 هدفا مما دفع الزمالك لاستعادته ليكون أساسيا فى الأبيض والمنتخب الأولمبى وربما يحجز مكانه فى المنتخب الأول.
 
ونفس الأمر فعله أحمد ياسر ريان وأكرم توفيق اللذان طلبا الرحيل عن الأهلى بالإعارة إلى الجونة وتألقوا ولفتوا الأنظار فانضموا للمنتخب الأولمبى وواصلوا النجاح ورفضوا فكرة العودة للجزيرة.
 
البحث عن الذات بات هدف اللاعبين الشباب بعيدا عن ثلاجة الأندية الكبيرة، والتجارب تؤكد أن السلعة الجيدة تفرض نفسها عند عرضها فى السوق.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة