خالد صلاح

الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال: 3 من كل 1000 طفل يعانون فقدان السمع

الخميس، 02 يناير 2020 09:00 م
الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال: 3 من كل 1000 طفل يعانون فقدان السمع فقدان السمع عند الاطفال أرشيفية
كتب بيتر إبراهيم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

فقدان السمع عند الأطفال هو أكثر حالات العيوب الخلقية شيوعًا في الولايات المتحدة الأمريكية، مما يترتب عليه زيارة الطبيب طوال الوقت للتحقق من الوزن والطول والحصول على اللقاحات اللازمة، ولكن هل أنت على علم بالمبادئ التوجيهية المتعلقة بفحص السمع لطفلك الصغير؟

وقال الباحثون إن متابعة الطفل مهمة جدًا لتطوره وفقًا للأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال (AAP)، خاصةً إذا تم العثور على مشكلة، حيث إنه لكل 1000 مولود هناك ثلاثة يعانون من ضعف سمع متوسط ​​أو شديد أو عميق ، مما قد يعني تأخر التطور في اللغة والتعلم والكلام، حسبما جاء مؤخراً عبر الموقع الطبى الأمريكى “HealthDayNews”.

ولهذا السبب تم وضع إرشادات واضحة لتحديد مشاكل السمع والمساعدة في التغلب عليها.

  • من المفترض أن يتلقى الأطفال فحص السمع بحلول الوقت الذي يبلغون فيه شهر واحد.
  • يجب تشخيص أي فقدان للسمع لمدة 3 أشهر ، ومن الأفضل أن يحدث التدخل اللازم لأي فقدان للسمع عند بلوغ طفلك 6 أشهر من العمر.

ثبت أن هذه الإرشادات لها فوائد ، لكن مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة أرادت معرفة عدد مرات متابعتها وتأثيرها على تطور اللغة، لذلك، درس الباحثون الأطفال الذين تتراوح أعمارهم من 8 أشهر إلى ما يزيد قليلاً عن 3 سنوات - وجميعهم يعانون من فقدان السمع في مرحلة الطفولة.

ووجد الباحثون أن الأطفال الذين لم يتلقوا الرعاية كما هو موضح في المبادئ التوجيهية لديهم مهارات لغوية أقل بكثير من المعتاد بالنسبة لأعمارهم.

ومن ناحية أخرى ، كان لدى الأطفال الذين تلقوا الرعاية المقترحة درجة أعلى بكثير في المفردات من أولئك الذين عولجوا لاحقًا، لافتين إلى أن التغلب على مشاكل السمع يتطلب جهدا جماعيا، ويجب إجراء اختبار السمع المتخصص من قبل أخصائي السمع للأطفال.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة